حـوادث

سر جريمة مصر القديمة.. لماذا ذبح المتهم شقيقته قبل ولادتها بنصف ساعة؟|صور وفيديو

1-9-2021 | 17:42
سر جريمة مصر القديمة لماذا ذبح المتهم شقيقته قبل ولادتها بنصف ساعة؟|صور وفيديوالضحية - العقار مكان الجريمة
محمد محسب

لم يشفع رباط الدم الذي يجمع بينهما، ولا عاطفة الأخوة، وراح الشاب المتهم بكل جبروت، يتبرأ من كل مشاعر الإنسانية، ويقتل شقيقته، التي كانت له بمثابة الأب والأم معا بعد انفصال والديه.

علي مدار ٤ سنوات، ظلت الأخت الضحية تسعي للعلاج من أجل الإنجاب حتى، رزقها الله بالحمل قبل 9 شهور، ليأتي شقيقها المدمن ويقضي علي حلمها المنتظر قبل نصف ساعة فقط من ولادتها.

انتقل محرر «بوابة الأهرام» إلى شارع أبو السعود بمنطقة مصر القديمة، مسرح الأحداث لمقتل "نورا خالد"، 25 عامًا، علي يد شقيقها "محمد خالد"، 21 عامًا، ولكشف ملابسات جريمة القتل البشعة التي شهدتها المنطقة منذ أيام، والتي راح ضحيتها ربة منزل في منتصف العشرينيات من العمر.

وقف جيران الضحية يروون تفاصيل تلك القصة التي سارت حديث الساعة بين أهالي بعدما أنهي شاب حياة شقيقته الحامل قبل دقائق من ولادتها.

سبق للمتهم وتعدى على أخته بالضرب بسلاح أبيض، منذ عامين حيث سدد لها عدة طعنات إلا أن ربنا كتب لها عُمرا جديدا".. بهذه الكلمات بدأت "أم سيد" جارة القتيلة والشاهدة علي الواقعة.

كانت الساعة لا تتجاوز الثالثة عصراً، عندما حضر المتهم إلي شقة شقيقته "الضحية"، يطلب منها مبلغا ماليا لسداد بعض ديونه، بينما كان ينوي شراء جرعة من المخدرات، إلا أن شقيقته عندما علمت بذلك، رفضت وأكدت عدم وجود أموال معها، الأمر الذي أثار حفيظته لعلمه أنها ميسورة الحال، لأن زوجها يعمل تاجرا ولديه الكثير من الأموال.

 ادعي المتهم إصابته في قدمه وأنه يريد عصا خشبية للاعتكاز عليها، وعندما أتت له بالعصا، غافلها وانهال عليها ضربًا، لتدخل في حالة من الإغماء، ثم أخذته أفكاره الشيطانية للانتقام، من أجل الحصول علي الأموال لشراء المخدرات، استل سكين المطبخ وسدد لها ٦ طعنات نافذة في منطقة الرقبة والبطن مع علمه بأنها حامل، لتسقط غارقة في دمائها وتفارق الحياة في الحال.

وعن سبب الجريمة يقول "سيف" شاهد عيان على الجريمة، إن الشاب معروف بين الأهالي بإدمانه للمخدرات، وبدأت المشاكل بينه وبين شقيقته بسبب رغبته الدائمة في الحصول على أموال لشراء المخدرات، وكان دائما ينتهي الحوار بينهم باستجابة الأخت لطلب شقيقها كرها، ويبدو أن الشاب قتل شقيقته لعدم استجابتها هذه المرة لطلبه المعتاد.

أمسكت "أم نور" أحد قاطني عقار القتيلة بطرف الحديث قائلة: "بقالنا 3 أسابيع بنحضر لهذا اليوم الذي ستضع به مولودتها الذي طالت تتمناها من الله، بينما قومنا بشراء ملابس لطفلتها بعدما علمت أنها حامل في بنت".

وقال أحد شهود العيان: "المجني عليها يشهد لها الجميع بطيبتها وحسن الخلق، مضيف أنها كانت محبوبة من جميع الأهالي".

ويضيف: كانت طوال شهر رمضان تحضر وجبات الطعام لإفطار الفقراء، بجانب المبالغ المالية لمساعدة الأسر المحتاجة بالمنطقة شهرياً.

البداية كانت بتلقي قسم شرطة مصر القديمة، بلاغا بمقتل سيدة في العقد الثالث من العمر داخل منزلها في منطقة أبو السعود، وبالانتقال والفحص تبين إصابتها بجرح ذبحي في الرقبة، وأن شقيق المجني عليها وراء ارتكاب الواقعة، بسبب خلافات مالية.

تمكن رجال المباحث من القبض على المتهم وضبط سلاح الجريمة، وحرر محضر بالواقعة، وقررت النيابة العامة حبس المتهم لمدة أربعة أيام على ذمة التحقيقات بتهمة القتل العمد.


العقار مكان الجريمةالعقار مكان الجريمة

محل الواقعةمحل الواقعة

محل الواقعةمحل الواقعة

فيديو

الضحيةالضحية
تابعونا على
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:

مادة إعلانية

Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة