أخبار

ممدوح شعبان: إعلان 2022 عامًا للمجتمع المدني يؤكد دعم الرئيس السيسي للعمل الأهلي

12-9-2021 | 15:18
ممدوح شعبان إعلان  عامًا للمجتمع المدني يؤكد دعم الرئيس السيسي للعمل الأهليممدوح شعبان
Advertisements
أ ش أ

ثمن مدير عام جمعية الأورمان ممدوح شعبان، إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي عام 2022 عامًا للمجتمع المدني، مؤكدًا أن هذه الخطوة المهمة تضاف إلى القفزات الكبيرة التي انتقلت بالمجتمع المدني والجمعيات الفاعلة فيه إلى الصفوف الأولى في خدمة المجتمع من خلال المشاركة المجتمعية للمؤسسات الوطنية في الدولة وفي ظل المبادرات الرئاسية التي تهدف لبناء الإنسان المصري والنهوض به على كل المستويات والأصعدة.

وقال مدير عام جمعية الأورمان - في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط - إن حقوق الإنسان غير قاصرة على الحقوق السياسية، وإن هناك حقوقا مقدمة عليها وهي الحق في الحياة الكريمة "السكن التعليم الصحة وتوفير فرص العمل" وغير ذلك، والتي يحرص الرئيس على الوفاء بها ويؤكد عليها.

وأشاد بالدعم غير المحدود الذي يقدمه الرئيس السيسي، للعمل الأهلي وكل ما من شأنه خدمة المجتمع، مؤكدا أن ذلك الدعم يمثل دفعة قوية للمجتمع المدني للنهوض والقيام بمسؤوليته الاجتماعية والتنموية تجاه الوطن والمواطنين، وأن الجمعية تتبنى استراتيجية وبرامج متقدمة للحماية الاجتماعية وهو ما يتطابق مع الرؤية العالمية للقضاء على الفقر وتوفير حياة كريمة للفئات المجتمعية الأكثر احتياجا والأولى بالرعاية سواء في المدن أو القرى في كافة محافظات الجمهورية.

وأضاف شعبان أن إستراتيجية حقوق الإنسان التي دشنها الرئيس السيسي أمس تعد تعبيرا تاما عما يجول في خاطر القيادة السياسية التي تعمل جاهدة على رفع مستوى المعيشة للمواطنين وتوفير حياة الكريمة للمصريين وإنجاز المهام الطموحة التي يسعى إليها الرئيس سواء كانت حقوق الشعب المصري في التعليم أم في السكن أم في العلاج والرعاية الصحية.

وأكد أن استراتيجية حقوق الإنسان تضمن للمصريين حياة كريمة مطمئنة في كل مجالات الحياة، مشيرًا إلى أن المجتمع المدني ومن بينه جمعية الأورمان تعمل على تكثيف جهودها بالتعاون مع مختلف الوزارات والمحافظات لتوفير السكن المناسب ومياه الشرب النظيفة وتقديم الدعم لذوي الهمم وذوي الفضل باعتبار ذلك شكل من أشكال حقوق الإنسان.

وأوضح شعبان أن وزيرة التضامن الاجتماعي، الدكتورة نيفين القباج، لا تدخر جهدًا في دعم مؤسسات المجتمع الأهلي، وحريصة على مشاركته مع مؤسسات الدولة المصرية لتقديم أفضل الخدمات للأسر الأولى بالرعاية وإقامة المشروعات التنموية وتقديم المساعدات للقرى الأكثر احتياجا، لافتا إلى أن الشراكة المسئولة بين الوزرات المعنية والمجتمع المدني تضمن عدم ازدواجية الاستفادة، ووصول الخدمة للمستحقين، مثلما هو الحال في المبادرات الاستراتيجية التي تعمل الدولة على تنفيذها بالمشاركة مع المجتمع المدني.

 

اقرأ أيضًا:
Advertisements
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة