أخبار

القباج: «حياة كريمة» تأتي لتحقيق الإنصاف ومزيد من العدالة الاجتماعية لسكان الريف

18-9-2021 | 13:42
كلمة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي
Advertisements
أميرة هشام

أشادت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي بأهمية قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي بإطلاق البرنامج القومي "حياة كريمة" من منظور التنمية وحقوق الإنسان.

وأضافت القباج أن ذلك يأتي لتحقيق الإنصاف ومزيد من العدالة الاجتماعية لسكان الريف ، ولتحقيق رؤية التنمية 2030 وتوفير فرص العمل وإيجاد الخدمات في الريف وخاص التعليم والصحة.

وفي هذا السياق أشارت القباج  إلى أن المرأة التي تتمتع بصحة جيدة ووعي تشارك في المجتمع وسوق العمل، عكس المرأة المكبلة بالمرض والفقر.

جاء ذلك في كلمة الوزيرة في الجلسة الافتتاحية التي عقدت اليوم لمنتدى العربي لصحة المرأة، بعنوان "المرأة والسرطان ... من الوقاية إلى التعافي" والذي تنظمه المنظمة العربية للتنمية الإدارية "إحدى المنظمات العربية المتخصصة لجامعة الدول العربية" وذلك بالتعاون مع الجمعية المصرية لمنظار عنق الرحم. 

وفي سياق متصل وجهت وزيرة التضامن الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي لتخصيصه عام 2022 للمجتمع المدني، كما وجهت تحية للمجتمه المدني، وشكر خاص للجمعيات الأهلية العاملة في مجال السرطان في مصر، وللدكتورة هالة زايد وزير الصحة على ما تبذله من جهود في الحملة القومية للكشف المبكر عن سرطان الثدي، وجميع الجهود في المجال الصحي.

ولفتت إلى أن 35 % من نسب السرطان لدى النساء هو سرطان الثدي يليه سرطان الكبد بنسبة 14 %، مشيرة إلى أن نسبة التعافي والنجاح في الشفاء تصل إلى 98 % أحياناً إذا تم اكتشاف المرض مبكراً، بينما يبلغ خطر الوفاة 9.3 % 

وأضافت أن هناك مجتمعات نسب الإصابة فيها أكبر مثل الريف، وكذلك في الحضر الفقير، مشيرة في هذا الصدد إلى أنه في هذه المناطق، فإن النساء يفضلن أن يتعاملن مع طبيبات فقط، وهو أمر يصعب توفيره في المناطق النائية.

اقرأ أيضًا:
Advertisements
الأكثر قراءة

مادة إعلانية

Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة