آراء

حسين خيري يكتب: المتسامحون لا يشعرون بالشيخوخة

7-9-2021 | 00:01
Advertisements

يبلغ من العمر 65 عامًا، وما زال ينشر بمنشاره الخشب بنفس عزيمته، وهو في عمر الأربعين؛ حينما شاهدته لأول مرة في ورشته بحي السيدة زينب، كأنه يبعث برسالة أمل لكل من تعدى الستين عامًا، ويعرفهم أن نعمة الحياة لم تسلب منهم.

 
والنحيب على الشيخوخة مشهد يدعو إلى الأسى، ونراه على وجوه بعض كبار السن، غير أن المتسامحين منهم وأصحاب الخلق الطيب يتجنبون مضاعفات الشيخوخة، ويعتبرونها مرحلة كبقية مراحل العمر لها ما لها وعليها ما عليها، ويتعاملون بصدر رحب مع الجميع، ويحاولون نسيان أخطاء الآخرين تجاههم، ويبذلون جهدهم في مد يد العون لكل محتاج، ويقدمون روشتة فيها خلاصة خبرتهم، وتتضمن كذلك التحذير من الوقوع في نفس أخطائهم.

وتوصلت دراسة في جامعة فنلندية إلى أن سن التقاعد يقلل نسبة الإصابة بأمراض القلب والوفاة المبكرة، بسبب ابتعاد المتقاعد عن ضغوط العمل، وأظهرت دراسة أمريكية أن النساء في عمر الستين وما بعده تتحسن حياتهن لإنخفاض درجات الأرق والتوتر.
 
والخطأ الكبير الذي يقع فيه بعض كبار السن إيمانهم بمقولة "إحنا كبرنا على الكلام ده يا الله حسن الختام"، برغم أن الدول المتقدمة يطلقون عليه العمر الذهبي للإنسان، بعد توقفه عن الدوران حول ساقية متطلبات عمله ومشاكل أبنائه.
 
وقد يعترض البعض على مصطلح العمر الذهبي، ويرون أن معهم كل الحق، ووجهة نظرهم أن العمر الذهبي يقتصر على الحياة في الدول المتقدمة، أما في الدول النامية أعباء الحياة لا تفارقه بعد سن التقاعد، والإنسان يعيش فيها محرومًا من جني ثمار جهده في هذا السن.
 
ولكن بعيدًا عن النقد هناك أشخاص كسروا حاجز العمر، ونجحوا نجاحًا باهرًا عند تخطيهم سن الستين، فقد أسس "كولونيل ساندرز" أشهر سلسلة مطاعم "كنتاكي" وعمره تجاوز الستين عامًا، وعاش معاناة طويلة من الفقر والحرمان، ولم يستسلم لفشل تجاربه المتكررة، حتى توصل إلى خلطته السحرية.
 
وتولي "ونستون تشرشل" رئاسة الإمبراطورية البريطانية في سن 62 عاما، وأعاد لها مجدها، وأخلص لشعبه في رفع أشكال المعاناة عن كل طوائفه، وهزم هتلر، وأول من أخترع علامة النصر، ورفع أصبعيه بعد انتصاره في الحرب العالمية الثانية، واشتهر بلقب الأسد العجوز، ومن كلماته الشهيرة "المسئولية ثمن العظمة"، وقال: "حين تصمت النسور تبدأ الببغاوات بالثرثرة".

وابتكر هنري فورد سيارة وعمره 45 عامًا، وأخذ يطور فيها حتى أصبحت نصف سيارات أمريكا، وكان يبلغ من العمر 55 عاما، وحافظ على رئاسة إدارة شركته إلى سن الثمانين، وظلت الشركة تدر أرباحا ضخمة.
 
ولا ننسي أفضل مثالا مصريا الدكتور محمد مشالي رحمة الله عليه طبيب الغلابة من مدينة طنطا، ولم ينقطع عن عطائه وهو في سن السبعين، وكان يشعر بسعادة غير منقطعة النظير في علاج الفقراء بأجر رمزي 10 جنيهات، وأحيانا يعطي لهم الدواء مجانا، وفي هذا العمر كان يستيقظ في الساعة السابعة والنصف صباحا، ويذهب إلى عيادته في قريته، ثم يتوجه إلى بيته، وفي المغرب يزاول نشاطه في عيادته بمدينة طنطا، ومع بلوغه من العمر عتيا لم يهاجمه اليأس.
 
إن اليأس فيروس قاتل، لا ينجو منه شيخا ولا شابا، وكلما اقترب الإنسان من الله تنجيه رحمته من إصابته باليأس، فلذا كبار السن الطيبون والمتسامحون السعادة لا تتركهم، فقد وقرت رحمة الله في قلوبهم.

Email: [email protected]

اقرأ أيضًا:
Advertisements
حسين خيري يكتب: اقرؤوا إنصاف المستشرقين للعرب

قبل أن يصيب أي عربي التخاذل والتكاسل في تقديم عطائه لبلاده، يجب عليه قراءة كتاب معروف أسمه شمس الله تشرق على الغرب بفضل تراث العرب ، وكاتبته المستشرقة

حسين خيري يكتب: الاحتفالات تدعم الانتماء للوطن والأخلاق

لسنا وحدنا المصريين من يحب إحياء الحفلات في كل مناسبة، ويضعون طقوسًا مختلفة في أشكالها لكل مناسبة، فجميع البشر على الكرة الأرضية مهما تنوعت ثقافاتهم يعشقون

حسين خيري يكتب: السلاح الخفي لقتل الفلسطينيين

حروب خفية تمارسها إسرائيل في حق الفلسطينيين، ولا تعتمد فيها على القتل المباشر بالرصاص الحي، وتسعى منذ عقود لتدمير البيئة الفلسطينية، رغم أن الاحتلال الإسرائيلي

حسين خيري يكتب: الروح العدائية سببها كفاءة المدير

مفهوم الكفاءة لا يقتصر على أداء الموظفين، وإنما يشمل العديد من مجالات الحياة، فالزواج السعيد وليد حسن إدارة الزوجين، والأبناء الصالحين ثمرة الكفاءة الواعية

حسين خيري يكتب: البحث عن بديل "النفخة الكدابة"

شخص يدفع ما يقرب من 230 دولارًا لمجرد إجراء مكالمة مع فنان مشهور، ويقترح البعض بالحجر على أمثال هؤلاء، وهو ما حدث بالفعل في المملكة المغربية، وتشهد ضجة

حسين خيري يكتب: العلم والبركة في حكاية..

لايكيل العلم بالبتينجان عبارة يروجها المصدقون لمن يمشي على الماء، ويؤمن بها الذين شيدوا صرحا وسقط على الفور لافتقاره إلى دراسة طبيعة التربة، والفشل في

للوهم أوجه كثيرة وأزياء من كل لون

لم يقتل الجن عروس حلوان وقتلها جهل أسرتها، فمصيبة المجتمعات العقول التي يأكلها إدمان الوهم بتصديقهم لمروجي الأكاذيب، وينساقون مغمضي العينين خلف مروجيها

حسين خيري يكتب: قانون الجذب يلبي رغباتك!

أبحاث تؤكد صحة المثل الشعبي تفاءلوا بالخير تجدوه ، وصدّقت علي مقولة الزعيم مصطفي كامل لا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس ، وهذه الأبحاث كشفت عن قانون الجذب، وهو الإنعكاس العلمي للتفاؤل.

حسين خيري يكتب: بفضل المناخ تنتصر طلبان

انتصرت طلبان بفضل المناخ واحتباسه الحراري، ليس هذا على سبيل السخرية والتهكم على مصائب المناخ التي تحل بالعالم، وإنما طبقا لما زعمته شبكة سي. بي. أس نيوز

حسين خيري يكتب: صناعة الأمطار تطفئ الحرائق وتواجه الجفاف

جنون الحرائق أصبح يشعل النار في غابات نصف الكرة الأرضية، ولم تنفع امتلاك دول العالم الأول أحدث تكنولوجيا الإطفاء للنجاة منها، ويرجع العلماء سبب الحرائق

حسين خيري يكتب: الهجرة منهج لتطوير الحياة

الهجرة سلوك غريزي يتسم به البشر وكل كائن حي، والإنسان يتملكه دائما رغبة في التطور، ويبحث باستمرار عن الحياة الكريمة والاستقرار، ليضمن بقاءه وشعوره بالأمان،

إدارة التنبؤ بالمخاطر تهدد حزب ميركل

كوارث الفيضانات الناجمة عن التداعيات المناخية في جميع أنحاء أوروبا وأمريكا الشمالية أثبتت حقيقة أن العالم ليس مستعدًا لإبطاء عجلة تغير المناخ ولا حتى التعايش

الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة