سوشيال ميديا وفضائيات

وزير الري: مصر تحتاج 7 مليارات متر مكعب إضافية سنويا من المياه حتى 2050

24-10-2021 | 00:11
وزير الري مصر تحتاج  مليارات متر مكعب إضافية سنويا من المياه حتى وزير الري
راندا رضا

قال الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري، إن مصر تحتاج بين 5 إلى 7 مليارات متر مكعب إضافية سنويا من المياه حتى عام 2050.

وأضاف وزير الري، خلال لقائه مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج «على مسئوليتي»، المذاع على قناة «صدى البلد»، أن هناك ثورة في إدارة المياه في مصر لم تحدث منذ عهد محمد علي ستساهم في زيادة الإنتاجية، مشيرا إلى أن الفلاحين المشاركين في أسبوع القاهرة للمياه الذي ينطلق اليوم الأحد أكدوا أن الري الحديث للفلاح أدى لخفض تكلفة الفدان من 22 ألف جنيه إلى 10 آلاف مما يوفر 50%.

وكشف عبد العاطي، أن أعلى شبكة ري حديث تبلغ تكلفتها 15 ألف جنيه للفدان والإنتاجية زادت بنسبة 30% وتم توفير سماد بنسبة 70%، موضحا أن منظومة الري الحديث زادت إنتاجية الفدان بنسبة 30% وزادت لتوفير السماد بنسبة 70%، تمت إقامة 1500 منشأة لتخزين مياه السيول والحماية خاصة أن الأمطار كانت تدمر كل شيء.

وقال وزير الري، إن الحصيلة من مياه الأمطار تبلغ مليار ونصف المليار في العام، ولا يتم تخزينها جميعها، موضحا:«نقيم سدود في سيناء ومناطق أخرى ولكنها صغيرة لكي تستخدم في الري لنساعد الأهالي علي تحقيق الاستدامة، كما أن المياه المخزنة في سدود الحماية تساعد الأهالي ويحصلوا عليها بدون مقابل».

وشدد وزير الري، على  أن مصر تسير بقوة في مشروعات تحلية مياه البحرين الأحمر والمتوسط، كاشفا أن كافة المدن الجديدة والمنتجعات السياحية على البحرين الاحمر والمتوسط سوف نستخدم مياه التحلية، ولا يوجد مصدر للمياه لتلك القري على البحرين الاحمر والمتوسط إلا مياه البحر التي يتم تحليتها.

واستطرد الدكتور محمد عبد العاطي أن مدينة العلمين الجديدة بها محطة تحلية مياه البحر، كاشفا أنه يتم تدبير موارد إضافية لتوفير العجز في المياه، ويبلغ معدل احتياج مصر من المياه حتى عام 2050 تبلغ ما بين 5 إلى 7 مليارات متر مكعب إضافية سنويا من المياه.

وكشف وزير الري أنه في 2016 تم إقامة 15 محطة للرفع ويتم استخدام المياه الصالحة لإعادة الاستخدام من جديد، وتمت إعادة استخدام المياه 4 مرات وهناك 439 محطة، موضحا أن محطة بحر البقر تنتج 5.7 مليون متر مكعب مياه يوميا وتتم إعادة التدوير مرتين.

وتابع أن محطة الحمام تنتج 7.5 مليون متر مكعب من المياه يوميا وهي الأكبر في العالم، وخلال سنة و نصف محطة الحمام ستكون جاهزة، كما أن تبطين الترع يساهم في وصول المياه للأراضي الزراعية بسرعة.

وأشار وزير الري إلى أنه تم تحقيق العدل في توزيع المياه بين الفلاحين بعد تبطين الترع، وانتهت مشاكل الفلاحين على المياه، مؤكدا أن استخدام الري الحديث في زراعة الأراضي ووعي الفلاحين هام جدا.

تابعونا على
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة