أخبار

دعوة أممية لإنهاء النزاع الذي تسبب في نزوح 2.5 مليون شخص بمنطقة الساحل على مدار 10 سنوات

14-1-2022 | 23:38
دعوة أممية لإنهاء النزاع الذي تسبب في نزوح  مليون شخص بمنطقة الساحل على مدار  سنوات مفوضية شؤون اللاجئين
سمر نصر

دعت مفوضية شؤون اللاجئين إلى بذل جهود دولية متضافرة لإنهاء النزاع المسلح في منطقة الساحل الأوسط في أفريقيا، والذي أجبر أكثر من 2.5 مليون شخص على الفرار من ديارهم، خلال العقد الماضي.

هذا ما أفاد به المتحدث باسم المفوضية بوريس تشيشيركوف، في المؤتمر الصحفي الذي عُقد اليوم الجمعة في قصر الأمم في جنيف.

وقد ارتفعت نسبة النزوح الداخلي عشرة أضعاف منذ عام 2013، وذلك من 217 ألف شخص إلى 2.1 مليون شخص، بحلول أواخر عام 2021. 

ويبلغ عدد اللاجئين في بلدان الساحل الأوسط في بوركينا فاسو ومالي والنيجر 410 آلاف شخص، وقد فر غالبية لاجئي المنطقة من العنف في مالي حيث نشب الصراع في يناير 2012.

تابعونا على
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة