محافظات

الدقهلية ترتدى " ثوب الجمال "

28-11-2021 | 16:38
الدقهلية ترتدى  ثوب الجمال الدقهلية ترتدى " ثوب الجمال "

 

 

 

تطوير 62 منطقة عشوائية " آمنة وخطرة " .. وإقامة أسواق حضارية .. والأهالى يشيدون

الدقهلية - رشا النجار: أكد الدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية أن هدف الدولة الأكبر الذى تسعى لتحقيقه هو تحسين مستوى معيشة المواطنين وإتاحة حياة كريمة لهم من خلال السكن الكريم وإتاحة جميع الخدمات التى يحتاجها ومن ضمن وسائل تحقيق هذا الهدف تطوير المناطق العشوائية بأنواعها ويتكامل معها مبادرة " حياة كريمة " التى تستهدف 26 قرية وتوابعها بمركز شربين فى هذه المرحلة بالتطوير الشامل ويتبعها استهداف مراكز أخرى فى المراحل الجديدة من المبادرة .. مشيرا إلى أن المحافظة وبالتعاون مع صندوق تطوير العشوائيات " التنمية الحضارية " قاما برصد 62 منطقة عشوائية " آمنة وغير آمنة " منتشرة فى مدن وقرى المحافظة ليتم تطويرها .. وكانت تمثل عائقا كبيرا أمام التنمية.

أوضح أنه تم رصد 21 منطقة غير آمنة فى 14 مركز  وهى " الصفيح وجديلة وقولنجيل بشرق المنصورة، إيواء المطرية، وزاوية الأمير حماد ودقادوس فى ميت غمر، ووسط وشمال مدينة أجا، ووسط مدينة بنى عبيد، وسماد طلخا، ووسط وشرق دكرنس وحارة الصيادين بالجمالية، وحمزاوى بالمنزلة، ووسط مدينة منية النصر، ووسط مدينة الكردى، ووسط مدينة محلة دمنة، وعشش الحوال ومقلب الزبالة بالسنبلاوين، وسط العبيد ووسط المدينة بتمى الأمديد " .. وتم الانتهاء من بعضها وأوشك الباقى على الانتهاء.

أما العشوائيات الآمنة بالمحافظة فتتمركز فى 15مركزا بنطاق المحافظة بإجمالى 41 منطقة، وتم فتح التراخيص للهدم والبناء بها لإعادة تخطيط وتطوير تلك المناطق، وتم الانتهاء من بعضها وجار العمل فى الباقى وتتضمن أعمال التطوير احلال وتجديد شبكات مياه الشرب والصرف الصحى والكهرباء وتركيب خطوط للتليفونات وتوصيل خدمة الغاز الطبيعى لبعضها إضافة إلى تجميل ورصف الشوارع بالأسفلت والإنترلوك – حسب مساحتها – وصيانة وتركيب أعمدة الإنارة .. وغيرها .. وتطلب بعضها نقل سكانها إلى أماكن أخرى مثل أهالى سكان الجلاء وسندوب مع تأمين معيشتهم الى حين الانتهاء من تطوير مناطقهم .. حيث تم إزالتها بالكامل وإعادة بنائها مرة أخرى فى نفس المكان حيث سيعود سكانها إليها عقب التطوير فى منازل حديثة ومناطق متكاملة الخدمات.

أشار المحافظ إلى قيام فريق من التنمية البشرية بالمحافظة ببحث كل المشاكل التى تواجه سكان المناطق المطورة " الآمنة " وغير المخططة بما فيها الصحية والمادية والتسرب من التعليم وعدادات الكهرباء والمياه.

أضاف أنه يتم حاليا إنشاء مشروع سكنى حضارى متكامل الخدمات، بالمحافظات على غرار مشروعى "الأسمرات" و"بشاير الخير" وذلك لأهالى مناطق الجلاء وسندوب وسكان الإيواء .. مشيرا إلى إجراء قرعة مساكن الإيواء بالمطرية لثلاث عمارات كاملة التشطيب، وتم تسليم الوحدات السكنية وإزالة جميع العشش بعد انتقال المواطنين لتلك الوحدات.

أسواق حضارية

أوضح المحافظ أنه يتم أيضا تطوير ورفع كفاءة الأسواق العشوائية بالمحافظة حيث تم تحديد أسواق رئيسية فى 4 مراكز هى أجا، والجمالية، وميت سلسيل، وميت غمر من خلال التنسيق مع وزارة التطوير الحضرى والعشوائيات للبدء فى تطوير تلك الأسواق بتكلفة 10 ملايين جنيه خلال الخطة الحالية .

خطة جادة

وتشير المهندسة نهاد البلتاجي مدير إدارة تطوير العشوائيات إلي أن محافظة الدقهلية تعمل على تنفيذ خطة جادة لتطوير المناطق العشوائية، عبر خريطة كاملة لتلك المناطق، قسّمتها إلى مناطق خطرة وأخرى آمنة والتعامل مع كل منطقة بحسب احتياجاتها وطبيعة المواطنين القاطنين بها، وكذلك نوعية الخطورة التى تحيط بالمنطقة، كما صنّفت بعض المناطق عشوائية " آمنة " .. حيث فتحت التراخيص للهدم والبناء لإعادة تخطيط وتطوير تلك المناطق .. مشيرة إلى أن تطوير منطقة مساكن الجلاء يستهدف بناء 7 عمائر سكنية تتكون من 12 دورا علويا ودور أرضى بإجمالى 714 وحدة سكنية و 24 محلا تجاريا وإنشاء محطة رفع صحى وموزع كهرباء بالإضافة إلى حضانة ووحدة صحية ومناطق ترفيهية .. حيث تم هدم 16 عمارة بـ 420 وحدة سكنية وتم إخلاء الموقع وتسليم المواطنين قيمة إيجارية سنة مقدم " 14.400 ألف جنيه " بواقع 1200 جنيه شهريا تجدد كل 6 أشهر لحين الانتهاء من المشروع وإعادة تسكينهم بالمنطقة مرة أخرى.

وبالنسبة للأعمال فى أرض شرق المنصورة والتى تبلغ مساحتها ٦ أفدنة فقد كانت أرض خالية تماما و يتم حاليا إنشاء 11 برجا سكنيا بجانب الخدمات المتكاملة .. ويتم الاتفاق ما بين صندوق التنمية الحضرية والمحافظة على طريقه التسكين وذلك بـ 956 وحدة سكنية و 24 محلا.

متابعة التنفيذ

ويؤكد الدكتور هيثم الشيخ نائب المحافظ أنه يتم متابعة مشروعات التطوير من خلال جولات ميدانية .. كما شكل المحافظ لجنة تطوير  العشوائيات وذلك لمعاينة الشوارع التي تم الانتهاء من توصيل جميع المرافق بها ( خطوط صرف صحي - خطوط مياه - كهرباء - تليفونات - غاز .. وغيرها ) وقبل البدء في أعمال الرصف وتركيب الانترلوك بتلك الشوارع .. كما تم تشكيل لجنة أخرى لمعاينة الشوارع التى لم تدرج في خطة التطوير وتقع داخل حدود منطقة التطوير لإعداد المقايسات وتحديد الاعتمادات المالية المطلوبة لتطوير هذه الشوارع وتقديمها إلى صندوق تطوير المناطق العشوائية لتوفير الاعتماد اللازم .

إشادة

يقول شداد أبو دنيا - من أهالى منطقة عزبة الصفيح الخطرة التى تم تطويرها - إن أهالى العزبة كانوا  يعيشون فى ظروف شديدة الصعوبة لعدم وجود خدمات، ووسط القمامة المتناثرة وغرق الشوارع بمياه الصرف الصحى .. وكان أهلها مهددين باستمرار بالموت " صعقا " بسبب أسلاك الضغط العالى، و لكن امتدت يد الرعاية لها من خلال المسئولين وتم حل مشكلة كابلات الضغط العالى من خلال تحويلها إلى كابلات أرضية .. كما تم تطوير العزبة وإدخال خدمات مياه الشرب والصرف الصحى إليها .. وحل مشكلات المخلفات وغيرها ليتبدل حالنا تماما إلى الأفضل.

 يضيف دكتور أحمد عبيه نقيب العلميين – من أبناء مركز شربين -: كانت قرى المركز فى حالة سيئة جدا وتعانى العشوائية وغياب الخدمات ولكن مؤخرا شهدت طفرة نوعية فى ظل مبادرة حياة كريمة من حيث الارتقاء بمظهرها الحضارى وإمدادها بجميع المرافق والخدمات.

تابعونا على
اقرأ أيضًا:
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة