محافظات

نائب محافظ القاهرة تكشف عن مخطط إحياء "مصر القديمة"

4-12-2021 | 19:09
نائب محافظ القاهرة تكشف عن مخطط إحياء  مصر القديمة  المهندسة جيهان عبد المنعم
القاهرة - أميرة الشرقاوي

تولي القيادة السياسية اهتماما بمشروع تطوير القاهرة التاريخية، لما له من أهمية تاريخية وسياحية واقتصادية، وتسارع محافظة القاهرة وأجهزتها التنفيذية الزمن، للانتهاء من تطوير هذا المشروع.

 تخضع منطقة "القاهرة التاريخية" لمشروع تطوير، يهدف لإعادة البريق لتلك المنطقة ذات المعالم الشهيرة والإرث الحضاري العريق.

أكدت المهندسة جيهان عبد المنعم، نائب محافظ القاهرة للمنطقة الجنوبية، أنه جار بذل كافة الجهود لتنفيذ مخطط الدولة لإعادة منطقة مصر القديمة إلى رونقها الحضاري، لما تحتويه من إرث تاريخي عريق، منها آثار القلعة، ومنطقة الفسطاط، ومجرى العيون ومنطقة مجمع الأديان.

وأضافت في تصريحات صحفية، اليوم السبت، أنه جار تنفيذ ما وجه به الرئيس عبد الفتاح السيسي مؤخرًا، بتكثيف جهود تطوير القاهرة التاريخية والإسراع في إتمام المراحل النهائية منها لإبراز دورها كمركز ثقافي وحضاري وسياحي، وذلك بالتناغم والتكامل مع جهود التوسع في المجتمعات العمرانية الجديدة الجاري تنفيذها على مستوى الجمهورية. 

وكشفت "عبد المنعم"،  عن أهم المراحل التي تسهم في تحقيق المشروع القومي والحضاري،  لإحياء القاهرةالتاريخية و حديقة تلال الفسطاط، ألا وهي الانتهاء، من إزالة عزبة أبو قرن العشوائية بمنطقة مصر القديمة، والتي سوف يقام على أرضها مشروع "تلال الفسطاط"، لافتة   إلى أن أعمال الإزالة  الجارية بالمنطقة، تتم  على قدم وساق ودون أي تعطيل، حيث قد وصل أعداد الأسر، التي تم إخلاؤها من العزبة حتى الآن، إلى 3976 أسرة، وتم تسكينهم في مشروع "معا"، بمدينة السلام. 

جدير بالذكر، أنه يوجد مخطط عام لتحويل المنطقة بالكامل  لمزار سياحي عالمي، نظرًا لما تتميز به من وجود مسجد عمرو بن العاص، أقدم المساجد الإسلامية في مصر وأفريقيا، وكذلك الكنائس القديمة (المعلقة - ماري جرجس - أبوسيفين - العذراء، والمعبد اليهودي وسور مجرى العيون)، بالإضافة إلى متحف الحضارة المصرية، مع الاستغلال الأمثل لبحيرة عين الحياة، والتى تم تطويرها واستغلال ضفافها بعدد من الأنشطة الملائمة للموقع.

تابعونا على
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة