تحقيقات

10 أعشاب ونباتات طبيعية تستخدم كمضاد حيوي طبيعي لتسكين الآلام.. ونتائجها مذهلة

14-10-2021 | 15:53
 أعشاب ونباتات طبيعية تستخدم كمضاد حيوي طبيعي لتسكين الآلام ونتائجها مذهلة المسكنات الطبيعية
إيمان البدري

الاستخدام المتكرر لأدوية المسكنات يؤدي إلى أضرار وتأثيرات جانبية عديدة على الصحة؛ ولذلك ينصح باستخدام مسكنات طبيعية للألم في بعض الحالات؛ وإن كان البعض يظن أن الأعشاب؛ ونباتات العطارة هي فقط التي تساعد على تسكين الألم ولكن الأمر يمتد لشيء آخر يوجد معنا باستمرار وهي المياه ؛ حيث تستخدم المياه سواء باردة أو دافئة لتسكين الكثير من الألم ؛ ويشارك العسل أيضا في تخفيف الآلام؛ كما أوصى النبي محمد باستخدام التلبينة في علاج التوتر والاكتئاب؛ وذلك بدلا من استمرار استهلاك أدوية المسكنات التي تصيب الجسم بأضرار كالنزيف وقرحه المعدة.                                                                          

كمادات المياه والسباحة أقوى المسكنات

أكد الدكتور علي رمضان, استشاري الطب الرياضي؛ أن المياه تعتبر عنصرا أساسيا يستخدم في تسكين الآلام؛ سواء المياه الدافئة أو المياه الباردة؛ إما في صورة كمادات أو من خلال السباحة؛ وتعد الكمادات الدافئة والباردة من أكثر العلاجات الفعالة التي يمكن استخدامها في المنزل لتسكين الألم؛ وذلك من خلال وضع الكمادات الساخنة أولًا ثم وضع الكمادات الباردة عقب ذلك، بحيث يتم التبديل بينهما؛ وتتراوح مده استخدام الكمادات الباردة وتحديدا المثلجة منها لمدة تصل من خمس إلى سبع دقائق فقط.

أضاف استشاري الطب الرياضي, أن استخدام كمادات المياه؛ يساعد في تقليل الألم وتخفيف التورم والالتهاب الناتج عن مشاكل العظام والمفاصل؛  وذلك لأنه يعمل كمهدئ للأوتار والأربطة.

كما يمكن وضع الكمادات الباردة على الرأس للتخلص من الصداع، وذلك من خلال لف قطعة ثلج بمنشفة قطنية ووضعها على مكان الألم؛ وكذلك في أثناء الإصابة بالحمى.

المضمضة بالماء والملح

وفي نفس السياق أكد رمضان؛ على ضرورة استخدام المضمضة بالماء والملح؛ حيث يعمل الملح "كلوريد الصوديوم" كمضاد للبكتيريا، وتخفيف آلام الأسنان؛  لذا من الممكن استخدام ملعقة كبيرة من الملح في كوب صغير من المياه الدافئة؛ وخلطهما جيدًا حتى يذاب الملح؛ ثم المضمضة؛ مع تكرار هذه التجربة عند الشعور بالآلام.

فوائد عسل النحل في تخفيف الآلام

أكد الدكتور محمد سلام باحث في مجال النباتات الطبية والعطرية, أن عسل النحل يعتبر مضادا للبكتيريا والجراثيم؛ ويستعمل لتهدئة المعدة؛ كما يستخدم العسل لتهدئة اللثة الملتهبة؛ من خلال خلط العسل بمسحوق القرفة؛ حيث تعتبر القرفة أقوى في وقف نزيف اللثة الناتج عن الالتهابات؛ واستخدامهم بنسب صغيرة على اللثة.

فوائد القرنفل في علاج ألم الأسنان والمفاصل

وأضاف سلام , أن القرنفل هو أحد مكونات معجون الأسنان؛ نظرا لاحتوائه على مواد مضادة للبكتيريا؛ والتي تساعد على قتل الجراثيم؛ وبالتالي يساعد على تخفيف ألم اللثة والأسنان؛ سواء باستخدامه كنبات بوضعه على الأسنان؛ أو دهن قليل من زيت القرنفل على الأسنان؛ كما يساعد زيت القرنفل على تخفيف ألم والتهابات العضلات والتهاب المفاصل؛ من خلال استخدام كمية من زيت القرنفل على العضلات والمفاصل الملتهبة.

القرنفل وتخفيف الصداع وعلاج الجهاز التنفسي

وفي نفس السياق أضاف سلام أن إضافة القرنفل مع الشاي يعالج كفة أعراض البرد والحلق وكافة أمراض الجهاز التنفسي؛ وطارد للبلغلم والجراثيم ومطهر للفم ؛ كما أنه يعالج الصداع؛| ويحارب الإجهاد والتوتر؛ ويحمي القرنفل عند تناوله مع الشاي في راحة بطانة الجهاز الهضمي خاصة في حاله انتفاخ البطن؛ وتزداد قيمة القرنفل عندما يضاف مع الحبهان والريحان والنعناع وغليه في الماء وهذا الخليط يمنع حدوث الدوار والشعور بالقيء؛ ويحافظ على صحة الجلد.

النعناع يخفف ألم الأسنان 

أشار سلام , أن النعناع يساعد على تخفيف الآم الأسنان باعتباره مخدرا؛ لما يحتويه على خصائص التخدير؛ وبالتالي يقتل البكتيريا؛ ولذلك يمكن استخدامه كمضمضة؛ أو شرابه كمشروب دافئ ومهدئ لجميع أعضاء الجسم .

شاي التيليو مهدئ قوي لآلام البطن 

أضاف سلام أن التيليو يستخدم كمهدئ قوي لآلام البطن والسعال والبرد والأنفلونزا؛ ويعتبر أيضا مهدئا للأعصاب أمن لجميع الأعمار وخافضا لضغط الدم؛ كما أنه يحارب الأرق.

 وقال إن بعض الأبحاث أشارت إلى أن تأثير التيليو  يشبه إلى حد ما تأثير المادة التي تستخدم طبياً كمهدئ نفسي.

كما تعمل المركبات النشطة بنبات التيليو؛ على تثبيط الالتهابات بالجسم، مما يجعله يستخدم كوقاية للجسم من الأمراض ومحسن للمناعة؛ ومسكن للآلام ؛ كذلك يستخدم التيليو في الطب الحديث كما كان في طب القدماء كمهدئ للآلام عامة، ولكنه أكثر وضوحاً في علاج المغص المعدي وآلام القولون والمرارة دون حصوات؛ لاحتوائه علي مادتي الكورستينوو التيليروزايد؛ لذلك يستخدم في علاج آلام المفاصل والعظام والروماتويد؛ ويستخدم كخافض للحرارة .


استخدم التيليو في ألمانيا منذ عام 1976 كمادة تزيد من إفراز العرق؛ ويمكن خلطه مع الزعتر واليانسون ونبات الطحلب الأيسلندي كما يتم استخدامه في علاج نزلات البرد.

أوراق الجوافة.. مضاد حيوي قوي للبرد 

وواصل سلام  حديثه حول المسكنات الطبيعية؛ حيث أكد أن أوراق الجوافة من الأساسيات التي تستخدم عند الإصابة ببرد الشتاء؛ وتساعد على إنهاء ألم الأسنان؛ لاحتواء أوراق الجوافة؛ على مواد مضادة للالتهابات؛ ويمكن استخدام أوراق الجوافة بمضغ القليل منها أو غليها مع الماء وتناولها كشراب.

التلبينة مضاد للاكتئاب

قال عنها يوسف تيسير خبير الأعشاب, إنها وصية النبي لأمته, حيث إنها تصنع من نبات الشعير؛ وتطحن وتشرب باللبن والعسل النحل, وتوصف لعلاج الاكتئاب والتوتر؛ وتحسين الحالة المزاجية والنفسية؛ وقد وجد العديد من فوائد التلبينة تخفيف الاكتئاب، والسبب في ذلك يعود إلى تركيبتها الغنية بالعناصر الغذائية التي تضم الكربوهيدرات والزنك والأحماض الأمينية.

أوراق الصفصاف بديلا للأسبرين

 وواصل خبير الأعشاب الحديث حول المسكنات الطبيعية؛ وذكر أن أوراق الصفصاف؛ تحتوي على الساليسين الكيميائي، وهو يشبه المكون الرئيسي في الأسبرين، الذي يعتبر فعالا في تخفيف آلام الرأس وأسفل الظهر والعظام؛ وهو نبات على هيئة أعشاب مجففة يتم غليها وشرب الماء الخاص بها؛ ويراعى عدم الإفراط في استخدام أوراق الصفصاف حتى لا تضر بالجسم، ويفضل استخدامها سوى للأشخاص البالغين.

وفي حالة المعاناة من حساسية للأسبرين، أو تناول أي أدوية أخرى مضادة للالتهابات، فينبغي عدم استخدام أوراق الصفصاف حتى لا تسبب تأثيرات ضارة على الجسم.

الكركم مسكن لآلام عسر الهضم وقرحة المعدة.

في نفس السياق قال تيسير إن الكركم يحتوى على مركب الكركم، وهو يعد من مضادات الأكسدة التي تحمي الجسم من جزيئات الجذور الحرة التي تلحق الضرر بالخلايا والأنسجة؛ كما يستخدم الكركم كمجموعة مسكنات في عسر الهضم وقرحة المعدة.

تابعونا على
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة