الرأى

بناء الإنسان .. في الأقصر وأسوان

28-11-2021 | 16:39
 بناء الإنسان  في الأقصر وأسوان بناء الإنسان ...في الأقصر وأسوان

زينب المنباوي    

في حفل أسطوري عالمي يفوق  الأحلام  والخيال أضاءت سماء مصر العالم بأكمله من مدينة النور.. من خلال حدث شاهده  العالم بأسره و تناقلته المحطات والوكلات الاعلامية على مستوى العالم وتابعته لحظة لحظة مواقع التواصل الاجتماعى كلها تحت رعاية الرئيس عبد  الفتاح  السيسي   وبحضور  نخبة من أهم الشخصيات العالمية وسفراء من دول عربية وأجنبية إلى جانب عدد كبير  من الوزراء والمسئولين وأعضاء برلمان.

وفي ليلة لا نقول عنها أنها من ألف ليلة وليلة لأنها من الصعب أن تتكرر إلا من خلال الأرض التى صنعت وأنطلق منها مهد الحضارات الإنسانية كلها.. مصر وتحديدآ "الأقصر" .

ليلة سطرت فيها مصر التاريخ الحديث وإعادة بناء حضارة الأجداد من جديد  بتوجهات الرئيس عبد الفتاح السيسي وتم الترميم والتجديد بسواعد الأحفاد، فجاءت الرسالة واضحة للعالم بأن.. "مصر تعيد حضارة التاريخ بروح الحاضر لتصنع المستقبل "بقيادة حكيمة واعية قوية وحاسمة صانعة مستقبل ومع إشراقة كل يوم تبهر العالم بتقدم مصر فى خطوات سباقة يخطوها أبناؤها على أرض ثابتة بجذور  أجدادها متمسكة بتاريخها ومفتخرة ببنائها لمستقبل تصنعه لأجيال قادمة.

وجاء  افتتاح  طريق الكباش الفرعونى في عرس تاريخي متزامنا مع إعادة ترميم معبدي الأقصر والكرنك إضافة إلى مشارع تطوير نظم الإضاءة ومشروعات أخرى في المدينة الأثرية كل هذا بدوره جعل  من  محافظة " الأقصر " متحفا مفتوحا بل قبلة توجهت إليها الوفود السياحية من جميع أنحاء العالم وفى وقت قياسي سجلت مصر ووفقا للمؤشرات اللحظية (حتى وقتنا الحالى) تزايد غير مسبوق وأعلنت الفنادق عن ارتفاع نسبة الإشغالات وانتعاش الحركة السياحة وارتفاع الرواد على المزارات السياحية والأماكن الأثرية بالمحافظة.. معلنة عودة الحياة فى شريان الأقصر .

ويجب التوقف عند عرس آخر لا يقل أهمية (وإن كان يفوقها لما يحمله من رسائل ومعاني أسمى وأعمق على المستوى الإنساني)،  فبالتوازى مع احتفالية طريق الكباش عاكسا بل مؤكدا على صورة مصر الحضارية المتحضرة المؤمنة بقدرات شعبها والمتصدية لكل التحديات ومتجاوزة كل الصعوبات بإرادة قيادتها القوية وبسواعد أبنائها المؤمنين بكل شبر على أرضها، أقيم هناك حيث محافظة أسوان عرس سجله التاريخ  الإنساني ولحظات أعمق وأكبر من كلمات تسطره ولكن المشهد حفره فى وجدان كل مصري مطمئنا على مستقبل أولاده قبل نفسه فى ظل  القيادة الحكيمة القوية الإنسانية وحرص الرئيس عبد الفتاح السيسي أن يطمئن على المتضررين من أحداث السيول التى ضربت أسوان متفقدا القرى فى غرب أسوان واحتفت قرية " الشهامة " بزيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي لها وتبدل حزنها على ما أصابها من أضرار السيول الى فرحة غامرة بتشريف  الرئيس لهم معلنين بفرحة ملأت قلوبهم ومن صدقها اعتلت وجوههم قائلين "إن المطر كان مبشرا لنا بالخير ودعونا ربنا .. وبقدوم سيادتك يا ريسنا هو  الخير كله"

وأعلن  الرئيس عبد الفتاح السيسي عن توفير (500 منزل مجهز تجهيزا كاملا حتى الملابس أن أرادو فإنها مصر )، بالإضافة إلى دور حياة كريمة واستكمال مشروع تطوير البنية التحية والـتأكيد على   الخدمات الطبية والمعيشية.

  إنها مصر الحضارة والحاضر  والمستقبل.. إنها مصر العزة والستر والنصر.. تحيا مصر قيادة وشعبا، تحيا مصر بقيادتها الحكيمة القوية الإنسانية بإرادة شعب لا يعرف إلا طريق النصر.

 

تابعونا على
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة