أخبار

السفير البريطاني يوجه الشكر لمصر على دورها العظيم في دعم المساواة بين الجنسين

25-9-2021 | 11:12
السفير البريطاني يوجه الشكر لمصر على دورها العظيم في دعم المساواة بين الجنسينجاريس بايلي سفير بريطانيا في مصر
Advertisements
محمود سعد

أشاد جاريس بايلي سفير بريطانيا في مصر، بالدور غير التقليدي الذي تقوم به وحدة مناهضة العنف ضد المرأة بجامعة القاهرة تحت قيادة الدكتور محمد الخشت، وذلك من خلال الندوات والتدريبات والأنشطة الفنية والرياضية التي تقوم بها الوحدة.

ولفت إلى أن جامعة القاهرة وفريق عمل وحدة مناهضة العنف ضد المرأة يعد حليفا قويا في مواجهة العنف ضد المرأة، وكذلك فريق عمل المجلس الثقافي البريطاني كشريك منفذ والاتحاد الأوروبي الذي قام بالدعم المادي للمشروع.

ووجه سفير بريطانيا في مصر، الشكر للحكومة المصرية على الدور العظيم الذي قامت به لدعم المساواة بين الجنسين ومناهضة العنف والتحرش الجنسي، مؤكدًا على استمرار دعم السفارة البريطانية والمجلس الثقافى البريطانى لوحدة مناهضة العنف ضد المرأة حتى بعد انتهاء البرنامج المشترك بشكل رسمي معتبرًا أن قضية العنف ضد المرأة تعد من أهم القضايا التي تواجه العالم.

وانتهت جلسات المؤتمر الختامي لمشروع "حرم جامعي آمن للجميع" والذي نظمته جامعة القاهرة بالتعاون مع المجلس الثقافي البريطاني بمصر، والاتحاد الأوروبي، لعرض إنجازات المشروع الذي بدأ منذ 7 أعوام من خلال وحدة مناهضة العنف ضد المرأة بجامعة القاهرة.

وتضمنت الجلسات النقاشية، الإنجازات والتحديات ومشاركة الخبرات وأفضل الممارسات: جهود الجامعات في مكافحة العنف ضد المرأة على المستويين المحلي والدولي، وتطوير استراتيجية شاملة لمكافحة العنف ضد المرأة بما يتماشى مع أهداف التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030، وجلسة نقاشية حول محاربة العنف ضد المرأة: دور المؤسسات والمجتمع المدني والتشريع ووسائل الإعلام، وذلك بحضور عدد من القيادات النسائية في المجتمع، كما تم عرض فيلم تسجيلي لمنجزات مشروع مناهضة العنف ضد المرأة لتحقيق حرم جامعي آمن.

وأشاد الدكتور محمد الخشت بنجاح التعاون الدولي بين جامعة القاهرة والاتحاد الأوروبي والمجلس الثقافي البريطاني، كما أشار الى بدء انتشار المفهوم الشامل لحقوق الانسان الذي تقوده مصر طبقا للاستراتيجية القومية لحقوق الإنسان التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي، والذي سوف يوسع من مهام عمل وحدة مناهضة العنف ضد المرأة، لتصبح وحدة مناهضة العنف والتمييز، مؤكدا على استمرار عملها في جامعة القاهرة مع السعي الى تعميم تجربتها خارج نطاق الجامعة، خاصة ان استراتيجية جامعة القاهرة تنطلق من المشروع الرئاسي لإعادة بناء الانسان المصري. قائلا ؛" نحن نغير علميًا وعمليًا التصورات الأسطورية الخاطئة عن المرأة برؤية فكرية واضحة تنطلق من مفاهيم دينية صحيحة، ونسعى نحو المشاركة والانفتاح على الآخر  ومراعاة خصوصية مجتمعاتنا".

اقرأ أيضًا:
Advertisements
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة