عرب وعالم

مسئول أوروبي: ندرس تداعيات اتفاق أستراليا الدفاعي مع أمريكا وبريطانيا على المحادثات التجارية

20-9-2021 | 16:20
مسئول أوروبي ندرس تداعيات اتفاق أستراليا الدفاعي مع أمريكا وبريطانيا على المحادثات التجاريةالمفوضية الأوروبية
Advertisements
أ ش أ

قال المتحدث باسم المفوضية الأوروبية، إيريك مامر، إن الاتحاد الأوروبي يدرس تداعيات اتفاق "أوكس" الدفاعي الأخير بين كل من أستراليا وأمريكا وبريطانيا على المحادثات التجارية الأوروبية مع كانبيرا، وذلك في أعقاب ردود الأفعال المتباينة التي أثارها الاتفاق وانتقده الجانب الفرنسي .

وقال مامر - في إيجاز صحافي اليوم الإثنين أورده الموقع الإلكتروني للمفوضية الأوروبية - "المحادثات التجارية بين أستراليا والاتحاد الأوروبي ستعقد في شهر أكتوبر كما هو مخطط لها، تحليل تأثير الاتفاق بين بريطانيا وأستراليا وواشنطن، واحتمال تأثير هذا الاتفاق على المحادثات التجارية المستقبلية بين أستراليا والاتحاد الأوروبي".

كما أشار إلى أن رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين،" تتواصل مع فرنسا باستمرار حول خيبة أملها وغضبها من الاتفاق، وتراقب عواقبه عن كثب وتناقشها مع الدول الأعضاء ومع الشركاء الدوليين".

وفي السياق ذاته، سيناقش وزراء خارجية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي خلال اجتماعهم غير الرسمي المقرر الليلة في نيويورك على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، موضوع اتفاقية أوكوس وتداعياتها على العلاقات مع الأطراف الموقعة .

وأبرمت أستراليا قبل أيام اتفاق شراكة دفاعية ثلاثية مع الولايات المتحدة وبريطانيا في منطقة المحيطين الهادئ والهندي، وبموجب الاتفاق الثلاثي ستقوم واشنطن بتزويد كانبيرا بتكنولوجيا وقدرات تمكنها من نشر غواصات تعمل بالطاقة النووية .

يذكر أن الاعلان عن اتفاقية أوكوس ترافق بقرار أستراليا إلغاء صفقة غواصات تم إبرامها مع فرنسا لصالح أخرى مع الولايات المتحدة الأمريكية، ما أشغل غضب باريس التي اشتكت أيضاً من عدم التضامن الأوروبي معها حول هذه المسألة.

اقرأ أيضًا:
Advertisements
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة