منوعات

منها الكوسة المسلوقة.. 5 فواكه لصحة القولون العصبي

14-10-2021 | 12:14
منها الكوسة المسلوقة  فواكه لصحة القولون العصبيالقولون العصبى
نهى شعراوى

القولون العصبى هو عبارة عن اضطراب هضمى يؤثر فى الأمعاء الغليظة، وتصاحبه مجموعة من الأعراض المعوية تحدث معاً فى العادة، وتختلف شدتها ومدتها من شخص لآخر.

ومن أفضل مفاتيح التحكم فى القولون العصبى، هو تجنب إثارته ونشاطه، وذلك من خلال تجنب الأطعمة التى تسبب تهيج القولون، وكذلك التوتر والقلق الذى يكون أحد مسببات لأعراض القولون العصبى لكثير من الناس.

كما أن الإجهاد من أعراض الإصابة بالقولون العصبى، لأنه يجعل الجهاز الهضمى مفرط للنشاط، بالإضافة إلى أن العوامل الوراثية تقف سبباً وراء الإصابة بمتلازمة القولون، وكذلك مستويات الهرمونات المختلفة التى تلعب دوراً كبيراً فى الإصابة.

ربما يكون الجهاز العصبى المركزى الذى لا يمتلك القدرة الكاملة على التحكم فى الجهاز الهضمى، أحد أسباب الإصابة، فكل قد يرجع إلى ظهور أعراض القولون العصبى الذى تظهر على المصاب.

وتعد الأطعمة قليلة الفودماب (FODMAP) هى الأطعمة المناسبة للأشخاص الذين يعانون من القولون العصبى.

ويرمز الفودماب إلى السكريات قليلة التخمر، وهى أيضاً الكربوهيدرات قصيرة السلسلة التى تمتصها الأمعاء الدقيقة بنسبة قليلة، لذلك تعد الفواكه قليلة الفودماب هى الأكثر فائدة لتهدئة القولون العصبى.

العنب لانتظام حركة الأمعاء

تساعد الألياف والماء الموجود فى العنب فى الحفاظ على انتظام حركة الأمعاء، والتقليل من الإصابة بالإمساك، لذا يعد العنب من أمثلة الفواكه المفيدة للقولون العصبى.

الأفوكادو وعمل الأمعاء

يعد الأفوكادو من الفواكه ذات المحتوى العالى بالألياف التى تساهم فى تخفيف أعراض القولون العصبى.

كما يساهم محتوى الدهون الغذائى فى الأفوكادو فى تحسين عمل البكتيريا النافعة التى تلعب الدور الأكبر فى تحسين عمل الأمعاء.

وعلى الرغم من أن فاكهة الأفوكادو تعد من الفواكه قليلة الفودماب، إلا أنه ينصح بعدم تناول كميات كبيرة منها، إذ تعد الحبة الواحدة حصة كافية لمرضى القولون العصبى.

الموز والبكتيريا الجيدة

يعد الموز من الفواكه المليئة بالبروبيوتيك (Prebiotic) التى تحفز نمو البكتيريا الجيدة الموجودة فى الأمعاء.

وتحسن البكتيريا النافعة من عمل الجهاز الهضمى، وتخفف من أعراض القولون العصبى، مثل: الإسهال، والإمساك، والانتفاخ وغيرها من الأعراض.

ويجدر التنبيه هنا إلى أنّ تناول الموز قد يسبب الإسهال لبعض الأشخاص الذين يعانون من القولون العصبى، فالبعض قد يعانون من الإسهال بعد تناول موزةٍ واحدة، ولكنّ تناول قضمةٍ واحدةٍ من الموز لن يسبب ذلك.

البذور للوقاية

 تقدم البذور العديد من الفوائد للقولون، حيث تعتبر مصدراً مهمّاً للألياف التى تقى من الإمساك، كما أنّها مصدر للأوميجا3، ويمكن إضافة هذه البذور للسلطة، أو العصير، أو إضافتها للشوفان مثل بذور الكتان وبذور الشيا، أو أخذها كوجبة خفيفة مثل: بذور اليقطين وبذور عباد الشمس.

الكوسة المسلوقة

الألياف الموجودة فى بذور الكوسة هى السبب الأكثر أهمية فى الحماية من سرطان القولون، وتقوم الألياف بالمزيد من الأمور فهى تمتص الماء الزائد فى القولون وتحافظ على مستوى كافٍ من الرطوبة فى البراز وتساعده على المرور بسلاسة من الجسم.

كما تلعب الألياف دوراً هاماً فى تنظيم وظائف الأمعاء والحفاظ على الغشاء المخاطى صحى للأمعاء.

بالإضافة إلى العديد من فوائد بذور الكوسة المذكورة أعلاه فإن بذور الكوسة تساعد فى تحسين عملية الهضم السليم بفضل وجود الألياف فأنت بحاجة إلى إدخال الألياف إلى نظامك الغذائى بالتدريج وزيادة الألياف يمكن أن تؤدى إلى الانتفاخات وتشنجات البطن وحتى الغازات.

نقلاً عن بوابة الأهرام الزراعي
تابعونا على
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة