ثقافة وفنون

مهرجان جرش للثقافة والفنون بالأردن يحتفي بالدراما العربية

24-9-2021 | 10:58
مهرجان جرش للثقافة والفنون بالأردن يحتفي بالدراما العربيةمهرجان جرش - أرشيفية
Advertisements

يحتفي ملتقى جرش النقدي بالدراما العربية، وذلك ضمن فعاليات البرنامج الثقافي للدورة الخامسة والثلاثين لـ"مهرجان جرش للثقافة والفنون" بالأردن (22 سبتمبر- 2 أكتوبر 2021)، حيث تنعقد ندوة الثلاثاء المقبل 28 سبتمبر بعنوان "الآفاق الجديدة للدراما العربية"، بمشاركة الفنانين: صابرين (مصر)، داود حسين (الكويت)، تقلا شمعون (لبنان)، نادرة عمران (الأردن)، زهير النوباني (الأردن).

تقام الندوة في قاعة المؤتمرات بـ"المركز الثقافي الملكي"، الذي يشهد كذلك ضمن البرنامج الثقافي مجموعة ندوات حول الرواية، وقراءات قصصية، وأمسيات شعرية.

وافتُتح المهرجان مساء الأربعاء الماضي تحت شعار "جرش مزينة بالفرح" في دورة استثنائية تسودها الاشتراطات الصحية الاحترازية، بعد إلغاء دورة العام الماضي بسبب جائحة كورونا، وتتضمن دورة 2021 الكثير من الفعاليات الثقافية والفنية، بحضور عربي كبير، ومشاركة مصرية.

وفي إطار "البرنامج الثقافي"، الذي انطلق أمس الخميس، انعقدت مساء أمس ندوة تذكارية وأمسية شعرية، حيث تمحورت الندوة حول الشاعر الأردني الراحل جريس سماوي (22 ديسمبر 1956 - 10 مارس 2021)، الذي تحمل الدورة الحالية اسمه، تكريمًا له، وشهدت قراءات لقصائده، وشهادات حول تجربته الإبداعية، قدّمها شعراء ومبدعون عرب، منهم: أحمد الشهاوي (مصر)، حسن نجمي (المغرب)، وآخرون. 

وبعد الندوة، جاءت الأمسية الشعرية الأولى بمشاركة مصرية أيضًا، حيث ألقى الشاعر سامح محجوب مجموعة من أحدث قصائده، إلى جانب شعراء أردنيين وعرب.

ويشتمل البرنامج الفكري للمهرجان على مؤتمر نقدي للرواية العربية، وأمسيات شعرية وقصصية متنوعة بحضور 130 مشاركًا، إلى جانب 35 شاعرًا عربيًّا منهم عدد من الشعراء المصريين، بالإضافة إلى الاحتفاليات الموسيقية والغنائية والأوبرا والباليه والفنون البصرية المعاصرة  والشعبية.

ومن المحاور المتعلقة بالرواية، التي يناقشها ملتقى جرش النقدي: عمّان والقدس في الرواية، الجدل السياسي والتاريخي في الرواية، جماليات أسلوبية في الرواية، وغيرها، بمشاركة باحثين وأكاديميين ومبدعين أردنيين وعرب.

ومن بين المشاركين في الأمسيات الشعرية بالمركز الثقافي الملكي (قاعة المؤتمرات): حسن نجمي (المغرب)، فوزية أبو خالد (السعودية)، جميلة الماجري (تونس)، أمل الصالحي (المغرب)، عبود الجابري (العراق)، منصف الوهايبي (تونس)، ماجة داغر (لبنان)، حسن المطروشي (عُمان)، وغيرهم، إلى جانب عدد كبير من الشعراء الأردنيين.

ويشارك من مصر الشعراء: أحمد الشهاوي، عبد الرحمن مقلد، محمود شرف، شريف الشافعي، سامح محجوب، حسن شهاب الدين، سلمى فايد، وتستمر الأمسيات الشعرية حتى الثاني من أكتوبر المقبل.

وقد أحيت الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي أولى حفلات المهرجان على المسرح الجنوبي الأربعاء الماضي، وتختتم الحفلات الغنائية بصوت الأردن الفنان عمر العبد اللات.

وقد رفعت السلطات الأردنية حظر التجول الليلي وأعادت فتح المدارس والمنشآت الصناعة والسياحية للعمل بكامل طاقتها اعتبارًا من 1 سبتمبر الحالي، بعد قيود مشددة لاستيعاب تفشي الوباء.

وقد تم توفير عشر بوابات لتسهيل الدخول إلى المهرجان، الذي تشارك فيه أيضًا حوالي 40 فرقة فلكلورية وشعبية، أردنية وعربية وعالمية.

ووصف وزير الثقافة الأردني علي العايد في كلمته الافتتاحية عودة مهرجان جرش من جديد بأنها "عودة للفرح"، مشيرًا إلى شعار الدورة الحالية وهو "جرش مزينة بالفرح".

اقرأ أيضًا:
Advertisements
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة