محافظات

نقابة المهندسين بالإسكندرية تناقش مستقبل التعليم العالي الهندسي والتكنولوجي |صور

24-10-2021 | 13:27
نقابة المهندسين بالإسكندرية تناقش مستقبل التعليم العالي الهندسي والتكنولوجي |صورنقابة المهندسين بالإسكندرية
الإسكندرية - محمد عبد الغني

نظمت نقابة المهندسين بالإسكندرية، ولجنة الصناعة والطاقة بالنقابة ندوة تحت عنوان "الصناعة.. ومستقبل التعليم العالي الهندسي والتكنولوجي"، حاضر فيها الدكتور يسري الجمل أستاذ هندسة علوم الحاسب الآلي وكبير مستشاري الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري ووزير التربية والتعليم الأسبق.

من جانبه قال الدكتور حسـن لطفي، إنه استمر لمدة طويلة الخلط بين التعليم العالي الهندسي والتعليم التكنولوجي، مضيفا أن إنشاء الجامعات التكنولوجية يعد حلا حاسما خاصة وأنها تضم كليات تكنولوجية بمسميات دقيقة منها كلية الصناعة والطاقة ومناهج تطبيقية متخصصة.

واستعرض الدكتور يسري الجمل الموقف الحالي للتعليم العالي في مصر المتضمن وجود ٧٢ جامعة حكومية وأهلية وخاصة وتكنولوجية وفروع لجامعات أجنبية وجامعات باتفاقيات دولية، بالإضافة إلى ٢١٧ معهد يدرس بها ٣ مليون طالب.

 كما استعرض الموقف الحالي للتعليم الفني الصناعي المتضمن وجود ١٢٣٥ مدرسة منها مدارس ثانوية نطام ٣ سنوات تشمل مدارس ثانوية فنية للتعليم الصناعي ومدارس التعليم والتدريب المزدوج (مبارك – كول) والمدارس الفنية النوعية بالإضافة إلى معاهد الدون بوسكو.

وأضاف أن منظومة التعليم الفني الصناعي تشمل أيضا مدارس ثانوية نظام ٥ سنوات ومعاهد فنية صناعية وكذلك مجمعات تكنولوجية بالإضافة إلى وجود ٨ كليات تكنولوجية موزعة على أنحاء الجمهورية يتبعها ٢١ معاهد فني صناعي، ويبلغ إجمالي طلاب التعليم الفني الصناعي ٤٩٣ ألف طالب.

من جانب آخر تناول الدكتور يسري الجمل بالإيضاح الإطار المرجعي لإعداد البرامج الدراسية لمرحلة البكالوريوس بكليات الهندسة الصادر عام ٢٠٢٠ الذي يشمل المكونات الأساسية لمتطلبات الجامعة والكلية والتخصص العام والتخصص الدقيق، كذلك أوضح سيادته توزيع ساعات البرنامج على متطلبات التخرج.

كما أشار إلى أهمية الجامعات التكنولوجية التي تتبنى الدولة تأسيسها وتوزيعها جغرافيا في أنحاء الجمهورية الهادفة إلى تقديم البرامج الدراسية التي تخدم الصناعات المحلية بكل منطقة جغرافية، لتأهيل كوادر فنية مدربة جيدًا للالتحاق بسوق العمل.

وأكد أن المرحلة القادمة ستشهد تأسيس جامعة تكنولوجية خاصة بمدينة بدر بالتعاون مع معهد ساكسونى للتعليم التكنولوجي على مساحة 80 فدان في عدة مجالات منها تكنولوجيا الهندسة الكهربية وتكنولوجيا الحاسبات والمعلومات وتكنولوجيا الهندسة الميكانيكية وتكنولوجيا النظم الالكتروميكانيكية وتكنولوجيا الهندسة الكيميائية والبيئية وتكنولوجيا العلوم التطبيقية.

ولفت إلى أن قطاع الدراسات الهندسية والتكنولوجية في مصر يشهد حراكًا هامًا في اتجاه تنظيم الدراسة في كليات الهندسة من خلال الإطار المرجعي الصادر في عام 2020 وتطبيق نظام الساعات المعتمدة.

وأضاف أن هذا يأتي بالتزامن مع التوسع في إنشاء الجامعات التكنولوجية لتوفير فرص الدراسة الجامعية لخريجي المدارس الفنية والارتقاء بمستوى التعليم الفني والتكنولوجي وتغيير الصورة الذهنية لهذه النوعية من التعليم والتأهيل لتلبية متطلبات قطاع الصناعة.

 


نقابة المهندسين بالإسكندريةنقابة المهندسين بالإسكندرية

نقابة المهندسين بالإسكندريةنقابة المهندسين بالإسكندرية
تابعونا على
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:

مادة إعلانية

Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة