محافظات

طرق البحيرة كلها "فوائد"

27-11-2021 | 15:34
طرق البحيرة كلها فوائدطرق البحيرة كلها " فوائد "

صفحة كاملة بالصور

 

المحافظ: ٧ مليارات جنيه لإنشاء وتطوير ٤٢ محورًا وكوبرى لخدمة الأهالى والاستثمارات

مواطنون: ساهمت فى الحد من الحوادث والقضاء على الاختناقات المرورية

البحيرة – منى الوكيل: أكد اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة أن هناك متابعة مستمرة للخطة التى يتم تنفيذها بالمحافظة لتحسين كفاءة شبكة الطرق، وإنشاء الكبارى وإجراء الصيانة الدورية لها لتيسير الحركة المرورية، ومنع التكدس، ورفع درجة الأمان حفاظًا على أمن وسلامة المواطنين، مشيرًا إلى أنه تم إنجاز ٤٢ مشروعًا بقطاع الطرق والكبارى خلال الثلاث سنوات الماضية بتكلفة ٧ مليارات جنيه، تمثلت فى رصف ٩ طرق  بطول ١٤٨ كم بتكلفة 5، 1 مليار جنيه، وإنشاء وصيانة ١٣ كوبرى بطول  ٥.٦ كم بتكلفة 3، 1 مليار جنيه، كما وصلت الخطط العاجلة للطرق لـ ٢١ طريقًا بطول ٧١ كم بتكلفة ٢١٠ ملايين جنيه، بالإضافة إلى المحور الرابط فوة / جناكليس الصحراوى بطول ٨٤.٥ كم بتكلفة ٤ مليارات جنيه، لافتًا إلى أنه جار العمل بمحور المحمودية بطول ٥٦ كم والذى سيعد نقلة حضارية وتنموية كبيرة لخدمة البحيرة والمحافظات المجاورة.

وأضاف أنه تم تطوير ١٥٨ كوبرى واقعة على المجارى المائية بنطاق المحافظة تخدم مداخل ومخارج القرى بإجمالى تكلفة بلغت ١٤٥ مليون جنيه من جانب وزارة الموارد المائية والرى، فيما قامت المحافظة بالمساهمة بمبلغ ٢٠ مليون جنيه من الخطة الاستثمارية لتنفيذ تلك الأعمال.

كبارى الطريق الزراعى

وقال "آمنة": إنه تم إنشاء ٧ كبارى بالطريق الزراعى السريع بتكلفة ٧١٥ مليون جنيه؛ حيث جرى إنشاء ٤ كباري للسيارات، الأول أمام مدخل قرية دسونس أم دينار بدمنهور، والثانى أمام مدخل قرية جنبواى بإيتاى البارود، أما الثالث فيقع أمام معمل القزاز بكفر الدوار، بينما يقع الرابع أمام قرية كوم إشو بكفر الدوار على الطريق الزراعى السريع، وتبلغ تكلفة إنشاء الكوبرى الواحد ١٢٨ مليون جنيه، بالإضافة إلى الانتهاء من إنشاء كوبرى مشاة أمام جامعة دمنهور لتحقيق السيولة المرورية، وتقليل نسبة الحوادث فى تلك المنطقة الحيوية، والحفاظ على سلامة طلبة الجامعة، فضلًا عن أن الكوبرى يخدم أهالى قرية الأبعادية، وقرية زهراء الأبعادية بتكلفة ٥ ملايين جنيه.

وأوضح المحافظ أنه تم إنشاء كوبرى إيتاى البارود أعلى مزلقان السكة الحديد بتكلفة ٢٣ مليون جنيه، وذلك لربط البرين الشرقى والغربى بالمدينة، وحل مشكلة تكدس المارة من المواطنين، والمشاة أعلى كوبرى السكة الحديد، خاصة بعد غلق مزلقان المحطة، بالإضافة إلى إنشاء كوبرى آخر على ترعة المحمودية بدمسنا بأبو حمص بتكلفه ٢٣ مليون جنيه، وذلك للربط بين الجانب الأيمن من المدينة على الترعة الذى يضم قرى "دمسنا، بسنتواى، زاوية غزال، حمور، المنوفى، الساعى" بالجانب الأيسر من المدينة.

وأشار إلى أنه تم تنفيذ كوبرى المشاة الخاص بقرية الجود بمدينة أبوحمص على الطريق الزراعى السريع بنطاق قرية ابو الجود أمام معهد فاطمة جبر الابتدائى الأزهرى لحماية أرواح أبنائنا من حوادث السيارات على الطريق الزراعى بأبوحمص، لافتًا إلى أنه تم دعم عملية إنشاء كوبرى مزلقان أبوحمص بمنطقة المحطة بـ 50 % من قيمة الإنشاءات، وتكفلت وزارة النقل بباقى التكلفة والتى تتخطى الـ 200 مليون جنيه، لتسهيل العملية المرورية وحفاظا على أرواح الطلبة ومواطنى المنطقة.

وأكد المحافظ أن تنفيذ كوبرى دمنهور الذى يبلغ طوله 1300 متر، وعرضه 23 مترًا وتبلغ تكلفته 151 مليون جنيه، كان علامة فارقة نظرًا لما فى هذه المنطقة من كثافات مرورية ناتجة عن وجود مداخل لمدينة دمنهور على هذا المحور، مشيرًا إلى أن الكوبرى ساهم بشكل فعال فى القضاء على الاختناقات المرورية على طريق القاهرة - الإسكندرية الزراعى أمام مدخل مدينة دمنهور، ومنع التقاطعات بالطريق الزراعى السريع مع الخارج من المدينة، فضلًا عن العمل على تأمين المشاة بمناطق الازدحام، ورفع مستوى السلامة والأمان، بخلاف ما تم بعد الانتهاء من تنفيذ مشروع كوبرى التوفيقية الذى يبلغ طوله 1100 متر، والذى تضمن إنشاء كوبرى جديد بعرض 18 مترًا، ورفع كفاءة الكوبرى القديم لتصل الحمولة عليه إلى 120 طنًا بدلًا من 70 طنًا وتبلغ التكلفة الإجمالية له 140 مليون جنيه.

وكشف اللواء هشام آمنة أنه تم تطوير 76 مزلقانا بمدن ومراكز المحافظة، كما تم إنشاء وصلة حرة تربط بين كوبرى فوه على النيل مرورًا بمحور الليثى بدمنهور حتى جناكليس والطريق الصحراوى لخدمة محافظتى البحيرة وكفر الشيخ، وربط الطريق الزراعى بالصحراوى، مشيرًا إلى أنه يعد من المشروعات الكبيرة التى سوف تخدم المناطق ذات الكثافة السكانية الكبيرة‏، وتسهم فى تخفيف الضغط المرورى وخلق فرص استثمارية على الطريق الصحراوى.

إشادة شعبية

من جانبهم، أشاد أهالى البحيرة باهتمام الدولة برصف الطرق وإنشاء الكبارى التى تربط البحيرة بالمحافظات الأخرى، وكذلك لربط مدن ومراكز وقرى المحافظة ببعضها، فضلًا عن تحقيق سيولة مرورية على الطرق وتأمين المواطنين وتقليل نسبة الحوادث. 

ويقول المهندس أحمد الأعرج ـ أحد الأهالى ـ إن اهتمام الدولة بتطوير شبكات الطرق ساهم فى حل الأزمات المرورية، وخلق فرص استثمارية عديدة، كما ساهم فى توفير الوقت فى نقل البضائع والأفراد لتحقيق التنمية المستدامة، كما ساهمت فى خفض نسبة حوادث الطرق، وطالب بوضع كاميرات مراقبة على الطرق السريعة والطرق الرئيسية بالمدن لمراقبة السائقين الذين يقودون سياراتهم بسرعة جنونية مما يتسبب فى إزهاق أرواح بريئة.

ويشيد عادل عقدة ـ أحد الأهالى ـ بما يتم من رصف للطرق بمدن ومراكز محافظة، مشيرًا إلى أن الاهتمام بإنشاء الكبارى ساهم فى تحقيق السيولة المرورية، خاصة كوبرى دمنهور على الطريق الزراعى السريع والذى قضى على الاختناقات المرورية على هذا الطريق، لافتًا إلى أن البحيرة رغم أنها محافظة زراعية لكنها بها العديد من المناطق الصناعية التى تحتاج محاور مرورية متميزة، مؤكدًا أن محور المحمودية بعد الانتهاء منه سوف يؤدى إلى تحقيق نهضة حضارية كبيرة وخاصة بمركز كفرالدوار.

البحيرة – منى الوكيل

 

 

تابعونا على
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة