ثقافة وفنون

السيناريست محمد أبو السعد: حكاية بيت عز أرهقتنا في الكتابة.. وسعيد بنجاح شخصية صابر البواب

20-9-2021 | 14:53
السيناريست محمد أبو السعد حكاية بيت عز أرهقتنا في الكتابة وسعيد بنجاح شخصية صابر البواب محمد أبو السعد
Advertisements
مي عبدالله

شارك المؤلف والسيناريست محمد أبو السعد، كممثل في حكاية "بيت عز" ضمن حكايات مسلسل "إلا أنا 2"، و ذلك بالإضافة الى قيامه بتأليفها  بالمشاركة مع المؤلف أمين جمال.

أوضح محمد أبو السعد في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام" أن ارتباط الجمهور بحكاية "بيت عز" لمساسها الشديد بتفاصيل حياة المواطن العادي، والحكاية ضمت خطوط عديدة في الأغلب لن يخلو بيت مصري بخط أو أكثر من هذه الخطوط، فالمشاهد سيشاهد نفسه أو أحد أقاربه أو أصدقائه في خط درامي بالحكاية، فهناك من عمل في خدمة توصيل خاصة وهناك من تعرض للتحرش في العمل وغيرها من المشكلات التي ناقشتها الحكاية.

وعن انتشار الحلقات القصيرة مؤخرًا في العديد من المسلسلات ومدى تقبل المشاهد المصري لهذا النمط من الدراما قال أبو السعد "الدنيا أصبحت سريعة جدًا، ففكرة الحلقات القصيرة ما هي إلا مواكبة للتطور الحاصل في المجتمع، مع العلم أننا لا نقصر في مدة الحلقة نفسها، ولكن الجمهور حاليًا يفضل الحلقات القصيرة التي يستطيع أن يتابعها مجمعة على منصة watch it مثلا".

وأكد محمد أبو السعد أن مناقشة عدد كبير من القضايا والمشكلات في حكاية واحدة مؤلفة من 10 حلقات هو أمر متعب جدًا؛ حيث إنهم كورشة كتابة كان هدفهم أن يتعرضوا لقضايا عديدة في وقت قليل وفي نفس الوقت تكون مشبعة وخالية من الملل، ولكن في النهاية استطاعوا أن يتوصلوا لمعادلة صحيحة تضم عدد من القضايا بدون التركيز على قضية واحدة دون غيرها.

وعن التنافس في الكتابة في ظل احتواء المسلسل الواحد على أكثر من حكاية بكتاب مختلفين يقول أبو السعد لـ"بوابة الأهرام": "الحكاية الحلوة تفرض نفسها، مع العلم أننا لا نسعى لإثبات أي حكاية أفضل من الأخرى؛ لأننا نعمل جميعًا في مشروع واحد اسمه "إلا أنا"، سواء نقدم فيه حكاية واحدة أو أكثر، فأنا عن نفسي يهمني أن كل الحكايات تنجح، أتمني أن يقال إن مسلسل "إلا أنا" كله ناجح بكل مؤلفيه".

وعن تقديمه لدور صابر البواب في المسلسل صرح محمد أبو السعد "هذا الدور ترشح له اثنان ممثلان غيري في بادئ الأمر، ولكن لم يتم الاستقرار عليهما في النهاية، فأنا اقترحت أن أقدم الدور، ولكن المخرج أحمد يسري في البداية لم يتحمس بشكل كبير، وذلك لعدم علمه بمدى احترافيتي في التمثيل ومدى جودة أدائي كممثل، ولذا طلبت منه أن يعمل لي تجربة أداء، وأعجب بي جدًا بعد التجربة وأيضًا أشاد بي الممثلون الذين كانوا متواجدين في الإستديو وقتها فحصلت على الدور".

وعن تحضيره لشخصية صابر البواب أشار أبو السعد إلى أنه ذاكر الشخصية جيدًا، وبدأ يختلق "لزمات" لتفاصيل حركته وكلامه، وبدأ يتابع عن كثب الشخصيات التي تشبه شخصية صابر البواب في الشارع كي يجمع منهم العديد من اللزمات والتفاصيل، مؤكدًا أنه في حياته العادية لم يحتك ببوابين كثيرًا ولكنه كممثل وكمؤلف في الأساس يهتم بتفاصيل الشخصية الخاصة الغير متشابهة مع غيرها وتخرج الشخصية طبيعية وغير متكلفة.

وعبر محمد أبو السعد عن سعادته أن الشخصية تركت علامة جيدة عند الجمهور رغم صغر مساحة الدور، مشيرًا إلى أنه لم يكن يتعمد ذلك ولكنه كان مهتمًا أن يكون مؤثرًا في المسلسل وأن أداءه يعجب الجمهور، وأضاف أبو السعد "أثناء الكتابة كانت شخصية صابر بها لمحة كوميديا ولكنها لم تكن بنفس الشكل الذي ظهر للجمهور على الشاشة، فمعظم الإفيهات التي أطلقتها كانت ارتجالًا مني على الهواء، ولكن كان هناك الأساس أن صابر دمه خفيف". 

وعن كواليس تصوير حكاية "بيت عز" قال محمد أبو السعد إنها كانت مرحة جدًا ومن أحلى كواليس التصوير التي حضرها  فبالرغم من جدية ومأسوية القضايا التي يناقشها المسلسل ولكن الكواليس كانت لطيفة وهادئة.

وعن إذا كان سيركز على التمثيل أكثر من التأليف بعد نجاح دوره في المسلسل صرح أبو السعد "أنا طول عمري مركز في التمثيل، طبعًا التأليف أصبح مهنتي الأساسية، ولكن أتمنى أن يكون صابر البواب فاتحة خير لدى في التمثيل ويكون مهنتي الأساسية هي التمثيل والفرعية هي التأليف".


محمد أبو السعدمحمد أبو السعد

محمد أبو السعدمحمد أبو السعد
اقرأ أيضًا:
Advertisements
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة