حـوادث

«بداعي إخراج الجن».. التفاصيل الكاملة لمقتل عروس حلوان أمام أسرتها على يد دجال| فيديو وصور

10-9-2021 | 15:19
المجني عليها
Advertisements
محمد محسب

علاج مس الجن والسحر الأسود ما بين مصدق بوجوده ومنكر له، وهذا ما دفع الكثير من الدجالين إلى أن يتخذوا السحر ستارًا للنصب علي الناس وابتزاز أموالهم، حتى وصل الأمر لارتكاب جريمة قتل.

قصة مقتل عروس حلوان ليست دربا من الخيال، لكن حقيقة، جهل أسرة وقعت في فخ النصب والاحتيال، وتوجهت لدجال يزعم قدرته علي العلاج بآيات قرآنية، لينتهي الأمر بكتابة الفصل الأخير في حياة ربة منزل، تعمل ميكاب أرتست، علي يد دجال حلوان.

الدجل والشعوذة وراء مقتل عروس حلوان
لم يمر علي زواجها سوا 55 يوما، وبعد زفافها بأيام قليلة بدأ يظهر عليها أعراض نفسية وعصبية مما جعل أسرتها تلجأ للعلاج الروحاني، اعتقادا منهم أنها "ممسوسة"، نظراً لقلة وعيهم وجهلهم.

وانتقلت «بوابة الأهرام» إلى شارع مسجد الرحمن بمنطقة عين حلوان، مسرح الأحداث لمقتل "ليلي رمضان"، 23 عامًا، علي يد دجال، لكشف ملابسات جريمة القتل التي شهدتها المنطقة منذ أيام، والتي راح ضحيتها فتاة بريئة في منتصف العشرينيات من العمر.

أهالي الضحية يروون تفاصيل مقتل ابنتهم علي يد معالج روحاني

التقت «بوابة الأهرام» بـ "فارس .ع"، زوج الضحية، يعمل سائق أوبر، يروي أنه تزوج الضحية منذ شهرين، وتفاجأ بدخولها في نوبات تشنج وحالة نفسية صعبة، وأنه حاول عرضها علي أحد الشيوخ، وأكد له أنها "ممسوسة" مما جعله يلجأ للعلاج الروحاني.

وكانت الساعة لا تتجاوز الثانية ظهراً، عندما حضر الدجال إلي شقة المجني عليها، وبعدما عرض أهل الضحية مشكلة الفتاة، والتي تعاني من حالة نفسية وعصبية ودائما تدخل في نوبة بكاء شديدة، بدأ الدجال في بعض طقوس الشعوذة، بحجة طرد "الجن" من جسدها، لتصاب حينها الفتاة بحالة هياج شديد، فقام الدجال بتقييدها بالحبال وضربها بشكل مبرح باستخدام عصا خشبية حتي فارقت الحياة، وذلك بزعم إخراج الجن من جسدها.

ولم يمر أكثر من 30 دقيقة من لحظة وصوله لتنتقل روح الفتاة إلى بارئها، حسب قول "فارس" زوج الضحية.

أسرة "عروس حلوان" تكشف مأساة الجريمة البشعة

"الحقونا .. البنت قاطعة النفس" بهذه الصرخات المتتالية، كانت استغاثة والدة الضحية، وخلال لحظات عجت المنطقة برجال الشرطة يبحثون في هوية مرتكب تلك الجريمة، هكذا كان المشهد المأساوي لجريمة بشعة شهدت أحداثها منطقة عين حلوان.

ويتابع زوج الضحية حديثه: عندما انتهي الدجال من ضرب الضحية بالعصا وفقدت الوعي، رفض نقلها إلى المستشفى، قائلاً: "هي أغمي عليها عشان الجن اللي كان عليها خرج، وساعة بالكتير وهتبقى كويسة".

وكانت المفأجاة التي كشفها أهل المجني عليها أنهم لم يعلموا بخبر وفاة ابنتهم، إلا بعد وصول الأجهزة الأمنية والقبض على المتهم، حينما صرخت والدة المجني عليها: "بنتي ماتت من اللي عملته فيها".

ويضيف "صالح" أحد أقارب الضحية: «ليلي عاشت 23 سنة في بيت أبوها دون أن تعاني من أي شيء، ولكن بعدما تزوجت فوجئنا بادعاء زوجها أنها مريضة نفسية، فيتعجب كيف تم ذلك في شهرين».

وقبل هذه الكارثة التي حلت بهذه الأسرة، كانو يعيشوت حياة كريمة لا يعكر صفوها شئ، بالإضافة للسيرة الطيبة وحسن الخلق، حسب قول شهود العيان.

والبداية كانت بتلقي قسم شرطة حلوان إخطارا من أحد المستشفيات بوصول سيدة في منتصف العقد الثالث، وعلي جسدها آثار ضرب وتوفيت متأثرة بإصابتها.

وبالانتقال والفحص تبين أن دجال أدعي قدرته علي إنهاء معانتها الناجمة عن مس الجن، فقام بتكبيلها والتعدي عليها بالضرب المبرح، مستخدماً حبالا وعصا أدت إلى وفاتها، وتم تحرير محضر بالواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيق في القضية.


المكان الذى شهد  الواقعةالمكان الذى شهد الواقعة

المكان الذى شهد  الواقعةالمكان الذى شهد الواقعة

المكان الذى شهد  الواقعةالمكان الذى شهد الواقعة

بداعي إخراج الجن .. التفاصيل الكاملة لمقتل عروس حلوان أمام أسرتها على يد دجال
اقرأ أيضًا:
Advertisements
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة