عرب وعالم

الأمم المتحدة: تونجا تحتاج مساعدة غذائية على المدى الطويل عقب الثوران البركاني وتسونامي

22-1-2022 | 07:30
الأمم المتحدة تونجا تحتاج مساعدة غذائية على المدى الطويل عقب الثوران البركاني وتسونامي  بركان هونجا تونجا - هونجا هاباي
الألمانية
رجحت الأمم المتحدة أن الثوران البركاني وموجات المد العاتية (تسونامي)، اللذين ضربا تونجا قبل أسبوع، سوف يتسببان في نقص غذائي واسع النطاق بالمملكة الجزيرة على المدى القصير والطويل.


 


وقال ناطق باسم برنامج الأغذية العالمي في جنيف: "حتى قبل ثوران البركان، كان 20 % من أسر تونجا يعانون من انعدام الأمن الغذائي".


 


وسببت موجات تسونامي والرماد البركاني أضرارا للعديد من قطاعات الزراعة بما في ذلك المحاصيل والماشية والمصايد.


 


وقال المتحدث باسم برنامج الأغذية العالمي، تومسون فيري، إن ما يقدر بنحو 12 ألف شخص، تعتمد معيشتهم على الزراعة، قد تضرروا.


 


وبحسب مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، لم ينته الخطر الشديد الذي يشكله البركان بعد.


 


وقال الناطق باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، ينس لاريكه، "لم نخرج من الخطر بعد"، مشيرا إلى إمكان أن يثور البركان مجددا.


 


وبحسب ملاحظات أحد ممثلي منظمة الصحة العالمية، على الأقل التضامن بين شعب تونجا مرتفع.


 


وهز الثوران البركاني تحت الماء، "هونجا تونجا هونجا هاباي"، جنوب المحيط الهادئ السبت الماضي.


 


وقالت حكومة تونجا إن ثوران البركان أدى إلى موجات مد عاتيه بارتفاع 15 مترا وهو ما تسبب في دمار حاد وأسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص، على الأقل.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة