عرب وعالم

الأمم المتحدة تضيف ضغوطًا على المجلس العسكري في مالي من أجل عودة سريعة إلى الديمقراطية

25-10-2021 | 02:39
الأمم المتحدة تضيف ضغوطًا على المجلس العسكري في مالي من أجل عودة سريعة إلى الديمقراطيةمجلس الأمن الدولي
Advertisements
الألمانية

حث وفد من مجلس الأمن الدولي مالي على استعادة الحكم المدني بعد انقلابين في أقل من عام، حيث قال المجلس العسكري الحاكم إنه يحتاج إلى مزيد من الوقت للتحضير للمرحلة الانتقالية.

وتتعرض مالي لضغوط من جيرانها الإقليميين لإجراء انتخابات رئاسية بحلول فبراير 2022، بحسب وكالة بلومبرج للأنباء .

وقال عبدو أباري، سفير النيجر لدى الأمم المتحدة، للصحفيين عقب زيارة استغرقت يومين إلى البلاد: "نريد انتقالا سريعا يتماشى مع الجدول الزمني الذي وضعته المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا وينتهي بانتخاب الماليين لقادة جدد".

والتقى وفد مجلس الأمن، بقيادة كينيا والنيجر وفرنسا وانضمت إليه السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة ليندا توماس جرينفيلد، مع قادة المرحلة الانتقالية والجماعات المسلحة، الموقعين على اتفاق السلام لعام 2015.

تابعونا على
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
Advertisements
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة