عرب وعالم

عضوة بالمفوضية الأوروبية: أوروبا لن تتخلى عن أيرلندا في نزاع بريكست مع بريطانيا

17-10-2021 | 23:23
عضوة بالمفوضية الأوروبية أوروبا لن تتخلى عن أيرلندا في نزاع بريكست مع بريطانياأيرلندا في نزاع بريكست
الألمانية

شددت ممثلة أيرلندا في المفوضية الأوروبية مايرد ماجينيس على أن أوروبا لن تسمح لأيرلندا بأن تتحمل بمفردها التداعيات، إذا فشلت المفاوضات بشأن بروتوكول أيرلندا الشمالية.

وذكرت وكالة بي أيه ميديا البريطانية للأنباء اليوم الأحد أن تصريحات ماجينيس جاءت للتعليق على إمكانية تضرر بلادها بشكل غير متناسب إذا ما انهار ترتيب بريكست للتجارة الذي يهدف إلى منع تطبيق قواعد صارمة عند الحدود البرية للجزيرة.

كما قالت جاينيس إن العلاقات بين المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي ستكون "صعبة للغاية" إذا كانت هناك أي حقيقة في مزاعم كبير مستشاري دواننج ستريت السابق، دومينيك كامينجز، بأن الحكومة البريطانية استهدفت دائما التخلص من بروتوكول أيرلندا الشمالية.

وتستعد بريطانيا والاتحاد الأوروبي لجولة مكثفة من المفاوضات في الأسابيع المقبلة، بعدما نشرت بروكسل الأسبوع الماضي مجموعة من المقترحات التي تهدف إلى تقليص الإجراءات الروتينية التي يفرضها البروتوكول على حركة السلع من بريطانيا العظمى إلى أيرلندا الشمالية.

غير أن الخطة لم تعالج طلبا رئيسيا قدمته بريطانيا بشأن إلغاء المهمة الرقابية لمحكمة العدل الأوروبية في عمل البروتوكول.

وحذر الوزير البريطاني لملف بريكست، لورد فروست، من أن حكومته ستكون مستعدة لتعليق جوانب من البروتوكول، عبر تفعيل آلية فقرته رقم 16، إذا لم يكن بالإمكان التوصل لاتفاق مع التكتل بشأن تغيير كيفية عمله.

وأثار ذلك إمكانية اتخاذ الاتحاد الأوروبي إجراء انتقاميا، ربما في شكل فرض المزيد من القيود على التجارة مع بريطانيا.

وقالت ماجينيس في برنامج "أسبوع في السياسة" على قناة "آر تي إي وان" التليفزيونية الأيرلندية إن الأمر الأكثر أهمية هو التركيز على الخروج بنتيجة ناجحة للمفاوضات عن حالة "ماذا لو" التي قد تتجسد إذا انهارت المفاوضات.

وفي معرض سؤالها عما إذا كانت أيرلندا ستكون العضو الأوروبي الأكثر تضررا حال انتهاء مفاوضات البروتوكول بالفشل، قالت إن "هناك بالتأكيد واقعية، وزملائي في أوروبا وفي المفوضية يدركون أن أيرلندا في وضع ضعيف للغاية، لأنه إذا سارت الأمور على نحو خاطئ، فيمكن أن نجد أنفسنا في وضع صعب".

تابعونا على
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:

مادة إعلانية

Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة