أخبار

طارق فهمي يستعرض محاور تحركات القاهرة الأربعة في القضية الفلسطينية وركائز بناء الثقة الثلاثة بين الطرفين

13-9-2021 | 20:40
طارق فهمي يستعرض محاور تحركات القاهرة الأربعة في القضية الفلسطينية وركائز بناء الثقة الثلاثة بين الطرفين الدكتور طارق فهمي
Advertisements
أحمد عبد العظيم عامر

قال الدكتور طارق فهمي أستاذ العلوم السياسية، إن زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي لمصر ولقائه بالرئيس عبد الفتاح السيسي بمدينة شرم الشيخ يأتي في إطار التحركات المصرية على عدة محاور لإحياء عملية السلام.

وأوضح فهمي في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام"، أن أهمية زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي لمصر ترجع للتحركات المصرية في منطقة الشرق الأوسط ومع الولايات المتحدة والرباعية الدولية المعنية بعملية السلام قبيل اجتماعات الأمم المتحدة في أواخر سبتمبر الجاري.

وأشار فهمي إلى أن المحاور الذي تتحرك فيها مصر متعددة وأولها المحور الفلسطيني الداخلي مع الفصائل الفلسطينية وتوحيد كلمتهم للذهاب لمفاوضات مباشرة بموقف فلسطيني موحد.

ولفت أستاذ العلوم السياسية، إلى أن المحور الثاني تنسيق المواقف ولاسيما مع الدولة الأردنية في ظل دورها المشرف على المقدسات الإسلامية بالقدس الشريف، مشيرا إلى أن تنسيق المواقف العربية في هذا السياق يعد أمر حيوي وضروري للغاية.

وأكد الباحث المختص في الشئون الإسرائيلية، أن المحور الثالث يتمثل في الولايات المتحدة باعتبارها العنصر الفاعل والمؤثر في الصراع العربي الإسرائيلي، مشيرا إلى أن الجانب المصري يحاول البناء على الإقرار الأمريكي بأنه لا سلام في الشرق الأوسط دون حل الدولتين.

ونوه فهمي إلى أن المحور الرابع يتمثل في الإسرائيليين أنفسهم ودفعهم للدخول في مفاوضات جادة مع الطرف الفلسطيني، موضحا أن في ظل تلك التوجهات المصرية تسعى مصر لبناء سلسلة من إجراءات الثقة بين الجانبين.

وأضاف فهمي: "إجراءات بناء الثقة من وجهة النظر المصرية تقوم على عدة ركائز أولهما صفقة لتبادل الأسرة وثانيهما الوصول لتفاهمات بشأن هدنة طويلة الأمد بين الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة وإسرائيل".

وتابع: "بالإضافة للشروع في المبادرة المصرية بإعادة إعمار قطاع غزة بالتعاون مع الشركاء الدوليين والأطراف المعنية بالأزمة الفلسطينية"، مشددا على أن نجاح مصر في تلك الإجراءات من شأنه دفع عملية السلام قدما.

وتوقع الباحث المختص في الشئون الإسرائيلية، أن تتوج جهود القاهرة بالنجاح في بناء إجراءات الثقة ولاسيما في ظل إجماع مختلف الأطراف على ضرورة بناء تلك الإجراءات ودعم جهود القاهرة قدما لإنجاز تلك الإجراءات الهامة.

واختتم فهمي تصريحاته بالقول: "من المتوقع والمرجح أن تكشف القاهرة عن مبادرة خاصة بعملية السلام تقوم على حل الدولتين ومبادئ الرباعية الدولية"، مشيرا إلى أن المبادرة المصرية ستشمل عدد من العناصر يمكن للأطراف المعنية البناء عليها.

 

اقرأ أيضًا:
Advertisements
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة