ليل ونهار

فاترينات" العرض ببورسعيد من "كراتين البيض"

3-12-2021 | 16:31
فاترينات العرض ببورسعيد  من كراتين البيض" سلطان " تصميم " فاترينات " العرض ببورسعيد .. يطلق صيحة " كراتين البيض " بعد عقود من الإبداع

بورسعيد - محمد عباس: وسط مصممى فاترينات عرض المحلات التجارية ببورسعيد لمع اسمه خلال سنوات الرواج للمدينة الحرة وما بعدها .. واستطاع بأفكاره وإبداعاته أن يتصدر قائمة فنانى مهنة "الفاترينست" بالمدينة الباسلة ليصبح محمد سلطان أو "سلطان فاترينست" كما يلقبونه فى المدينة الباسلة واضع اللمسة الفنية والمنفذ لفاترينات العرض بمئات المحلات التجارية المنتشرة بالمناطق الراقية والشعبية على السواء .. ومع توالى أعماله الناجحة وتنامى شهرته استعان به أصحاب المحلات بالقاهرة والإسكندرية.

عاد سلطان للواجهة مرة أخرى بالأوساط التجارية والفنية ببورسعيد بإطلاقه فكرة استخدام كراتين بيع البيض كمادة أساسية لخلفية فاترينة عرض أحد محلات الملابس الجاهزة الخاصة بالأطفال .. وجاءت ألوان الكرتون المستخدم الزاهية لتشيع أجواء من البهجة وتلفت أنظار الزبائن وإعجابهم معا .. وليتداول البورسعيدية صور الفكرة بعد إبداعها وتنفيذها عبر صفحات السوشيال ميديا والمواقع الإلكترونية المحلية ببورسعيد.

يروى سلطان مشواره الطويل مع مهنة "الفاترينست" ويتذكر أفكاره الجديدة بمرحلة الثمانينات والتى لاقت إعجاب وتشجيع أصحاب المحلات ومن بينهم بعض التجار والمستوردين اللبنانيين الذين قدموا للمدينة الحرة وفتحوا العديد من المحلات الناجحة بالحى الإفرنجى .. وجاءت المنافسة بينهم وبين تجار بورسعيد والقاهرة لتصنع العصر الذهبى للملابس الجاهزة المستوردة خاصة ملابس الشباب .. ويشير سلطان لأسماء العزبى وغراب وعبد المطلب واللبنانى حيدر والذين صنعوا موضة الشباب وارتقوا بالذوق لدى شباب بورسعيد وطلبة الكليات لمجاراة احدث صيحات الموضة فى العالم .

ويضيف أن سعادته بأعماله اكتملت باستعانة محافظة بورسعيد وحى الشرق به لتجميل المناطق والمحاور المرورية والحدائق المفتوحة ولا ينسى مساهماته فى تجميل " الجداريات " الملاصقة للعديد من المنشآت الحكومية والتعليمية  والتى نال عنها خطابات شكر وتقدير رؤساء الأحياء ومجلس مدينة بورفؤاد مسقط رأسه .

تابعونا على
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة