حـوادث

تأجيل نظر دعوى بطلان بيع "حديد الدخيلة" لأحمد عز إلى جلسة 15 إبريل للاطلاع

21-1-2013 | 13:16

حسام الجداوي
قررت هيئة المفوضين بمحكمة القضاء الإدارى بدائرة الاستثمار اليوم الإثنين تأجيل نظر دعوى بطلان بيع شركة حديد الدخيلة لأحمد عز إلى جلسة 15 إبريل المقبل، للاطلاع على المستندات.


كان حمدى الفخراني ووائل السعيد، قد أقاما دعواهما ضد كل من الدكتور كمال الجنزورى، رئيس مجلس الوزراء السابق، وممتاز السعيد وزير المالية السابق، وعبد الله غراب وزير البترول والثروة المعدنية ووزير التجارة والصناعة سابقا، والمستشار جودت الملط رئيس الجهاز المركزى للمحاسبات السابق، ورئيس البورصة المصرية بصفتهم والممثل القانونى لشركة حديد عز الدخيلة للصلب، وأحمد عبد العزيز أحمد عز بصفته وبشخصه.

وقالت الدعوى إنه فى عام 2002 و2003 لم يكن أحمد عز يمتلك أى سهم فى شركة حديد الدخيلة، ولكن فوجئ الشعب المصرى بشرائه نسبة من أصول شركة الدخيلة تقدر بـ 12 % من الأسهم وطالب ببطلان بيع أسهم شركة حديد الدخيلة، لـ"أحمد عز" أمين تنظيم الحزب الوطنى المنحل.

وأكدت الدعوى، أن هذه الصفقة تمت من خلال مؤامرة بين المسئولين وأحمد عز، عن طريق قيام إدارة الجمارك بمطالبة الشركة بمبلغ 280 مليون جنيه، وتم الادعاء بأن الشركة غير قادرة على السداد.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة