عرب وعالم

القوات العراقية تتوعد برد قاس على داعش على خلفية مقتل 11 عسكريًا شمال شرقي بغداد

21-1-2022 | 15:22
القوات العراقية تتوعد برد قاس على داعش على خلفية مقتل  عسكريًا شمال شرقي بغدادالقوات الأمنية العراقية
الألمانية

توعدت قيادة العمليات المشتركة العراقية، اليوم الجمعة، بالقصاص العادل  قريبا من تنظيم داعش الإرهابى ، على خلفية الهجوم الذي شنه التنظيم على موقع للجيش العراقي، وأدى إلى مقتل 11 عسكريا بينهم ضابط في إحدى قرى ناحية العظيم التابعة لمحافظة ديالى "57 كم شمال شرقي بغداد". 

ونعى بيان لقيادة العمليات المشتركة العراقية "استشهاد ضابط وعدد من الرتب والجنود في السرية الأولى في الجيش العراقي في منطقة أم الكرامي بناحية العظيم." 

وذكر البيان أن "القصاص العادل من الإرهابيين المنفذين لهذا الحادث الغادر سيكون قريبا وسيكون الرد قاسيا." 

وأعلن تنظيم "داعش" الإرهابى مسؤوليته عن الهجوم. وذكرت وكالة أنباء "أعماق"، الناطقة بلسان التنظيم ، أن مقاتلي التنظيم نفذوا الهجوم، مستخدمين رشاشات وقنابل يدوية.

كانت الحكومة العراقية قد أعلنت انتصارها العسكري ضد داعش، في ديسمبر 2017، بعد ثلاث سنوات من سيطرة ميليشيات داعش على مساحات واسعة، في الجزء الشمالي من البلاد.

غير أن عناصر التنظيم مازالت تنفذ هجمات في العراق وسوريا المجاورة.

كانت مصادر أمنية عراقية قد ذكرت في وقت سابق اليوم  أن 11 جنديا عراقيا قتلوا  فجر اليوم الجمعة في هجوم لتنظيم داعش على مقر للجيش في محافظة ديالى.

وأوضحت المصادر أن المهاجمين لاذوا بالفرار.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة