رياضة

حظر دخول الجماهير لمباريات كرة القدم في ولاية بافاريا بسبب كورونا

3-12-2021 | 15:45
حظر دخول الجماهير لمباريات كرة القدم في ولاية بافاريا بسبب كورونابوندسليجا
الألمانية

قررت حكومة ولاية بافاريا، اليوم الجمعة، إقامة مباريات كرة القدم في الولاية بدون جمهور في الوقت الحالي، وسط موجة رابعة من فيروس كورونا.

وقال ماركوس زودر رئيس وزراء ولاية بافاريا، في مؤتمر صحفي، أنه سيتم تطبيق القرار بداية من غد السبت وسينفذ على جميع الرياضات الاحترافية.

وستقام مباريات أوجسبورج أمام بوخوم في الدوري الألماني (بوندسليجا) ومباراة نورنبرج وهولستين كيل، في دوري الدرجة الثانية، بدون جمهور غدا السبت.

ولم يقل زودر إلى متى سيتم تطبيق هذه القاعدة ولكنه ألمح في وقت سابق إلى أنه ستظل مطبقة لنهاية العام، وفقا لتطور حالة الجائحة.

ويحل فريق بايرن ميونخ، حامل اللقب ومتصدر الدوري في الموسم الحالي، ضيفا على فريق بوروسيا دورتموند غدا السبت.

واتفقت الحكومة الفيدرالية ورؤساء الولايات أمس الخميس على أنه سيتم السماح لـ15 ألف متفرج أو 50 في المئة من الطاقة الاستيعابية إذا لم تغير الدولة هذه القواعد. ويبدو أن دورتموند مستعد لاستقبال 15 ألف متفرج.

وقررت ولاية برلين أن تقلل العدد أكثر وأن يقتصر الحضور على خمسة آلاف مشجع فقط في مباريات يونيون وهيرتا التي تقام على أرضهم بداية من الأربعاء. ولن تتأثر مباراة يونيون مع لايبزج المقرر إقامتها اليوم. 

وفي ولاية ساكسونيا، حيث يلعب لايبزج مبارياته، تم بالفعل إقرار إقامة المباريات بدون جمهور.

وحث وزير الصحة الألماني المنتهية ولايته ينس شبان على أن الملاعب التي ستعتمد الحل الوسط بدخول 15 ألف متفرج ينبغي أن تطبق بعض الإجراءات على جميع الجوانب.

هذا يتضمن دخول الأشخاص الذي تم تطعيمهم أو تعافوا، مع الالتزام بالتباعد الاجتماعي وارتداء أقنعة الوجه.

وقال أيضا أنه ينبغي عدم تواجد الكحوليات كما ينبغي العمل على مفهوم الوصول للملعب والخروج منه لتفادي تزاحم الجماهير.

وأضاف :"السؤال هو ما إذا كان يمكن القيام بهذا من الناحية العملية"، في إشارة للصور السابقة التي ظهرت في الملاعب التي لم تلتزم بالبروتوكولات.

ويلتقي هانوفر مع هامبورج في دوري الدرجة الثانية، بعد غد الأحد، وذكرت السلطات المحلية أن 22500 ألف مشجع بدلا من 15 ألفا سيسمح لهم بدخول المباراة رغم قرار الحكومة. ولم يتضح بشكل فوري لماذا سيحدث هذا.

ويفتقد بايرن ميونخ جهود جوشوا كيميتش وإيريك ماكسيم تشوبو موتينج في مباريات الجولة الرابعة عشرة من البوندسليجا، بسبب فيروس كورونا، حيث أن الموجة الأخيرة ضربت ألمانيا بقوة وتحديدا ولاية بافاريا.

وذكر نادي إنجلوشتاد، المنافس بدوري الدرجة الثانية، والمتواجد بولاية بافاريا، أن 15 شخصا من النادي يتواجدون في الحجر الصحي بعد ثبوت إصابة سبعة أشخاص بالفيروس قبل مباراة الفريق أمام هانزا روستوك غدا السبت.

تابعونا على
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة