رياضة

المنتخب .. ضربة أفشة

1-12-2021 | 17:47
المنتخب  ضربة أفشةالمنتخب .. ضربة أفشة

فاز على لبنان بهدف في أول مبارياته بكأس العرب

أداء سىء للاعبين .. وكيروش " الحاضر الغائب "

حقق المنتخب الوطني الأول لكرة القدم فوزا غاليا وصعبا على لبنان بهدف مقابل لاشىء في اللقاء الذي جمع بينهما اليوم في إطار الجولة الأولى من عمر المجموعة الرابعة لبطولة كأس العرب .

ورفع المنتخب رصيده إلى 3 نقاط يحتل بها المركز الثاني بفارق الأهداف خلف الجزائر المتصدر بعد فوزه بأربعة أهداف دون رد على السودان .

وسجل محمد مجدي أفشة هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 71 .

ورغم الفوز إلا أن المنتخب لم يقدم المستوى المنتظر منه على مدار الشوطين عانى من عدة سلبيات أبرزها غياب الدقة في اللمسة الأخيرة من جانب مروان حمدي ومحمد شريف بخلاف بطء التمريرات من جانب لاعبي الوسط في بناء الهجمات مما أدى إلى أفضلية عددية للدفاع اللبناني بخلاف تراجع مستوى أكثر من لاعب من العناصر الأساسية في التشكيلة مثل أفشة صاحب الهدف وعمرو السولية ومصطفى فتحي كما أخطأ المدرب كارلوس كيروش في الرهان على أسلوب هجومي واحد من خلال تقدم ظهيري الجنب في ظل سوء العرضيات التي أعتمد عليها المنتخب .

وبدأ المنتخب الوطني اللقاء بتشكيل مكون من محمد الشناوي في حراسة المرمى وأمامه أكرم توفيق وأحمد حجازي ومحمود حمدي الونش وأحمد فتوح للدفاع وحمدي فتحي وعمرو السولية ومحمد أفشة ومصطفى فتحي ومحمد شريف للوسط ومروان حمدي للهجوم بطريقة 4-2-3-1 .

وشهد الشوط الأول استحواذ مصري كامل على منطقة الوسط مع تراجع تام لمنتخب لبنان لتطبيق دفاع المنطقة، ولجأ كيروش إلى سلاح التسديدات أملا في هز الشباك ولاحت له 11 تسديدة في شوط واحد5 منها شكلت خطورة ولكن تصدى لها الحارس اللبناني وتعرض حمدي فتحي للإصابة ليتم استبداله بزميله مهند لاشين في منطقة الارتكاز، وعاب على المنتخب سوء مستوى أكثر من لاعب مثل محمد شريف ومصطفى فتحي وأفشة والذين استسلموا كثيرا لرقابة لاعبي الدفاع اللبناني، وأرتكب كيروش خطأ كبير بتواجد شريف في مركز الجناح وليس رأس الحربة الصريح لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين المنتخب .

وفي الشوط الثاني  يضغط المنتخب المصري ويحاصر نظيره اللبناني في منطقة الوسط ولكنه أفتقد الدقة في بناء الهجمات ولم تنجح أكثر من محاولة فردية عبر أكرم توفيق وأحمد فتوح ومحمد شريف، وأطلق عمرو السولية لاعب الوسط المدافع أكثر من تسديدة قوية ولكنها أصطدمت بالحائط البشري الكبير للدفاع اللبناني، وظلت الهجمات المصرية تفتقد للخطورة ويدفع كيروش بلاعبه احمد رفعت الجناح الأيسر في دعم الجبهة اليسرى أملا في تطوير الجانب الهكومي حتى كتبت الدقيقة 70 نجاح أحمد فتوح بذكاء في الحصول على ركلة جزاء من تعرضه للعرقلة داخل منطقة الجزاء، تقدم لها محمد أفشة وسجل منها الهدف الأول بنجاح ليفض الاشتباك ويمنح التقدم للفراعنة ويواصل المنتخب ضغطه في محاولة تسجيل هدف أخر ويدفع كيروش بلاعبه عمر كمال عبدالواحد بدلا من أكرم توفيق في محاولة لزيادة الضغط الهجومي للجبهة اليمني، ويمر الوقت دون جديد ويطلق الحكم صافرة النهاية معلنا فوز مصر على لبنان بهدف مقابل لاشىء .

تابعونا على
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة