آراء

محمود دياب يكتب: العدالة الناجزة والجريمة المؤسفة

5-12-2021 | 10:54

لاشك أن سرعة الحكم في القضايا تحقق العدالة الناجزة وخاصة في الجرائم الغريبة والشاذة على المجتمع التي تؤثر على استقراره وتمثل رأيًا عامًا وأحداثها تمس وتهز القيم، وهذا ما حدث في الجريمة المؤسفة التي شهدتها إحدى المدارس بمحافظة الدقهلية عندما اعتدى أحد أولياء الطلاب على مدرس بالمدرسة وصفعه أمام التلاميذ وتمكين ابنه من ضرب المدرس بالحذاء، وكل ذلك داخل الفصل الدراسي، وهذه الجريمة البشعة لم تشهدها مدارسنا على مدى تاريخنا من قبل والتي تمثل إهانة كرامة المعلم والاعتداء على حرمة المدرسة وكسر لكل القواعد والمبادئ الفاضلة.

 
وتم القبض على هذا المعتدي الأثيم وقضت المحكمة بحبسه سنتين مع الشغل وكفالة 3 آلاف جنيه وتعويض مدني مؤقت بقيمة 15 ألف جنيه، وذلك بعد 72 ساعة من إحالة الواقعة من قبل النيابة العامة إلى محاكمة عاجلة لأهميتها وخطورتها، ولابد أن نرفع القبعة احترامًا وتقديرًا وتقديسًا لقضاة مصر وقضائها العادل الشامخ الذي لا يخشى في الحق لومة لائم، وهذا الحكم السريع والناجز قد أثلج صدور كل المصريين نظرًا لغرابة هذه الواقعة الفريدة في خستها وحافظ على حرمة المقر التعليمي وهيبة المعلم التي نقدرها ونجلها ونشأنا على احترام المعلم وتبجيله كما يقول بيت الشعر العظيم لأحمد شوقي (قُـمْ للمعلّمِ وَفِّـهِ التبجيـلا كـادَ المعلّمُ أن يكونَ رسولا). 
 
ولذا يجب الأخذ بمبدأ سرعة الحكم في القضايا التي تمثل رأيًا عامًا وتثير القلق وتبث الرعب في النفوس، ولم يألفها المجتمع وتقض مضجعه وتضرب القيم والأخلاق  في مقتل، ولا تمتد جلساتها شهورًا وربما أعوامًا؛ بحيث ينسى الناس أحداثها، ولكن يبقى تأثيرها السيئ في الذاكرة، وذلك بتوفير دوائر خاصة على وجه السرعة لهذه الجرائم الشاذة لتحقيق العدالة الناجزة في أسرع وقت حتى نحافظ على أخلاق وقيم ومبادئ المجتمع من الانهيار.
 
[email protected]

تابعونا على
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
محمود دياب يكتب: المجازفة المتهورة

كثرت خلال الفترة الأخيرة حوادث السيارات المميتة التي تقع على الطرق السريعة بين المحافظات، وأزهقت فيها العشرات من أرواح المواطنين وسالت دماؤهم الزكية، وهناك أيضا الكثيرون من المصابين

محمود دياب يكتب: تخاريف آخر كل عام

مع آخر كل عام تعود الشعب المصري والعربي والعالم على ظهور الدجالين والعرافين والمشعوذين في كل وسائل الإعلام يتنبأون ما سوف يحدث خلال العام المقبل، وكلها تخاريف

محمود دياب يكتب: لا تشتري دنيا غيرك

يومًا بعد يوم تطالعنا أجهزة الرقابة الإدارية العظيمة بالقبض على شخص - ذي مكانة وظيفية - متلبسًا بالحصول على رشوة مقابل الإخلال بمسئولية عمله

محمود دياب يكتب: وسائل رخيصة للشهرة

يوم بعد يوم تطالعنا على شبكات التواصل الاجتماعي أخبار وفيديوهات ما أنزل بها من سلطان ومبتذلة، ومنها ما يمس الفضيلة ويضرب قيم المجتمع، ومنها ما يكشف عورات

محمود دياب يكتب: قبل أن تنهار كل القيم بالمجتمع

يجب ألا يمر مرور الكرام الحادث البشع الذي هز وأوجع مشاعر كافة المصريين وكل من شاهده من الوطن العربي، وهو قيام شخص بنحر آخر بالطريق العام في عز الظهر بمحافظة

محمود دياب يكتب: ظاهرة التيوس المستعارة

كثر الحديث في الأيام الماضية عن موضوع محلل المطلقات وذلك بعد استضافة أحد برامج الفضائيات شخصًا أعلن بكل زهو أنه يعمل محللًا، وأنه تزوج 33 مرة من سيدات

محمود دياب يكتب: البطل الأول في كشف الجرائم

لقد كانت كاميرات المراقبة خلال الفترات الأخيرة هي البطل الأول في رصد الكثير من الجرائم والحوادث وفك طلاسمها ورصد مرتكبيها وآخرها عندما تم اختطاف طفل الغربية

محمود دياب يكتب: هذا يحدث في محافظة الجيزة

تتجه الدولة الآن اتجاهًا محمودًا في مضمار التوسع في الاقتصاد الأخضر وهو اتجاه عالمي للحد من التلوث وتحسين جودة الهواء وهناك تكليف من الرئيس عبدالفتاح السيسي

محمود دياب يكتب: إنني أشم رائحة الشماتة والانتقام

الشهادة التي أدلى بها الداعية محمد حسان وقبله الداعية محمد حسين يعقوب أمام المحكمة في القضية المعروفة إعلاميا بخلية داعش إمبابة والتي كان استدعاؤهم بناء

حيل لا تنطلي على أحد

ما إن بدأ يتردد في وسائل الاعلام أن هناك احتمال إجراء حركة تغييرات في المحافظين حتى شمر معظم المحافظين عن سواعدهم وشحذوا الهمم وأصبحوا يوميًا في غزوات

أتمنى أن ينضم إليهم الكثيرون

بعد غدٍ يحل علينا جميعًا مناسبة هي من أعظم المناسبات الدينية في الإسلام وشعيرة من شعائر الدين، وأيام عظيمة عند كافة المسلمين في كل بقاع الأرض وهو عيد الأضحى

حتى لا يكون حبرًا على ورق

القرار الذي اتخذه المجلس القومي للأجور مؤخرًا بتحديد الحد الأدنى للأجور للعاملين بالقطاع الخاص بواقع 2400 جنيه شهريًا، وأنه سيكون إلزاميًا لمنشآت القطاع

Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة