أخبار

دار الإفتاء تحذر من تتبع عورات الناس وعيوبهم

21-10-2021 | 01:12
دار الإفتاء تحذر من تتبع عورات الناس وعيوبهمدار الإفتاء المصرية
شيماء عبد الهادي

حذرت دار الإفتاء من تتبع عورات الناس وعيوبهم .

وردا على تساؤل حول هل تتبع عورات الناس حرام؟ وكيفية التوبة من ذلك؟

قالت دار الإفتاء من خلال صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: إنه  لا يجوز تتبع عورات الناس؛ لأن تتبع عورات الآخرين من الأخلاق السيئة والأمور المحرمة التي تزرع الأحقاد في النفوس وتُشيع الفساد في المجتمع.

وأكدت الإفتاء أنه يجب على من تتبع عورات الناس التوبة والإنابة والتحلل بطلب العفو والمسامحة ممن ظلمهم، وإلا فليتب فيما بينه وبين ربه، ويستغفر لهم، ولا يحمله ما اطَّلَع عليه على بغض الناس ولا الحط من قدرهم.

قال صلى الله عليه وآله وسلم: «مَنْ سَتَرَ مُسْلِمًا سَتَرَهُ اللهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ» متفق عليه.. والله سبحانه وتعالى أعلم.

في سياق متصل، دعت دار الإفتاء إلى المشاركة في حملة لتصحيح المفاهيم التي تبثها من خلال صفحاتها الرسمية على وسائل التواصل الاجتماعي يوميا في التاسعة والحادية عشرة مساء تحت "هاشتاج" #اعرف_الصح.

وهى حملة على مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بدار الإفتاء المصرية، حملة متنوعة من صور ومنشورات مكتوبة وفيديوهات على صفحة الفيس بوك وتويتر ويوتيوب وتليجرام وإنستجرام وتيك توك تهدف إلى تصحيح مفاهيم والرد على فتاوى شاذة وتوضيح لمعتقدات خاطئة إلى جانب تفنيد شبهات متطرفة.

تابعونا على
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة