أخبار

قائد استثنائي.. محطات في حياة المشير محمد حسين طنطاوي

21-9-2021 | 13:26
وفاة المشير محمد حسين طنطاوي
مها سالم

رحل فجر اليوم، الثلاثاء، المشير محمد حسين طنطاوي، وزير الدفاع الأسبق، عن عمر يناهز 85 عامًا، بعد رحلة طويلة من العطاء، ومسيرة وطنية كبيرة من أجل الحفاظ على مصر وشعبها. 

مسيرة عامرة لقائد استثنائي منذ ولد المشير حسين طنطاوي في 31 أكتوبر عام 1935، وحصل على بكالوريوس في العلوم العسكرية من الكلية الحربية عام 1956، ودرس في كلية القيادة والأركان عام 1971 وفي كلية الحرب العليا عام 1982.

وشغل "طنطاوي" مناصب قيادية عديدة في القوات المسلحة المصرية، حيث كان رئيس هيئة العمليات وفرقة المشاة، كما شارك في العديد من الحروب القتالية منها حرب 1956 وحرب 1967 وحرب الاستنزاف، بالإضافة إلى حرب أكتوبر 1973 كقائد وحدة مقاتلة بسلاح المشاة واشتهر بقيادة لأحد أهم المعارك عرفت باسم " المزرعة الصينية".

وقد حصل الراحل بعد الحرب على نوط الشجاعة العسكري، ثم عمل عام 1975 ملحقًا عسكريًا لمصر في باكستان وبعدها في أفغانستان.

وفي عام 1987 تولى منصب قائد الجيش الثاني الميداني، ثم قائد قوات الحرس الجمهوري عام 1988 حتى أصبح قائدًا عامًا للقوات المسلحة ووزيرًا للدفاع عام 1991 برتبة فريق، وعقب شهر واحد، صدر قرار جمهوري بترقيته إلى رتبة فريق أول، كما صدر قرار جمهوري بنهاية عام 1993 بترقيته إلى رتبة المشير ووزيرًا للدفاع والإنتاج الحربي.

وحصل المشير "طنطاوي"، خلال مشواره العسكري، على العديد من الأوسمة والأنواط والميداليات، منها: «نوط النصر - نوط المعركة - نوط التدريب - وسام التحرير - ميدالية يوم الجيش - وسام تحرير الكويت - نوط  الخدمة الممتازة - نوط الجلاء العسكري - ميدالية تحرير الكويت -  نوط الشجاعة العسكري - وسام الجمهورية التونسية».

رحم الله بطلًا قوميًا سيحتفظ له التاريخ بأنه نجح مع قادة المجلس الأعلي للقوات المسلحة في الحفاظ على الوطن والشعب المصري في ظل ظروف كانت الأصعب في تاريخ الأمة المصرية.

اقرأ ايضا:
الاكثر قراءة
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة