عرب وعالم

كندا: الانتخابات العامة تسفر عن حكومة أقلية ليبرالية بزعامة جاستن ترودو

21-9-2021 | 08:52
كندا الانتخابات العامة تسفر عن حكومة أقلية ليبرالية بزعامة جاستن ترودورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو
Advertisements
أ ش أ

أسفرت الانتخابات العامة الـ44 في كندا عن حكومة أقلية ليبرالية برئاسة، رئيس الوزراء جاستن ترودو، بعد حصول الحزب الليبرالي الحاكم على 156 مقعدا مع استمرار فرز الأصوات حتى الآن، في سيناريو قريب جدا لانتخابات عام 2019.

ولا تزال عملية فرز الأصوات جارية، ولكنها لن تغير كثيرا من الوضع العام للنتيجة النهائية، حيث حصل حزب المحافظين الحاكم حتى الآن على 122 مقعدا، بينما حصل حزب الكتلة الكيبيكية على 31 مقعدا، مقابل 27 مقعدا للحزب الديموقراطي الجديد، في حين حصل حزب الخضر على مقعدين فقط. 

ويتعين على أي حزب يرغب في الفوز بالأغلبية في البرلمان الحصول على 170 مقعدا على الأقل في مجلس العموم الكندي، وفي النهاية قد لا يبدو عدد المقاعد النهائي مختلفا تماما عن تكوين مجلس العموم عندما تم حله في أوائل أغسطس - مما أثار المزيد من الأسئلة حول سبب الدعوة للانتخابات خلال الموجة الرابعة من الجائحة في المقام الأول.

وفي حديثه إلى مؤيديه في أوشاوا بمقاطعة أونتاريو، قال زعيم المعارضة، إيرين أوتول، إنه ليس لديه خطط للاستقالة على الرغم من أن حزبه لم يشهد نموا يذكر في حصته من الأصوات وعدد المقاعد، وتعهد بالبقاء على رأس السلطة في حزب المحافظين ليأخذ جولة أخرى في هزيمة ترودو في الانتخابات المقبلة، والتي قد تأتي في أقرب وقت في عام 2023.

وقال أوتول: "أنا وعائلتي مصممون على مواصلة هذه الرحلة إلى كندا". "وإذا أعتقد جاستن ترودو أنه يستطيع تهديد الكنديين بانتخابات أخرى في غضون 18 شهرا، فسيكون حزب المحافظين جاهزا، عندما يأتي ذلك اليوم، سأكون مستعدا لقيادة حزب المحافظين الكنديين."

اقرأ أيضًا:
Advertisements
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة