رياضة

المنتخب .. سري جدًا

28-11-2021 | 16:39
المنتخب  سري جدًاالمنتخب .. سري جدا

كيروش يحشد القوة الضاربة لمواجهة لبنان والمفاجآت قادمة

تجهيز خاص لفتحي وزيزو .. وشريف يقترب من الهجوم

جمعة يحفز الوجوه الجديدة .. وحيرة حول مشاركة حجازي

كتب – محمد أبوالعينين: يؤدي المنتخب الوطني الأول لكرة القدم اليوم أول تدريباته في قطر عقب الوصول لها مساء أمس في بدء رحلة الإعداد لمباراته المرتقبة مع لبنان في الجولة الأولى من عمر المجموعة الرابعة للدور الأول من عمر كأس العرب.

وقرر كارلوس كيروش المدير الفني فرض سرية كاملة على المران الأول لإضفاء حالة من التركيز بين اللاعبين خاصة في ظل كثرة الوجوه الجديدة المنضمة للقائمة النهائية مثل حسين فيصل وأسامة فيصل ومروان داود ومحمد عبدالمنعم وأحمد ياسين ومهند لاشين والذين ينوي المدرب البرتغالي منحهم الفرصة الكاملة مستقبلا .

وبدأ المدير الفني مشواره فور الوصول إلى قطر بعقد سلسلة من الاجتماعات مع طاقمه المعاون المكون من ضياء السيد ومحمد شوقي وعصام الحضري شدد خلاله على ضرورة متابعة تسجيلات منتخب لبنان بشكل جيد للوقوف على نقاط القوة والضعف لديها قبل حسم التشكيلة الأساسية التي سيبدأ بها رحلته في البطولة.

ويترقب الجهاز الفني وصول أحمد حجازي مدافع اتحاد جدة السعودي المنضم إلى صفوف الفراعنة بعد اختياره في اللحظات الأخيرة بدلا من إمام عاشور لبدء التحضيرات بكل قوة.

ويميل المدير الفني لتأجيل الدفع بأحمد حجازي لمباراة الجزائر الثانية في المجموعة منعا لتعرضه للإرهاق خاصة في ظل مشاركته أساسيا في جميع مباريات فريقه السعودي في الفترة الأخيرة وقدومه إلى المعسكر متأخرا بعكس زملائه بسبب الاختيار المفاجئ.

وشهدت كواليس المنتخب وضع المدير الفني أكثر من لاعب في دائرة الحسابات ينتظر أن يجرى الرهان عليهم في تشكيلته الأساسية يتصدرهم ثنائي وسط الزمالك مصطفى فتحي وأحمد سيد زيزو بالإضافة إلى عودة محمد شريف لمركز رأس الحربة الصريح أملا في زيادة المعدل التهديفي بعد تجربته في مركز الجناح الأيسر كما يميل المدرب البرتغالي للرهان على ثنائية حمدي فتحي وعمرو السولية في مركز محوري الارتكاز لاستغلال تأقلمها وتجانسهما وتألقهما برفقة الأهلي في الموسم الجاري لضمان عدم اهتزاز الوسط خاصة في ظل قوة المباريات التي تنتظر الفراعنة في البطولة

وينتظر أن يمنح المدرب البرتغالي الفرصة للوجوه الجديدة بشكل تدريجي في مباريات الدور الأول " لبنان والجزائر والسودان " أملا في اكسابهم الخبرات بهدوء قبل تحديد هوية من سيبقى برفقة الفراعنة في الفترة المقبلة التي يخوض فيها بطولة كأس الأمم الإفريقية القادمة في الكاميرون ثم الدور الثالث والأخير من عمر التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم المقبلة .

ولجأ وائل جمعة مدير المنتخب إلى عقد جلسات مع لاعبيه في الساعات الأخيرة لتحفيزهم بشكل مكثف وشدد على أن الجهاز الفني يثق في قدرة هذه المجموعة على تقديم مستويات مميزة في الدور الأول وتصدر جدول ترتيب المجموعة والمنافسة على اللقب .

وطالب جمعة لاعبيه الجدد مثل حسين فيصل وأسامة فيصل ومروان داود وأحمد ياسين ومحمد عبدالمنعم بضرورة استغلال الفرصة الذهبية التي حازوا عليها من جانب كيروش في ظل اقتناع المدرب البرتغالي بمستواهم في الدوري وأمله في تألقهم دوليا مع المنتخب .

ويذكر أن المنتخب الوطني يخوض منافسات بطولة كأس العرب بتشكيلة تضم كلا من محمد الشناوي ومحمود جاد ومحمد صبحي في حراسة المرمى وأكرم توفيق، وأحمد فتوح، ومحمود حمدي الونش، وأيمن أشرف، وأحمد ياسين، وأحمد حجازي، ومحمد عبدالمنعم، ومروان داود لخط الدفاع  وحمدي فتحي، عمرو السولية، مهند لاشين، عمر كمال عبد الواحد، أحمد رفعت، أحمد سيد زيزو، محمد مجدي قفشة، مصطفى فتحي، حسين فيصل لخط الوسط  ومروان حمدي، محمد شريف، أسامة فيصل لخط الهجوم .

 

تابعونا على
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة