ثقافة وفنون

طوني خليفة: الإعلام المصري منحني هوية مختلفة.. واشتهرت في مصر بحواراتي الدينية | خاص

21-1-2022 | 15:18
طوني خليفة الإعلام المصري منحني هوية مختلفة واشتهرت في مصر بحواراتي الدينية | خاصطوني خليفة
مي عبدالله

عبر الإعلامي طوني خليفة عن امتنانه وفخره بفترة عمله في الإعلام المصري، مؤكدا أن عمله في القنوات المصرية منحه هوية عالمية مختلفة لم يستطع تكوينها في أي إعلام عربي آخر.

وقال طوني خليفة في حوار خاص لـ «بوابة الأهرام» سينشر لاحقا: "كثيرا ما أسمع مصطلح "اقتحمت الإعلام المصري"، ولكني أرى النجاح الذي حققته في مصر خلال مسيرتي هو اقتحام حب مصر لطوني خليفة، فبهذه المحبة التي غمرت قلبي استطعت أن أنجح في إيصال صوت الشارع المصري، فكما أحببت مصر، مصر أحبتني أيضا ولهذا السبب رغم صعوبة الظروف التي عملت بها في مصر، ولكنى لم أتلق أي ملاحظة ولم أتلق أي دعوى قضائية ولم أتعرض لأي اعتداء أو تهديد طيلة تواجدي وعملي بمصر، وهذا دليل أنني عملت بحب واحترافية في مصر وتم تقدير ذلك".

وعن تأثير الإعلام المصري في مسيرته المهنية: "الإعلام المصري أعطاني نوعا جديدا من الهوية، فأنا في بداياتي كنت مراسلا سياسيا ومذيع أخبار، ثم انتقلت لبرامج الترفيه والألعاب والحوارات الفنية، لكن مصر منحتني هوية هامة جدا كمحاور سياسي واجتماعي وديني، فأنا اشتهرت في مصر بحواراتي الدينية، والكل يعلم أنني من دين مختلف عن معظم الناس الذين حاورتهم، ومع ذلك سجل لي في معظم الأحيان نقاط إيجابية عند المتلقي، وبالتالي عندما تحدثت في السياسة في بلد أنا جديد عليها ولا أعرف بخفايا السياسة فيها نجحت في المهمة، ويرجع السبب في هذا التوفيق أنني اشتغلت على حالي كثيرا وكان معي فريق عمل هو عيوني وأذني وفي بعض الأحيان لساني، هذا الفريق كان يصاحبني في كل لحظة، وأحب أن أستغل هذه اللحظة وأستغل منصتكم الإعلامية الهامة وأوجه لهم التحية". 


طوني خليفة: حب مصر هو من اقتحمني.. والإعلام المصري منحني هوية مختلفة خاص
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة