اتصالات وتكنولوجيا

وزير الاتصالات: مصر مركز لمرور الكابلات البحرية الدولية ويمر بها 18 كابلًا بحريًا

18-10-2021 | 16:04
وزير الاتصالات مصر مركز لمرور الكابلات البحرية الدولية ويمر بها  كابلًا بحريًا  جانب من الندوة
فاطمة سويري

أكد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على أن موقع مصر الجغرافى فى قلب العالم الذى يربط بين آسيا وأوروبا يجعلها مركزًا لمرور الكابلات البحرية الدولية حيث يمر بها 13 كابلًا بحريًا، ويجرى حاليًا إنشاء 5 أخري؛ حيث تنقل هذه الكابلات أكثر من 90 % من حركة البيانات فى آسيا وأوروبا.

 وأوضح أن الشركة المصرية للاتصالات ستقوم بإطلاق كابل الاتصالات البحرى العملاق "هارب"Harp  حول قارة إفريقيا بهدف توصيل خدمات إنترنت بجودة وسرعة عالية وأقل تكلفة للدول الإفريقية سواء الساحلية أو الداخلية، مشيرًا إلى أنه يتم توفير مسارات من كابلات الألياف الضوئية العابرة داخل مصر لخدمة مرور البيانات الدولية عبر أراضيها بشكل مؤمن من خلال شبكة يبلغ طولها 4 آلاف كيلو متر مربع، كما تمت زيادة عدد محطات إنزال الكابلات البحرية الدولية من 6 محطات إلى عشر محطات إنزال خلال العام الحالي.

جاء ذلك خلال كلمته فى ندوة "فرص الاستثمار فى تكنولوجيا المعلومات والبنية التحتية فى مصر" التى عقدت ضمن فعاليات معرض "إكسبو دبى 2020". 

وأوضح الدكتور عمرو طلعت خلال الندوة مقومات النجاح التى  يتميز بها قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والفرص الاستثمارية المتاحة به فى ضوء تنفيذ إستراتيجية مصر الرقمية والتى  ترتكز على ثلاثة محاور وهى التحول الرقمى، وبناء المهارات الرقمية، ورعاية الإبداع التكنولوجى؛ مؤكدًا  أن القطاع يعد أكثر قطاعات الدولة نموا بمعدل نمو 16%؛ وساهم فى الناتج المحلى الإجمالى بنسبة 4.5%؛ كما يشهد ارتفاعًا مستمرًا فى أعداد المتخصصين العاملين بالقطاع بنسبة زيادة 10% سنويا؛ مشيرًا إلى تقدم ترتيب مصر فى عدد من التقارير الدولية حيث جاءت مصر ضمن أسرع 10 دول نموًا فى الشمول الرقمى فى 2020، وتطور ترتيب مصر العالمى فى مؤشر جاهزية الشبكة 8 مراكز خلال عام، كما ارتفع متوسط سرعة الانترنت لنحو 7 أضعاف لتصبح مصر فى المركز الرابع إفريقيا فى متوسط سرعة الانترنت الثابت، كما تقدم ترتيب مصر 55 مركزا فى مؤشر جاهزية الحكومة للذكاء الاصطناعى خلال عام واحد.

وأضاف الدكتور عمرو طلعت أن مصر تشغل المركز الأول فى جذب الاستثمارات فى الشركات الناشئة فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث ارتفع حجم الاستثمارات فى الشركات الناشئة فى مصر مع الربع الثالث من العام الحالي بما يمثل ضعف قيمة الاستثمارات المتدفقة عن العام الماضى، كما جاءت مصر فى الـمركز الأول على مستوى إفريقيا والشرق الأوسط والخامس عشر عالمياً لأفضل مواقع الخدمات العالمية والتعهيد؛ منوها إلى أنه يوجد نحو 85 الف من المتخصصين العاملين فى مجال تصدير الخدمات التكنولوجية من مصر لعدد 100 دولة حول العالم بعشرين لغة.

تابعونا على
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة