عرب وعالم

أزمة في الأمم المتحدة بعد مطالبتها بتقديم شهادات تطعيم لدخول قاعة الجمعية العمومية

16-9-2021 | 06:29
لقاحات فايزر وموديرنا
روسيا اليوم

أكد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا أن المطالبة بتقديم شهادات التطعيم لدخول قاعة الجمعية العامة للأمم المتحدة، تتعارض مع ميثاق الأمم المتحدة.

وقال المندوب الروسي في رسالة وجهها إلى رئيس الدورة الـ 76 للجمعية العامة للأمم المتحدة عبد الله شهيد والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش وكافة مندوبي الدول الأعضاء في الأمم المتحدة: "أثارت رسالتكم المؤرخة في 14 سبتمبر استغرابنا وخيبة أملنا، حيث أكدتم تأييدكم للمطالبة بتقديم شهادة التطعيم لدخول قاعة الجمعية العامة، وفقا لما طالبت به سلطات نيويورك" حسب ما ذكره موقع روسيا اليوم.

وأشار المندوب الروسي إلى أن هذه المطالبة تتعارض مع ميثاق الأمم المتحدة والاتفاقية بين الأمم المتحدة والولايات المتحدة حول مقر الأمم المتحدة، الموقعة في عام 1947.

وتابع نيبينزيا قائلا، إن هناك أيضا أمورا أخرى يجب أخذها بعين الاعتبار، بما فيها حقوق من لا يمكنهم تلقي اللقاح لأسباب صحية، والمتعافين من فيروس كورونا مؤخرا، والأشخاص الذين تلقوا لقاحات لم تصادق عليها المراكز الأمريكية لمحاربة الأمراض والوقاية منها.

يذكر أن سلطات نيويورك، حيث مقر الأمم المتحدة، تطالب بتقديم شهادات التطعيم للمشاركة في الفعاليات التي تجري في المباني المغلقة.

وأوضحت السلطات الأمريكية أن اللقاحات المعترف بها في الولايات المتحدة هي فقط "فايزر" و"موديرنا" و"جونسون آند جونسون".

اقرأ ايضا:
الاكثر قراءة
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة