أخبار

البحث العلمي: ندعم 444 مشروعًا في "تحدي مصر لإنترنت الأشياء"

27-9-2021 | 11:58
البحث العلمي ندعم  مشروعًا في  تحدي مصر لإنترنت الأشياء الدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي
Advertisements
أ ش أ

اختتمت اليوم نهائيات الدورة الخامسة لـ (تحدي مصر لإنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي)، بمجمع الإبداع التابع لوزارة الاتصالات ببرج العرب بالإسكندرية، في إطار التعاون المشترك بين أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا وجمعية مهندسي الكهرباء والإلكترونيات، والجمعية المصرية لتكنولوجيا الاتصالات، وبالتعاون مع العديد من الشركات والمؤسسات والهيئات التكنولوجية والعلمية

وأكد الدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي، في بيان أصدره اليوم، أن تلك النهائيات تعد استكمالا لمشوار النجاح، وتحقيقا للرؤية والتوجه العالمي للاهتمام واستغلال التكنولوجيا بشكل أكبر في شتى مجالات الحياة، وتطوير بيئة الإبداع وريادة الأعمال وخلق شبكة ربط لدعم حركة التحول الرقمي

وقال إن الأكاديمية كشريك رئيس في هذا التحدي قدمت الدعم لـ 444 مشروعا للتخرج في مختلف مسارات التحدي على مدار السنوات الأربع الماضية

وأضاف أن "تحدي مصر لإنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي" الذي بدأ عام 2016 تحت مسمى (دوري إنترنت الأشياء)، برنامج قومي سنوي يهدف إلى بناء القدرات لدعم وتشجيع الشركات الناشئة التي تعمل في مجالات إنترنت الأشياء وتطبيقات الذكاء الاصطناعي

وأوضح أنه يهدف إلى دعم ومساعدة مشروعات التخرج لطلاب الجامعات ومدارس المتفوقين فى العلوم والتكنولوجيا "STEM" المهتمين بتطبيقات إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي، والذي يتوافق مع توجهات الدولة نحو خلق كوادر وكفاءات محلية تسهم في توطين التكنولوجيا في مجالات وتطبيقات إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي.

من جهته، أشار الدكتور عمرو فاروق، مساعد رئيس الأكاديمية للتنمية التكنولوجية إلى أن الأكاديمية قدمت الدعم المادي والفني واللوجيستي للمشروعات الفائزة، مؤكدا احتضان الأكاديمية لأفضل مشروعات التخرج المقدمة في مجال "انترنت الأشياء" لتحويلها إلى شركات تكنولوجية ناشئة في إطار البرنامج القومي للحاضنات التكنولوجية "انطلاق" والتابع للأكاديمية أيضاً.

وينقسم تحدي "انترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي" إلى مرحلتين، الأولى على المستوى المحلي، حيث شارك 213 فريقا في مسار مشروعات المدارس و211 فريقا في مسار مشروعات التخرج و20 فريقا في مسار الشركات الناشئة، ليتأهل 141 فريقا من مسار مشروعات المدارس، و109 فرق في مسار مشروعات التخرج، و10 فرق في مسار الشركات الناشئة، للحصول على الدعم والتدريب من قبل أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا وهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات ايتيدا (ITIDA). 

ووصل عدد المشاركين في التحدي خلال تلك السنوات إلى أكثر من 4000 مشارك و أكثر من ألف مشروع، حيث يتأهل الفائزون من كل دولة لدخول النهائيات الإقليمية، والتي تعقد سنويا ضمن فعاليات المؤتمر الدولي للذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء التابع لجمعية مهندسي الكهرباء والإلكترونيات (IEEE GCAIoT) في شهر ديسمبر من كل عام بمدينة دبي

كما يوفر التحدي أيضا "IoT & AI Knowledge Hub"، الذي يعد مجمعا معرفيا يتضمن ورش عمل ومحاضرات ومصادر تعلم عبر الإنترنت لمجتمع إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي في أفريقيا والوطن العربي.

وفاز من محور الشركات الناشئة بالمركز الاول مشروع (ايون انوفيشن) Ion innovation، والمركز الثاني مشروع Syscon، أما عن المركز الثالث فقد فاز مشروع Ihelp، ومن محور مدارس المتفوقين فاز بالمركز الأول مشروع antibodies prediction، المركز الثاني مشروع Guard x، وفاز بالمركز الثالث مشروع Silent speaker، وفي محور مشروعات التخرج فاز بالمركز الأول Industry 4 inaction by robopick team، والمركز الثانى Nabda، والمركز الثالث Scroll up. 
ومن المقرر أن يشارك الفرق أصحاب المركزين الأول والثاني من كل مجال فى نهائيات IOT العربية مطلع الشهر المقبل، وأصحاب المركز الثالث فى كل المجالات فى تحدى IOT الإفريقية فى شهر ديسمبر المقبل.

اقرأ أيضًا:
Advertisements
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة