أخبار

أين منهج الإنجليزي للثانوية العامة؟.. مركز المناهج يتجاهل غضب الطلاب.. ومصدر: «قرّب يخلص»

18-1-2022 | 14:03
أين منهج الإنجليزي للثانوية العامة؟ مركز المناهج يتجاهل غضب الطلاب ومصدر ;قرّب يخلص;الثانوية العامة
أحمد حافظ

انتصف العام الدراسي، ولم ينته مركز تطوير المناهج بوزارة التربية والتعليم، من باقي منهج اللغة الإنجليزية للصف الثالث الثانوي العام، دون توضيح أسباب التأخير، أو موعد إتاحته للطلاب.

وأثار صمت مركز تطوير المناهج، غضب الكثير من الطلاب وأولياء الأمور، فلم يصدر توضيحًا عن توقيت الانتهاء من منهج اللغة الإنجليزية للثانوية العامة، أو يضع المسئولون بالمركز  جدولا زمنيا واضحا ومحددا، للانتهاء مما تبقى من المنهج.

واتهم الكثير من الطلاب، عبر الصفحات الخاصة بـ "جروبات" طلاب الثانوية على منصات التواصل، مركز تطوير المناهج بالتخاذل وعدم المسؤولية، فلا هو ترك منهج اللغة الإنجليزية دون تطوير، ولا هو أنجزه في توقيت مبكر يتيح لهم الاطلاع عليه، والانتهاء منه مبكرا، باعتبار أن طلاب الثانوية كعادتهم، يبدءون المراجعة في الفصل الدراسي الثاني، لأن هذه سنة شهادة، وليست تقل.

ولا يوجد حتى اللحظة، على بنك المعرفة ومنصة "أوديو" من مهج اللغة الإنجليزية للصف الثالث، سوى ست وحدات فقط، مع أن منهج الإنجليزي يفترض أن يكون "كتلة واحدة"، لا يتم تقطيعه لتيرم أول، وتيرم ثاني، ما يعكس الخلل والعشوائية لدى بعض المسؤولين في مركز المناهج.

وكان يفترض أن تقوم الجهة التي تعاقد معها المركز لتأليف منهج اللغة الإنجليزية للصف الثالث الثانوي، أن تنتهي منه دفعة واحدة قبل بدء العام الدراسي الحالي، لكنها أبلغت المنهج في أكتوبر الماضي، بانتهائها من منهج الترم الأول فقط.

وإلى اليوم، وحتى انتصاف العام الدراسي، لا يعرف طلاب الثانوية مصير ما تبقى من المنهج، متى يُطرح، ومتى يُرفع على بنك المعرفة، ومتى يُتاح للطلاب على منصة "أوديو"، وما شكل المنهج بالأساس، ومن الجهة التي ستعتمده، وماذا لو كانت به أخطاء، وكلها تساؤلات يتعامل معها مركز المناهج بحالة من التجاهل، وربما الاستخفاف.

صحيح أن مركز المناهج، استطاع إنجاز مناهج الصف الرابع الابتدائي، وباقي الصفوف الأولى بشكل إيجابي، لكن أولياء الأمور والطلاب، يردون: إذا لم يكن بمقدور المركز، حتى بعد الاستعانة بجهة لتأليف منهج الإنجليزي، قادرا على الالتزام بموعد محدد لإنجاز الكتاب، كان أجل خطوة تحديث المنهج لمرحلة لاحقة، أما انتصاف العام الدراسي، ولا يزال الكتاب يواجه المصير المجهول، فهذه سقطة كبرى.

حاولت "بوابة الأهرام"، البحث عن معلومات تطمئن أولياء الأمور والطلاب، لكن المسئولون بمركز المناهج يتعاملون مع الأمر، وكأنه سر حربي، حتى قال مصدر آخر داخل الوزارة نفسها، إن الكتاب لا يزال في مرحلة التأليف الأخيرة، لكن موعد طرحه للطلاب لم يتحدد بعد، وستتم مراجعته أولا من المركز، ثم اعتماده للتداول من الفنيين المتخصصين عن المادة بالوزارة، وبعد ذلك يتم رفعه على بنك المعرفة، وربما يكون كل ذلك قبل نهاية إجازة منتصف العام الدراسي.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة