رياضة

الأهلي والإسماعيلي.. قمة الكبار

17-1-2022 | 17:13
الأهلي والإسماعيلي قمة الكبارالأهلي والإسماعيلي .. قمة الكبار
هشام شاهين

يلتقيان اليوم في الجولة الثانية للمجموعة الثانية للرابطة

موسيماني يراهن على الشباب.. والدراويش كامل العدد

المحترفون سلاح الأصفر.. والأحمر يلعب من أجل الفوز

كتب- هشام شاهين، تشهد الجولة الثانية للمجموعة الثانية، من بطولة كأس الرابطة اليوم، إقامة ثلاث مباريات، ويلتقي، الإسماعيلي والأهلي في الثانية والنصف عصرا، على ستاد برج العرب بالإسكندرية، فيما يحل فريق المقاولون العرب ضيفاً ثقيلا على الجونة بستاد القاهرة الدولي، في الخامسة مساء، وفي التوقيت نفسه، يستضيف البنك الأهلي، فريق سموحة على ستاد بتروسبورت..

يصطدم الأهلي اليوم، بكتيبة الدراويش، بعد التعديل، في مباراة ستكون صعبة على كلا الفريقين لابديل فيها عن الفوز للفريقين.

وحقق الإسماعيلي تحت قيادة الأرجنتيني خوان براون المدير الفني للفريق، الفوز في مباراته الأولى وذلك على حساب سموحة بهدف نظيف أحرزه عبد الرحمن مجدي.

بينما تعادل الأهلي سلبياً تحت قيادة الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني المدير الفني، مع الجونة في المباراة الأولى، التي أقيمت على ملعب السلام وتعرض معها موسيماني لانتقادات جماهيرية كبيرة بسبب العرض الهجومي المخيب للأمال في لقائه الأول بالبطولة.

وتمثل المباراة فرصة ذهبية للفريقين سعيا وراء الفوز في لقاء الليلة وإسعاد الجماهير في ظل حالة الانشغال حاليا التي تعيشها الكرة المصرية بسبب إقامة بطولة كأس الأمم الإفريقية الحالية بمشاركة المنتخب الوطني في النسخة المقامة بالكاميرون بخلاف شعبية المواجهات التي تجمع بين الأهلي والإسماعيلي في الكرة المصرية.

ويأمل الإسماعيلي، في كسر عقدة الأهلي المستمرة منذ عام 2010، حيث لم يفز الدراويش على الأحمر طوال تلك السنوات.

وكان آخر فوز للإسماعيلي على الأهلي يوم 21 نوفمبر 2010، بنتيجة 3 ـ1 في الدوري الممتاز.

وكانت آخر مباراة جمعت بين الفريقين، في أكتوبر الماضي في الجولة الافتتاحية لبطولة الدوري، وانتهت بفوز الأهلي برباعية نظيفة، أحرزها كل من علي معلول، أحمد عبد القادر، بيرسي تاو "هدفين" وهي المباراة التي تسببت فيما بعد في إحداث التغييرات داخل الجهاز الفني للإسماعيلي وقدوم خوان براون للفريق.

وعلى الرغم من رحيل شكري نجيب إلى فاركو ومحمد صادق إلى بيراميدز، إلا أن جماهير الإسماعيلي لا زالت متفائلة بتحسن نتائج الفريق والاستفادة من كأس الرابطة لتعزيز التناغم بين اللاعبين الجدد والحاليين خاصة في ظل موقف الفريق الصعب في بطولة الدوري الممتاز والسعي وراء الهروب من شبح الهبوط إلى دوري القسم الثاني عند استئناف بطولة الدوري الممتاز.

ودعم الإسماعيلي صفوفه بصفقات مهمة كالبوليفي كارميلو ألجارناز، والجامبي سايكو كونيه، والإيفواري جان موريل، وأخيراً الأرجنتيني دييجو فيرناندو، الذي لم تصل بطاقته الدولية بعد.

ويخطط الإسماعيلي لاستغلال ظروف الأهلي، المتمثلة في الغيابات العديدة بصفوفه، وتحقيق فوز مهم لكسر عقدة الفريق الأحمر

ولكن الأهلي ينظر لكأس الرابطة بشكل مختلف، فالمدرب الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني، قرر منح الفرصة للصاعدين ومواهب قطاع الناشئين، على الرغم من التعادل مع الجونة في الجولة الأولى من المجموعة الثانية.

وسيمنح موسيماني الفرصة مجدداً لبعض الواعدين في مواجهة اليوم، وتحديداً عبد الرحمن أشرف مانو لاعب الوسط ومحمد مغربي قلب الدفاع بعد اشراك زياد طارق في اللقاء السابق.

وكان المدير الفني للأهلي عانى من غياب غيابات عديدة في صفوفه خلال الفترة الأخيرة أبرزها افتقاده لخدمات مجموعة الدوليين في صفوفه في المنتخب الوطني بالإضافة إلى المصابيين منذ فترة.

ويبحث الأهلي عن الفوز لانعاش أماله في المنافسة على قمة المجموعة خاصة في ظل أمال الجماهير في تحقيق لقب بطل النسخة الأولى من عمر كأس الرابطة وحصد موسم تاريخي.

لقاء الجريحين

وعلى ستاد القاهرة الدولي، مواجهة قوية، بين البنك الأهلي، وسموحة، في لقاء الجريحين، في كأس الرابطة، بعدما خسر الفريقان، في الجولة الاولى، سموحة، بقيادة أحمد سامي، من الإسماعيلي بهدف دون رد، والبنك الأهلي، بقيادة خالد جلال، بالنتيجة نفسها، من ذئاب الجبل، ويسعيان اليوم، من أجل التعويض، والتقدم، في كاس الرابطة من أجل التواجد بقوة في البطولة الجديدة بخلاف إكساب اللاعبين الأساسين والبدلاء جرعة مكثفة من المباريات استعدادا لاستئناف بطولة الدوري الممتاز.

صدام عودة ورضا

وعلى ستاد بتروسبورت، يصطدم، الجونة بذئاب الجبل، الجونة، نجح في التعادل مع الأهلي، وحصل على نقطة، فيما نجح المقاولون العرب في الفوز على البنك الأهلي، ليتصدر قمة هذه المجموعة مع الإسماعيلي ويسعى لمواصلة الانتصارات في الجولة الثانية .

وحشد كل من رضا شحاتة المدير الفني للجونة ومحمد عودة المدير الفني للمقاولون العرب قوتهما الضاربة أملا في حصد الانتصار بحثا عن الفوز ومواصلة الطريق إلى الدور قبل النهائي.

اقرأ أيضًا:
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة