Close ad

عٌثمان فكري يكتٌب: البيت المصري في شيكاجو

3-1-2022 | 14:59

أحد أهم روافد القوى الناعمة لمصر هٌنا في الولايات المتحدة الأمريكية أبناؤها من العٌلماء والأكاديميين والخٌبراء والمٌهندسين المٌنتشرين في كافة أنحاء الولايات المٌتحدة الأمريكية بشكل عام، وفي ولايات وسط الغرب الأمريكي مثل إلينوي وشيكاجو بشكل خاص.. 
 
حيث نجحت القٌنصلية العامة والسفير الدكتور سامح أبوالعينين القٌنصل المصري العام في بناء جسر من التواصل ما بين المؤسسات المصرية وأبناء الجالية المصرية من العٌلماء والمٌهندسين والخٌبراء، وكذلك مع المؤسسات الطبية الأمريكية، خاصة في مجال التطور التكنولوجي الهائل بجامعتي شيكاجو وإلينوي، وتحرص القٌنصلية دومًا على إبراز التقدم والحرفية المصرية العالمية، والتي حققها الأطباء المصريون؛ سواء فى الداخل أو الخارج، وخاصة على المستوى الأمريكي، وكيفية الاستفادة من ذلك وخلق صور أكثر إيجابية لمصر لدى دوائر صنع القرار في الولايات المتٌحدة؛ سواء على المستوى المحلي أو الفيدرالي.. 
 
وآخر تلك الفعاليات كانت مأدبة العشاء التي أقامها القٌنصل على شرف الوفد الطبي المصري رفيع المستوى على هامش زيارته لشيكاجو - إلينوي والذي ضم قامات أكاديمية وطبية مصرية كبيرة، بالإضافة إلى رؤساء شركات سيمنس وكانون وفارما في منطقتي الشرق الأوسط والخليج والمكاتب الإقليمية لهم فى مصر ورؤساء أكبر معامل تحاليل وأشعة فى مصر، كما حضر المأدبة عدد من الشخصيات البارزة من أقطاب الجالية المصرية من ولاية إلينوي وهو ما يؤكد حرص الدولة والخارجية المصرية وقٌنصليتنا في شيكاجو – إلينوي على تنظيم مثل هذا اللقاء لبناء جسور ما بين أبناء الجالية المصرية فى ولاية إلينوي والمؤسسات الطبية المصرية، وكذلك لوضع إطار مؤسسي للتعاون ما بينهما وبين الشركات الأمريكية الكبرى والناشطة فى مجالات الطب والأدوية والأجهزة والتحاليل.. 
 
وأخيرًا وليس آخرًا إبراز التقدم والحرفية المصرية العالمية والتي حققها الأطباء المصريون؛ سواء في الداخل أو الخارج، وخاصة على المستوى الأمريكي وكيفية الاستفادة من ذلك وخلق صور أكثر إيجابية لمصر وقوتها الناعمة من أبنائها من العٌلماء والأطباء، وكان ذلك على هامش مؤتمر جمعية الأشعة الأمريكية RSNA 2021، وهو أكبر مؤتمر طبي عالمي يتم تنظيمه في وسط غرب الولايات المتحدة وشهد خلال أعماله عدة ندوات ومحاضرات ولقاءات ثنائية وجماعية بهدف استعراض أحدث الاختراعات والبراءات وتبادل الخبرات في مجالات طب الباطنة والكلى والسرطان والكبد والصدر، كما شهد المؤتمر قيام كبرى الشركات بعرض أحدث التكنولوجيا من الأجهزة الحديثة والتقنيات..
 
ونجح البيت المصري في شيكاجو أو القنصلية المصرية العامة (شيكاجو – إلينوي) في إلقاء الضوء على الإسهامات الكبيرة التي يٌقدمها أبناء مصر من العٌلماء والأطباء في المهجر بشكل عام وفي شيكاجو ووسط غرب أمريكا بشكل خاص وربطهم بالوطن الأم مصر، والاستفادة من خبراتهم في عملية التنمية الشاملة التي تشهدها مصر حاليًا.. مع توضيح دورهم الإيجابي في المجتمع الأمريكي.. 
 
وعن البيت المصري في شيكاجو للحديث بقية

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة