عرب وعالم

ميركل: أتوقع أن "أنام مطمئنة" في ظل حكومة يقودها شولتس

23-10-2021 | 07:41
ميركل أتوقع أن  أنام مطمئنة  في ظل حكومة يقودها شولتسأنجيلا ميركل وأولاف شولتس
أ ف ب

باركت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الجمعة، الحكومة الائتلافية الجديدة المرجحة قائلة إنها تتوقع أن تنام "مطمئنة" بعد أن يخلفها الاشتراكي الديمقراطي أولاف شولتس.

وتنسحب ميركل من السياسة بعد 16 عاما على رأس السلطة، بينما يواجه ائتلاف الاتحاد الديمقراطي المسيحي والاتحاد الاجتماعي المسيحي الانتقال الى المعارضة بعد تحقيقه أسوأ نتائجه في الانتخابات العامة الشهر الماضي.

ويفاوض الحزب الاشتراكي الديمقراطي الآن مع الليبراليين والخضر لتشكيل ائتلاف جديد، وهدف هذه الأحزاب وفق ما أعلنت الخميس هو إيصال وزير المال شولتس إلى رئاسة المستشارية في أوائل ديسمبر.

وعندما سألتها صحيفة سودويتشه عن شعورها حيال تولي اشتراكي ديموقراطي زمام الأمور في البلاد، أجابت ميركل: "سوف يكون هناك بالطبع اختلافات سياسية، لكن سيكون بامكاني النوم مطمئنة".

وأشارت الزعيمة المخضرمة أيضا إلى أنها لا تتوقع حدوث تحولات كبيرة في السياسة المالية في ظل إدارة شولتس، وفي بلد يزهو بميزانيته الصارمة.

وقالت ميركل التي أشرفت على الشؤون المالية في ألمانيا منذ عام 2018 إن شولتس لم يعط انطباعا بأن لديه ميلا للإنفاق.

وفي حال أفضت المفاوضات الجارية بين الأحزاب الثلاثة الى تشكيل ائتلاف، فإن الحكومة الثلاثية الجديدة تخطط لاستثمارات كبيرة في مجالات المناخ والبنية التحتية والتعليم.

وبما أن هذه الأحزاب تعهدت أيضا بعدم زيادة الضرائب واحترام "مكابح الديون" المحمية بموجب نصوص في الدستور تحد من الاقتراض، لا بد من الانتظار لمعرفة كيف سيتم تمويل هذه الخطط.

وستتولى ميركل تصريف الأعمال إلى حين تشكيل حكومة جديدة.

وفي حال نجحت أحزاب الاشتراكي الديمقراطي والديمقراطي الحر والخضر في الالتزام بجدولها الزمني لتشكيل حكومة، فإن هذا سيمنع ميركل وبفارق أيام فقط من تحطيم الرقم القياسي لهيلموت كول الذي تولى رئاسة المستشارية لأطول فترة ما بعد الحرب حتى الآن.

وقالت ميركل التي قامت بزيارات وداعية خارجية عدة إنها كانت "مرنة" بشأن عدم معرفتها المسبقة بالتاريخ المحدد لآخر يوم لها في السلطة.

وأضافت "لم أفكر أبدًا بما سأفعله في اليوم التالي".

تابعونا على
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة