عرب وعالم

القاتل الخفي.. جيل جديد من متحور أوميكرون يعمل في صمت | تفاصيل

22-1-2022 | 13:20
القاتل الخفي جيل جديد من متحور أوميكرون يعمل في صمت | تفاصيل أوميكرون الخفي
محمود سعد دياب

لم يلبث العالم أن بدأ الاعتياد على متحور أوميكرون، وخرجت دول تؤكد قدرة لقاحاتها على دحره، حتى أنجب جيلاً جديدًا "صامت وخفي".

واليوم أعلنت وكالة الصحة والأمن البريطانية (UKHSA)، أنها تحقق في سلالة فرعية لمتحور جديد من أوميكرون معروف باسم "BA.2"، والذي أطلق عليه بعض العلماء لقب "أوميكرون الخفي" إذ يبدو أنه يتفوق على الأشكال الأخرى من المتحورات حول العالم ويثير مخاوف من سلالة أكثر قابلية للانتقال.

تمّ تحديد 53 حالة فقط مصابة بالمتحوّر الخفي في المملكة المتحدة لغاية 10 يناير، حيث شددت الوكالة على أن الأرقام منخفضة للغاية حاليًا، وأطلق بعض العلماء على السلالة الفرعية اسم "أوميكرون الخفي" لأن تركيبته الجينية قد تجعل من الصعب اكتشافه باستخدام اختبارات PCR.

بينما الحالات منخفضة في المملكة المتحدة، يمثل BA.2 ما يقارب نصف (45%) من حالات كوفيد-19 في الدنمارك، وفقًا لمعهد Statens Serum Institute (SSI) الدنماركي، التابع لوزارة الصحة في البلاد، وهذه النسبة تسجل قفزة 20% عن الأسبوع الأخير من عام 2021.

وأظهرت التحليلات المبكرة، وفقًا لـ"العربية نت"، عدم وجود فروق في الاستشفاء مقارنةً بمتحور BA1وهو السلالة السائدة لأوميكرون، وما زال العمل الإضافي جارياً لمعرفة ما إذا كان BA2 أكثر عدوى ومدى تفاعله مع اللقاحات. وتشير التقارير إلى أن متحور BA2 ينتشر أيضًا في أجزاء من فرنسا والهند والنرويج.

بينما يتم تجميع المتحورات الجديدة حاليًا تحت اسم أوميكرون، فإن الاختلاف الجيني بين BA1 وBA2 "أكبر من الاختلاف بين المتحور الأصلي ومتحور ألفا"، كما قال معهد SSI الذي أشار إلى أن مثل هذه الاختلافات يمكن أن تؤدي إلى تمييز في السلوك مثل الشدة أو العدوى، لكن هناك المزيد من العمل الذي يتعين القيام به لمعرفة ذلك. وأضاف "من المتوقع أن يكون للقاحات أيضًا تأثير ضد المرض الشديد عند العدوى بمتحور BA2.

ولا يوجد الكثير من البيانات حول سلوك BA2، بما في ذلك قدرته على التهرب من المناعة، أو التسبب بمرض أكثر خطورة أو إن كانت قابلية انتقاله أسرع من BA1. وقد تم تسمية ثلاث سلالات فرعية من أوميكرون حول العالم BA1، وBA2، وBA3، ولكن متحور BA1 يمثل تقريبًا جميع حالات أوميكرون. ومع ذلك، حذّر معهد SSI أن متحور BA2 يتقدم في الدنمارك، مشيرًا إلى زيادات أصغر في بريطانيا والنرويج والسويد.

وبعد اكتشاف 20 إصابة بلا أي أعراض في إسرائيل، وضع العلماء والخبراء متحور أوميكرون "الخفي" تحت المجهر، لاكتشاف خصائصه ودرجة خطورته مقارنة بالمتحور الأصلي أوميكرون من فيروس كورونا.

فقد أطلق على سلالة BA.2 لقب "أوميكرون الخفي" أو Stealth Omicron لأنها تختلف عن المتحورات الأخرى المتفرعة عنه من خلال عدم وجود خاصية SGTF أو إسقاط الجين S أو فشل استهداف الجين S، مما يجعل من الصعب اكتشافها.

كما أشارت الأبحاث إلى أن تلك السلالة تتميز بعدد طفرات أكبر من أوميكرون الأصلي، وعليه ذهب بعض العلماء الى التكهن بأنها قد تكون أكثر خطورة. وكان العلماء كشفوا قبل أيام أنهم حددوا نسخة "أوميكرون الخفي" الذي لا يمكن تمييزه عن المتغيرات الأخرى، عبر استخدام اختبارات PCR.

إلا أنهم أوضحوا أنه من السابق لأوانه معرفة ما إذا كان الشكل الجديد من أوميكرون سينتشر بنفس طريقة انتشار المتحور الأصلي، مشيرين إلى أن السلالة الجديدة مميزة وراثيا وبالتالي قد تتصرف بشكل مختلف، وفق صحيفة "جارديان" البريطانية.

وكانت وزارة الصحة في إسرائيل أكدت في 14 من الشهر الجاري، اكتشاف إصابات بالمتحور الخفي، مضيفة أنه يخضع للمراقبة من قبل السلطات الصحية في إسرائيل وفي دول أخرى في العالم.

كما لفتت الوزارة إلى أنه في هذه المرحلة ما من دليل على أن سلوك المتحور الجديد يختلف عن متحور أوميكرون، مشيرة إلى أنها ستقوم بإطلاع الجمهور على أي تطورات ذات صلة.

حددت منظمة الصحة العالمية ثلاثة أنواع فرعية من أوميكرون حتى الآن وهي BA.1 ، BA.2 ، BA.3. ووجد اتحاد الجينوم الهندي المكلف بتتبع طفرات الفيروس الجديدة أن، النوع الفرعي BA.1 ينتشر جنباً إلى جنب مع متحور أوميكرون الأصلي ويحل محل دلتا بسرعة في ولاية ماهاراشترا الهندية وبعض الولايات الأخرى.

يذكر أن إصابات كورونا ارتفعت إلى 15 مليون حالة في جميع أنحاء العالم في أسبوع واحد مع التفشي السريع لمتحور أوميكرون ليصبح السلالة المسيطرة من الوباء خلفاً لمتغير دلتا.

وقالت منظمة الصحة العالمية في التقرير الوبائي إنه من بين أكثر من 357 ألف حالة تم تسلسلها في الثلاثين يوماً الماضية، تم تشخيص ما يقرب من 59% منها لأوميكرون.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة