أخبار

الأونروا تدعو إلى الإفراج عن طفل فلسطيني معتقل إداريا ودون تهمة في السجون الإسرائيلية

14-1-2022 | 23:38
الأونروا تدعو إلى الإفراج عن طفل فلسطيني معتقل إداريا ودون تهمة في السجون الإسرائيليةالأونروا
سمر نصر

دعت وكالة الأونروا في إقليم الضفة الغربية، إلى الافراج الفوري عن الطفل اللاجئ أمل نخلة (17 عاما) الذي تعتقله السلطات الإسرائيلية إداريا منذ نحو عام، وذلك لأسباب إنسانية طارئة، كما أعربت عن شعورها بالقلق إزاء استمرار الاعتقال التعسفي للأطفال الفلسطينيين القاصرين.

وأمل معمّر نخلة هو لاجئ من مخيم الجلزون قرب رام الله، اعتقلته القوات الإسرائيلية لمدة ستة أشهر بتاريخ 21 يناير 2021، لكن تم تمديد اعتقاله لأربعة أشهر أخرى في مايو 2021، وفي سبتمبر الماضي جُدد اعتقاله لأربعة أشهر إضافية.

وعندما تنتهي فترة اعتقاله الحالية بتاريخ 18 يناير 2022، سيكون أمل قد أمضى في السجن عاما كاملا وسيبلغ حينها سن الـ 18، ولن يعد قاصرا.

وفي تغريدة على تويتر، رددت منظمة اليونيسف-فلسطين مخاوف الأونروا، وقالت "لا ينبغي أن يكون احتجاز طفلٍ سوى الملاذ الأخير ولأقصر مدة ممكنة، قضى أمل السنة الأخيرة من طفولته في السجن ودون أي تهمة".

وبحسب وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، حتى اللحظة، لا يعلم أمل ولا عائلته بالتهم الموجهة إليه، وقد أبلغتهم السلطات الإسرائيلية بأن قضيته "إدارية سرية".

تابعونا على
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة