ثقافة وفنون

إلهام شاهين: عودتي للعمل مع محمد صبحي أمنية أتطلع إلي تحقيقها

15-10-2021 | 16:15
إلهام شاهين عودتي للعمل مع محمد صبحي أمنية أتطلع إلي تحقيقهاإلهام شاهين: عودتي للعمل مع محمد صبحي أمنية أتمنى تحقيقها

تتلمذت على يده ولكنه يعتبرني صديقته

"بنات صابرة" يطرق قضية الختان وزواج القاصرات وأدعو المقهورات لـ" التمرد"  

 

 أثير في الفترة الأخيرة أخبار عن تعاون جديد يجمع بين الفنانة إلهام شاهين ومحمد صبحي والذي سيعيدهم للتعاون مرة أخرى بعد فترة طويلة من الغياب سويا.

 وكشفت إلهام شاهين تفاصيل هذا التعاون الجديد في حديثها لـ "الأهرام المسائي"، أنه لا يوجد عمل قائم بالفعل يعملون عليه ولكنها أمنية تريد وترغب في تحقيقها.

 وسردت إلهام شاهين كواليس مقابلتها مع الفنان محمد صبحي قائلة:" قابلني خلال الفترة الماضية وتحدثنا سويا في أعمالنا التي جمعتنا سويا من قبل وكان هناك رغبة من الطرفين للعمل مرة أخرى مع بعض وحتى هذه اللحظة هي أمنية وأتمنى تحقيقها ومحمد صبحي فنان محترم وموهوب وسبق أن عملت معه في مسرحية "المتحذلقات" مع المخرج جلال الشرقاوي والتي كانت باللغة العربية الفصحي كما اشتغلت معه في السينما أيضا حيث جمعتنا 3 أفلام وهي "محامي تحت التمرين" و"العبقري 5" و"حالة مراهقة" وفي الفيلم الأخير كان فيلم حلو جدا مع الفنان فؤاد المهندس وقدم دورا هائلا وجميلا جدا".

 أضافت: "من زمان نفسي أنا ومحمد صبحي نلتقي مرة أخرى في المسرح وتحدثنا سويا في ذلك ولكن لم تتضح الأمور بعد لأنها أمنية ولا نعرف متى تتحقق، كما أنه مشغول حاليا في عرض مسرحي يقدمه للجمهور".

 تابعت: "صبحي من أكثر الفنانين الذين أحب أن أقف أمامهم فهو مدرسة فنية عالية جدا وعنوانها الالتزام الذي أحبه والانضباط والفن الراقي الجميل والممتع في نفس الوقت وبالتأكيد أحب أن أعمل معه كما أن أحد أساتذة المسرح كان يرغب في أخذ رأي عني وعن مشواري في المسرح فأخذ رأي محمد صبحي داخل كتاب "المتمردة" الذي صدر مؤخرا عن مسيرتي فتحدث في صفحتين كاملتين وكانوا من أجمل ما قيل عني في حياتي وأنا أوجه له الشكر والتحية عما ذكره".

 وعن كواليس علاقتها بمحمد صبحي قبل أن تخوض مجال الفن قالت: "للصدف الجميلة أنني تتلمذت على يد محمد صبحي في معهد الفنون المسرحية وكنت تلميذته وأحبه حبا إنسانيا وفنيا وجمعتني صداقة قوية ورغم أنني تلميذته ولكنه كان يعاملني كصديقة وافتخاره بي أعطي لي دفعة قوية لأن محمد صبحي صريح وصادق وليس مجاملا وكل كلامه به عمق".

وعن غيابها عن المسرح قالت: "السينما أخذتني من المسرح بشكل ملحوظ وأنا أحب السينما بجنون كما أن كان هناك فترة من المسرح تقدم فيه أعمال سطحية وأنا سأحاسب بخلاف أي فنان على أي عمل أقدمه لأن الناس تقول لي إنني نجمة وخريجة معهد فنون مسرحية وبسبب أنني فاهمة ودارسة المسرح فأنا أفهم جيدا وأستطيع أن أقرأ النص وأحكم عليه مضبوط فغير مقبول تماما أن أقدم أي شيء بهدف التواجد فحسب".

 وعن هذه الجزئية قالت أيضا: "كل ما كان يعرض علي في المسرح لم يكن مناسبا تماما لي كما أن المسرح يعطل الفنان ويحتاج لتفرغ ولم يعد عندي طاقة أن أقوم بفعل ما كنت أفعله زمان أن انتهي من عرض المسرحية ليلا على تصوير الفيلم وأكمل تصوير النهار وأعود مرة أخرى للمسرح وأنام فيه ساعتين ولا أرى بيتي ولا أدخله طالما عندي مسرح".

 تابعت: "أتذكر كواليس تقديمي مسرحية "بهلول في إسطنبول" خلال 5 سنوات أنا حرفيا كنت بموت من عام 1995 وحتى 2000 وكانوا 5 سنوات من أكثر السنوات التي عملت فيها في حياتي بما فيها في السينما والتليفزيون وطول الوقت كان عندي تصوير ولا أنام نهائيا إلا في غرفتي في المسرح ولا أذهب نهائيا للبيت".

 وعن تفاصيل فيلم "بنات صابرة" قالت إلهام شاهين عنه : "فيلم مهم وأستعد له بكل جوارحي وفي قائمة حساباتي وهو للكاتبة سارة شولح والمخرجة منى الخضري وهو صناعة سينمائية 100% لأن عناصره من السيدات".

وعن فكرته قالت: "موضوعه وفكرته مهمة جدا وتمسنا جميعا وننتقد فيه أشياء ونساهم في توعية الناس بالأخطاء الكبيرة التي ترتكب في حق القاصرات مثل زواج القاصرات أو ختان الإناث وكل قضايا الفتيات اللاتي في سن لا يعرفن فيه حقوقهن وهو يمثل توعية للأهالي والفتيات وأن يعرفوا حقوقها حتى يحافظوا عليها".

 وعن تطرقها لقضايا حساسة ومهمة في المجتمع ودوافعها وراء ذلك فقالت: "أنا مهمومة بشكل حقيقي بقضية الفتاة والمرأة وخاصة اللاتي لا حول ولهم ولا قوة فأنا مهمومة بالبنت التي لا تعرف كيف تحصل على حقها في الحياة وليس التي لديها طموح وشغل فهي تعرف كيف تأخذ حقها بخلاف التي لم تتعلم وتعيش في فقر والتي تشعر باحتياج للرجل وهي تتعرض لعنف كبير سواء من الزوج أو الأب أو الزوج وغيره وأوقات ممكن أن تتعرض لعنف من أولادها، وهذا النوع الأخير من الفتيات والسيدات أريد منها أن تكون متمردة وتعرف كيف تأخذ حقها ولا تستسلم لأحد وتشعر بالفخر بنفسها.

وكانت إلهام شاهين كرمت خلال حفل افتتاح المهرجان القومى للمسرح يوم الإثنين الماضى، حيث أعربت عن سعادتها بالتكريم على خشبة المسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية، مشيرة إلى أن هذا التكريم عزيز عليها وتشعر أنها تتكرم من بيتها.

وكان آخر أعمال إلهام شاهين في الدراما حكاية "حتة مني" وهي واحدة من مجموعة حكايات يتضمنها مسلسل "زي القمر" وبطلة هذه الحدوتة هي الفنانة إلهام شاهين، حيث قدمت دور الزوجة المخلصة، والتى تهتم بكل تفاصيل زوجها، ولكن تأتي المفاجأة حينما تكتشف الزوجة خيانة زوجها لها، والذي يجسد دوره الفنان أحمد وفيق.

حكاية "حتة مني" بطولة إلهام شاهين وأحمد وفيق وإيناس كامل ومؤمن نور، وسارة الشامي ونهال عنبر، وعدد من الفنانين، وهو من تأليف شهيرة سلام وإخراج حسام علي.

 حوار – إيمان بسطاوي

تابعونا على
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة