محافظات

الاستثمار يحلق في سماء أسوان "ساحرة الجنوب" تفتح ذراعيها لرجال الأعمال .. و85 مليار جنيه استثمارات 901 مشروع بالمحافظة

21-1-2022 | 15:56
الاستثمار يحلق في سماء أسوان  ساحرة الجنوب تفتح ذراعيها لرجال الأعمال  و مليار جنيه استثمارات  مشروع بالمحافظةالاستثمار يحلق في سماء أسوان " ساحرة الجنوب " تفتح ذراعيها للمستثمرين .. ومجمعات ومناطق صناعية جديد
أسوان- عزالدين عبد العزيز : ـ

أسوان - عزالدين عبد العزيز:

لا تزال كنوز أسوان وإمكانياتها في انتظار من يستثمرها استثمارا جادا يعود بالنفع علي المجتمع الأسواني المتعطش للمزيد من المشروعات التي تهل عليه كل فترة من خلال إنجازات الرئيس عبدالفتاح السيسي التي تتحدث عن نفسها في ساحرة الجنوب.

وخلال الفترة الماضية، استعرضت محافظة أسوان العديد من الفرص المتاحة للاستثمار في جميع المجالات، حيث حرص اللواء أشرف عطية محافظ الإقليم علي المشاركة في المؤتمرات والمنتديات من أجل جذب المزيد من المشروعات، وأخرها الاجتماع الذي عقده مع وفد الهيئة العامة للاستثمار برئاسة الدكتور حسام الدين جعفر رئيس الإدارة المركزية لجذب الاستثمار الداخلى بالهيئة وبحضور الدكتورة غادة أبو زيد نائب المحافظ وعدد من المختصين.

وأكد المحافظ أنه سيتم الإسراع في طرح عدد من المشروعات الاستثمارية ذات المزايا والحوافز المتعددة، من أبرزها إنشاء مجمعين للتصنيع الزراعى للتعبئة والتغليف، والمركزات والعصائر، وذلك في ظل توافر كميات كبيرة من محاصيل المانجو والتمور وغيرها، بجانب توطين صناعة تقطيع وصقل الجرانيت والرخام داخل المحافظة لتحقيق القيمة المضافة منها بدلا من نقلها للمحافظات الأخری، خاصة مع توافر المواد الخام باحتياطيات هائلة، بالإضافة إلى طرح 100 فدان كمرحلة أولى لإقامة ثلاثة مصانع للأسمدة بالمنطقة الصناعية الفوسفاتية بوادى هلال شمال مركز إدفو، فضلاً عن المنطقة اللوجستية المتكاملة بوادي كركر على مساحة 3878 فدانا، والمنطقة التجارية الترفيهية بطريق المطار الدولي التي ستقام على مساحة 5 أفدنة.

وقال عطية لـ " الأهرام المسائي " إن هناك رؤية متكاملة لجذب الاستثمارات، وذلك طبقاً للمقومات الاقتصادية والثروات الطبيعية التي تزخر بها المحافظة، مما يسهم في توفير فرص عمل حقيقية للشباب ومواجهة البطالة، مشيرا إلی أن هذه الرؤية قد تم عرضها في أكثر من منتدى سواء داخل أسوان أو بالهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، وتتضمن إمكانية إقامة 23 مشروعا استثماريا صناعيا وزراعيا وتجاريا ولوجستيا وعقاريا وترفيهيا، منها 15 مشروعا تابعا للمحافظة، و8 مشروعات تابعة لجهات الولاية الأخرى.

وأكد المحافظ أن هناك تنسيقا مباشرا بين المحافظة والهيئة العامة للاستثمار لإعداد الدراسات وكراسات الشروط اللازمة لهذه المشروعات المطروحة بما يتوافق مع جدية ومتطلبات المستثمرين، بجانب تطبيق محفزات الاستثمار في ظل توافر المواد الخام والبنية الأساسية من طرق وموانئ نهرية وجافة وبرية، بخلاف أن أسوان وفي عهد الرئيس السيسي قد أصبحت قاعدة انطلاق نحو الأسواق الإفريقية والباب الملكى لتصدير المنتجات المصرية، خاصة لدول الكوميسا.

استثمارات ضخمة

و كشف محافظ أسوان عن أن حجم الاستثمارات بالمشروعات الجارية على أرض المحافظة بلغ 85.5 مليار جنيه، حيث شملت هذه الاستثمارات 901 مشروع، منها 487 مشروعا بتكلفة 17 مليار ونصف المليار جنيه، و324 مشروعا ضمن الخطة الاستثمارية الموحدة بتكلفة 382 مليون و100 ألف جنيه، بالإضافة إلى نحو 61 مليار جنيه استثمارات المشروعات القومية مثل المحطات الشمسية ببنبان، ومصنع كيما 2 والمشروعات الزراعية والحيوانية والداجنة بتوشكى، بخلاف 167 مشروعا آخري باستثمارات بلغت 733 مليونا و600 ألف جنيه ضمن مشروعات صندوق " تحيا مصر"، ومبادرة " حياه كريمة ".

وأكد المحافظ أن شباب أسوان كان له نصيب كبير من اهتمام الرئيس السيسي، حيث تم تجهيز خريطة استثمارية جديدة للمحافظة تضم العديد من المشروعات المطروحة، منها إنشاء المنطقة الحرة الاستثمارية التي ستضم 160 مشروعاً لتوفر 15 ألف فرصة عمل للشباب، كما أنه من المخطط إنشاء المنطقة الصناعية الفوسفاتية بمنطقة السباعية شرق على مساحة 5115 فدانا، وذلك لاستغلال خام الفوسفات، وكذا إنشاء مجمعات صناعية تنتج الأسمدة وبعض الصناعات التكاملية، بجانب قيام جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بتنفيذ نحو 144 ألف مشروع، وتوفير 243 ألف فرصة عمل للشباب.

استغلال الثروات

وأوضح محافظ أسوان أن الخريطة الجديدة تستهدف الاستغلال الأمثل للثروات التعدينية والمحجرية والسمكية والاستفادة من المزايا النسبية للمحافظة، مثل الموقع الجغرافي، ووجود شبكات للطرق تربطها بموانئ البحر الأحمر، بالإضافة إلی التنوع في مصادر الطاقة، مشيرا إلى أنه تم إطلاق يد الاستثمار في المنطقة الصناعية بالعلاقى، وكذا المنطقة الفوسفاتية بوادى هلال.

وأشاد أشرف عطية بالدور الحيوي لهيئة تنمية الصعيد التي تقوم بتنفيذ توجيهات القيادة السياسية والحكومة بضخ الاستثمارات في مشروعات ذات عمالة كثيفة تستهدف توفير فرص عمل حقيقية مباشرة وغير مباشرة بالمحافظة، مؤكدا دعمه لرجال الأعمال والمستثمرين الجادين، وتيسير كافة الإجراءات، وإزالة كافة المعوقات والتعقيدات الروتينية.

ومن جانبه، أعرب اللواء شريف أحمد صالح رئيس هيئة تنمية الصعيد عن سعادته بالمشروعات المشتركة بين الهيئة والمحافظة والمخطط تنفيذها خلال المرحلة الحالية، وهي التي تتضمن 7 مشروعات استثمارية في مجالات متنوعة، من أبرزها مشروع الدواجن التكاملى، إقامة عدد ثلاث مناطق لوجستية للبضائع والتمور والمانجو، مشروعات أخرى لتدوير مخلفات الجرانيت والقمامة، بالإضافة إلي مشروع إقامة مدينة الجرانيت بالعلاقى علي مساحة 650 فدانا.

وقال رئيس الهيئة أن هذا يتوازى مع إقامة عدد أخر من المشروعات مثل مشروع تطوير زراعة قصب السكر بكوم أمبو، والمشروعات التنموية بقری المنصورية بدراو، وتوماس وعافية بنصر النوبة، وخور قندى بأبو سمبل السياحية.

أفعال لا أقوال

ويقول أحمد عاشور ـ بالمعاش ـ إن أسوان تشهد إقامة واستكمال المشروعات التي لم تكن تحلم بها، ومنها مصنع كيما 2 للأسمدة، ومشروع الطاقة الشمسية ببنبان، وهو ما ساهم في مواجهة البطالة وتوفير فرص العمل للشباب، مشيرا إلى أن المشروعات التي تشهدها المحافظة وعلي رأسها الشرايين الجديدة علي النيل ستخلق مجتمعات استثمارية واعدة سواء في شرق أو غرب النيل، مما سيعظم من الاستفادة من الثروات الهائلة التي تملكها أسوان.

ويضيف ـ إبراهيم آبان من نجع المحطة النوبة ـ إن كافة المشروعات الاستثمارية التي كانت مهملة من قبل قد عادت من جديد بعد أن ضخ فيها الرئيس السيسي الدماء، فمثلا علي مستوي الزراعة عاد مشروع توشكي لينير سماء المنطقة بالمحاصيل الزراعية، كما انتعش معدل إنتاج المحاصيل في مشروعي وادي النقرة ووادي الصعايدة، وقريبا جدا ستري المنطقة الاستثمارية التجارية الحرة النور لتكون نقلة نوعية نحو مستقبل صناعي وتجاري زاهر في الجنوب الغربي لأسوان،

ووجهت النائبة نيفين حمدي عضو مجلس النواب الشكر للقيادة السياسية التي وضعت الصعيد عامة والجنوب خاصة في مقدمة أولويات عملها، إيمانا منها بما تملكه أسوان من إمكانيات وثروات طبيعية وتعدينية، مشيرة إلى أن المحافظة  تشهد حاليا حصاد مشروعات وإنجازات استثمارية تخطت الأرقام القياسية في تنفيذ المشروعات.

وأشارت إلی أن أسوان مقبلة علي مستقبل كبير في الاستثمار باعتبارها بوابة العبور إلى إفريقيا، خاصة في ظل المناطق اللوجستية والتجارية الحرة التي يتم تنفيذها.

مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة