اقتصاد

الاتحاد الأوروبي يعيد تصنيف الملايين من عمال الوظائف المؤقتة

9-12-2021 | 17:10
الاتحاد الأوروبي يعيد تصنيف الملايين من عمال الوظائف المؤقتةالاتحاد الأوروبي
الألمانية

تواجه شركات اقتصاد الوظائف المؤقتة مثل أوبر وديليفرو قواعد أكثر صرامة، بموجب مقترحات جديدة قدمتها المفوضية الأوروبية اليوم الخميس، والتي يمكن بموجبها أن يتم إعادة تصنيف ملايين من العمال على أنهم موظفون ثابتون بدلا من موظفين مستقلين.

وقال نائب رئيسة المفوضية فالديس دومبروفكسيس في مؤتمر صحفي في بروكسل "يستحق عاملو المنصات نفس مستوى الحماية مثل الجميع في الاتحاد الأوروبي بموجب النموذج الاجتماعي".

 وقالت المفوضية في بيان صحفي إنه من شأن هذه التغييرات إدخال قواعد جديدة تُقيم ما إذا كان قرابة الـ28 مليون شخص الذين يعملون لصالح منصات العمل الرقمية في التكتل يعملون كموظفين مستقلين.

وبحسب تقديرات المفوضية الأوروبية –الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي- هناك ما بين 7ر1 و1ر4 مليون عامل سوف يتم الاعتراف بهم حديثا كموظفين بموجب القواعد المقترحة التي تحتاج إلى دعم من الدول الأعضاء الـ27 والبرلمان الأوروبي لتنفيذها.

 بعد ذلك سوف يصبح هؤلاء الأشخاص مؤهلين للحصول على حد أدنى من الأجور وأيام راحة وعطلات مدفوعة الأجر، وقواعد خاصة بالتقاعد، وإجازة وضع وإجراءات الصحة والسلامة لحماية الموظفين تماشيا مع قانون الاتحاد الأوروبي.

وفي ظل وجود أكثر من 500 منصة عمل نشطة الآن في السوق الموحدة، بحسب المفوضية، تزايدت المخاوف في السنوات الأخيرة بشأن الوضع غير المستقر لكثير من العاملين.

وعلى سبيل المثال، تعرض تطبيق أوبر لانتقادات كثيفة بسبب خسارة الكثير من السائقين عملهم عندما ضربت جائحة كورونا أوروبا العام الماضي.

وقال دومبروفسكيس إنه يوجد في السنوات الأخيرة أكثر من ألف حكم صادر عن محاكم الدول الأعضاء والتي تتناول عمل المنصات والكثير منها في بانتظار النظر فيها.

وأضاف للصحفيين أن هذه الحزمة التنظيمية من شأنها أن تجلب المزيد من الإيضاح المطلوب. 

وسوف تشمل معايير تحديد ما إذا كان الشخص موظفا على خمس نقاط.

وفي حال الوفاء بنقطتين منها يفترض أن العامل موظف.

وسوف يكون لشركات المنصات الحق في الطعن على هذا التصنيف التلقائي تماشيا مع القانون الوطني للدول الأعضاء.

رحبت الكثير من منظمات العمل بالمقترحات، وقال الاتحاد الأوروبي لنقابات العمال: "أخيرا سوف ينتهي تبسيط الأمور لأوبر وديليفرو وآمازون ونظرائها".

وقال سكرتير الاتحاد الأوروبي لنقابات العمال، لودفيك فوت، في بيان مكتوب "لقد حققت شركات المنصات لفترة طويلة للغاية أرباحا هائلة بتجنب أغلب الالتزامات الأساسية كأرباب عمل على حساب العاملين وأرباب العمل المسؤولين والخدمات العامة التي تعاني من نقص التمويل".

من ناحية أخرى، حذرت أوبر من أن المفوضية الأوروبية "تعرض وظائف الآلاف للخطر وتعيق الشركات الصغيرة عقب الجائحة وتضر بخدمات حيوية يعتمد عليها المستهلكون عبر أوروبا". 

 ويمكن أن تأخذ المقترحات عدة سنوات للتفاوض عليها قبل أن تدخل حيز التنفيذ وقد تخضع لتغييرات هائلة خلال تلك العملية.

تابعونا على
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة