محافظات

نائب المحافظ تكشف عن مخطط تطوير درب اللبانة ضمن مشروع القاهرة التاريخية

21-9-2021 | 10:13
نائب المحافظ تكشف عن مخطط تطوير درب اللبانة ضمن مشروع القاهرة التاريخيةالمهندسة جيهان عبد المنعم، نائب محافظ القاهرة للمنطقة الجنوبية
Advertisements
القاهرة - أميرة الشرقاوي

تعد منطقة "درب اللبانة" بحي الخليفة، من المناطق التاريخية، التي سيتم تطويرها ضمن مشروع تطوير "القاهرة التاريخية"، الذي يتم تنفيذه بالتنسيق مع اللجنة القومية لإحياء وتطوير القاهرة التراثية، وبالتنسيق مع وزارة الثقافة، وصندوق تطوير العشوائيات، لتقوم كل جهة بأداء دورها في نطاق اختصاصها، وذلك في إطار توجيهات القيادة السياسية بإحياء تاريخ وتراث القاهرة.

 وتتابع المهندسة جيهان عبد المنعم، نائب محافظ القاهرة للمنطقة الجنوبية، تنفيذ بنود الخطة المعدة لتطوير منطقة "درب اللبانة"، بنطاق حي الخليفة، والتي سيتم تطويرها ضمن مشروع "تطوير القاهرة التاريخية"، بتوجيه رئاسي.

وتابعت نائب المحافظ خلال زيارتها للمنطقة، أعمال إزالة الرتش والمخلفات منها، وتذليل أي عقبات، كما وجهت بضرورة الإنجاز في تنفيذ الأعمال، لتسليم المنطقة للجهات المعنية بالتطوير.

وقالت نائب المحافظ، إنه طبقا لتوجيهات القيادة السياسية، وبالتنسيق مع اللجنة القومية لإحياء وتطوير القاهرة التراثية وصندوق تطوير العشوائيات، يدخل ضمن تطوير منطقة "درب اللبانة"، تطوير الحديقة المطلة على مسجدي "الرفاعي والسلطان حسن"، وكذلك مسجد "قنيباى الرماح ومسجد المحمودية".

 كما سيتم ضمن مخطط تطوير منطقة "درب اللبانة"، تنفيذ لوحات إرشادية ثقافية بمساعدة هيئة الآثار لمحاكاة الآثار المجاورة، وعددها 6 آثار.

وأضافت نائب المحافظ في تصريح لـ "بوابة الأهرام"، أنه سيتم تصميم مقاعد على منحدر للاستمتاع بالآثار المجاورة مع الإبقاء على الأشجار الموجودة وزيادة عددها وأنواعها، إلى جانب توفير مواقف للسيارات، وزيادة الرقعة الخضراء.

في سياق متصل، سيتم كذلك، تنفيذ المخطط المعد من قبل القيادة السياسية لتطوير المباني الموجودة بشارع المحجر، إلى جانب إزالة جميع المخلفات وبقايا المباني المهدومة جزئيا وكليا بالمنطقة، بالإضافة، لترميم المباني المشيدة داخليا وخارجيا إلى جانب تقوية المهدمة جزئيا، واستكمال بناء الجزء المتبقي.

وكشفت النائبة، أنه خلال التطوير، سيتم بناء مبانٍ حديثة بالطراز القديم، الذي يتماشى مع القيمة الأثرية للمنطقة، لافتة إلى أن القيادة السياسية، أوصت بالحفاظ على النسيج العمراني للمنطقة، وكذلك الحفاظ على الحرف اليدوية والأنشطة التجارية.

Advertisements
الأكثر قراءة

مادة إعلانية

Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة