رياضة

رابطة الدوري الإسباني تعتزم الطعن على قرار رفض تأجيل لقاء أشبيلية وبرشلونة

2-9-2021 | 20:24
برشلونة وأشبيلية
الألمانية

رفض الاتحاد الإسباني لكرة القدم اليوم الخميس طلب رابطة الدوري الإسباني بتأجيل مباراة إشبيلية وضيفة برشلونة، لمنح الفرصة للاعبين المشاركين بتصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم عام 2022، لخوض المباراة التي تجري ضمن المرحلة الرابعة لبطولة الدوري المحلي، فيما تعتزم الرابطة التقدم بطعن ضد القرار.

وتقدمت رابطة الدوري الإسباني باستئناف لمحكمة التحكيم الرياضية  ضد القرار الذي اتخذه الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بتمديد فترة مشاركة المنتخبات الوطنية في المباريات الدولية لشهري سبتمبر وأكتوبر لمدة يومين لخوض مباريات تصفيات اتحاد أمريكا الجنوبية المؤهلة للمونديال.

واتخذ فيفا هذا القرار في ظل التعقيدات التي سببتها جائحة فيروس كورونا المستجد.

وبسبب القواعد الصارمة التي تتطلب من اللاعبين الحجر الصحي لمدة 10 أيام عند عودتهم، رفضت رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز السماح لما يقرب من 60 لاعبا بالسفر إلى 26 دولة متواجدة على القائمة الحمراء للمملكة المتحدة بسبب مرض كوفيد – 19.

من جانبها، أعلنت رابطة الدوري الإسباني عن دعمها لتلك الأندية في إسبانيا التي فضلت عدم السماح للاعبيها بالسفر للعب مع دول أمريكا الجنوبية في التصفيات، حيث كان مقررًا أن يشارك ما مجموعه 25 لاعبا من 13 فريقا مختلفا.

كما رفعت الرابطة دعوى قضائية ضد فيفا في المحاكم السويسرية لانتهاك قواعد المنافسة، مضيفة أن البطولات المحلية قبلت بالفعل فترة جديدة في أول/يناير 2022 لاستيعاب المباريات التي تعطلت بسبب الوباء العالمي.

ورغم ذلك، رفضت كاس الإجراءات المؤقتة التي تم طرحها، مما يعني أنه سيتعين إطلاق السماح لللاعبين بالمشاركة مع دولهم، لترد الرابطة بطلب تأجيل مباراتي إشبيلية ضد برشلونة، وفياريال ضد ديبورتيفو ألافيس في 11 سبتمبر  الجاري، بسبب عودة اللاعبين إلى إسبانيا في وقت سابق من ذلك اليوم فقط.

وبينما رفض اتحاد الكرة الإسباني الطلب، شددت الرابطة على أنها ستواصل الكفاح من أجل تلك التأجيلات، وتصر على أن القرار "لا يتوافق مع القانون".

وجاء في بيان للرابطة "تعبر رابطة الدوري الإسباني عن عدم موافقتها بشكل مطلق لقرار رئيس لجنة المنافسة، الصادر عن وفد رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم، برفض طلبات التأجيل المقدمة من كلا الفريقين فياريال - بخصوص مباراة فياريال ضد ديبورتيفو ألافيس - وإشبيلية - لمباراة إشبيلية ضد برشلونة - ومن جانب الرابطة، الجهة المنظمة لهذه المسابقة".

أوضحت الرابطة "سبب هذه الطلبات هو التمكن من الحفاظ على نزاهة المنافسة نتيجة لتمديد فترة مشاركة المنتخبات الوطنية في المباريات الدولية في سبتمبر (الخاصة باتحاد أمريكا الجنوبية) الذي تم إقراره بموجب التعميم 1776 في 13 أغسطس الماضي، والذي حدد نهاية الفترة المذكورة يوم الخميس، 9 سبتمبر (في وقت مبكر من صباح يوم الجمعة 10 في أوروبا، حيث يصل العديد من اللاعبين إلى إسبانيا صباح يوم السبت وسيضطرون إلى اللعب بعد ساعات)".

وأضاف البيان "وأخيرا، تم رفض هذه الطلبات لأنه يعتبر، لسبب غير مفهوم، استناداً إلى المادة 239 من اللوائح العامة للاتحاد الإسباني لكرة القدم، لم يتم تحديد الظروف التي تم إثارتها على أنها سبب من أسباب القوة القاهرة، بدافع من ظروف غير متوقعة مثل الظروف الحالية".

واختتمت الرابطة ""لكل هذه الأسباب، فإن الرابطة سوف تطعن في القرار المذكور أعلاه معتبرة أنه لا يتوافق مع القانون.

اقرأ ايضا:
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة