عرب وعالم

تغير المناخ قد يدفع 216 مليون شخص للنزوح بحلول عام 2050

14-9-2021 | 07:08
تغير المناخ
Advertisements
الألمانية

ذكر تقرير جديد للبنك الدولي أن تغير المناخ قد يدفع نحو 216 مليون شخص في ست مناطق إلى النزوح داخل بلدانهم بحلول عام 2050.

ووجد الجزء الثاني من تقرير (جراوندسويل) ، الذي نشر أمس الإثنين، أن "الآثار البطيئة لتغير المناخ" على توافر المياه وإنتاجية المحاصيل وارتفاع مستوى سطح البحر، ستضع سبل العيش للإنسان تحت ضغط متزايد.

ويستند التحليل إلى تقرير أول نشر في عام 2018 الذي شمل إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى وجنوب آسيا وأمريكا اللاتينية، مضيفا توقعات من شرق آسيا والمحيط الهادئ وشمال إفريقيا وشرق أوروبا وآسيا الوسطى.

ووجد أن "الهجرة الداخلية المدفوعة بالمناخ يمكن أن تتصاعد في العقود الثلاثة المقبلة"، مما يضرب "أفقر المناطق وأكثرها ضعفا" ويهدد بعكس مسار مكاسب التنمية.

ووفقا لتوقعات التقرير، يمكن أن تشهد إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى نزوح ما يصل إلى 86 مليون شخص بسبب تداعيات المناخ بحلول عام 2050، إلى جانب توقعات بنزوح 49 مليون شخص في شرق آسيا والمحيط الهادئ ، و40 مليون شخص في جنوب آسيا.

وقالت معدتا التقرير كانتا ريجاد وفيفيان كليمنت: "إن تغير المناخ قد يجبر الأشخاص على الهجرة تحت ضغط المحنة، ويمكن أن تشهد البلدان ظهور بؤر ساخنة للهجرة المناخية، في وقت مبكر عام 2030".

اقرأ أيضًا:
Advertisements
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة