عرب وعالم

دراسة كندية تكشف عن علاقة قوية بين المشي والوفاة بالسكتة الدماغية

12-8-2021 | 22:39
المشي
أ.ش.أ

في دراسة جديدة أجريت فى جامعة كالجاري بكندا، وجد الباحثون أن الأشخاص الذين يمشون أو يمارسون تنسيق الحدائق، لمدة لا تقل عن ثلاث إلى أربع ساعات في الأسبوع، أو ركوب الدراجة لمدة ساعتين إلى ثلاث ساعات على الأقل في الأسبوع، أو ما يعادله بعد الإصابة بسكتة دماغية، قد يكون لديهم 54٪ انخفاضا في احتمالات خطر حدوث وفاة لأي سبب .. كما وجدوا أن أكثر الناجين من السكتات الدماغية هم

الأصغر سنا عندما يمارس هؤلاء الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 75 عامًا هذه الكمية من الحركة أو الرياضة، انخفض خطر الموت بنسبة 80٪.

وأوضحت الدراسة أن 895 شخصًا من العينة بمتوسط عمر 72 عامًا أصيبوا بسكتة دماغية سابقة و 97,805 شخصًا بمتوسط عمر 63 عامًا لم يصابوا بسكتة دماغية.. وتم تقييم متوسط النشاط البدني الأسبوعي من خلال أسئلة حول الأنشطة مثل المشي والجري والبستنة وتدريب الأثقال وركوب الدراجات والسباحة.

وتابع الفريق المشاركين لمدة أربع سنوات ونصف في المتوسط .. وبعد حساب العوامل الأخرى التي يمكن أن تؤثر على خطر الوفاة، مثل العمر والتدخين، وجد الباحثون أن 25٪ من الأشخاص الذين أصيبوا بسكتات دماغية سابقة ماتوا لأي سبب، مقارنة بـ 6٪ من الأشخاص الذين لم يصابوا بسكتة دماغية.

وتشير البيانات إلى أنه فى مجموعة السكتة الدماغية، توفي 15٪ من الأشخاص الذين مارسوا ما لا يقل عن ثلاث إلى أربع ساعات من المشي أسبوعيًا أثناء المتابعة، مقارنة بـ 33٪ ممن لم يمارسوا هذا الحد الأدنى .. وفي مجموعة الأشخاص الذين لم يتعرضوا لسكتات دماغية من قبل ، مات 4٪ من الأشخاص الذين مارسوا هذا المقدار ، مقارنة بـ 8٪ لم يفعلوا ذلك.

ووجد فريق الباحثين أن أكبر انخفاض في معدل الوفيات جاء بين الأشخاص الذين أصيبوا بسكتة دماغية سابقة وكانوا أقل من 75 عامًا .. في تلك المجموعة، مات 11٪ ممن مارسوا الحد الأدنى على الأقل من التمارين، مقارنة بـ 29٪ ممن لم يفعلوا ذلك.. وكان الأشخاص المصابون بسكتة دماغية سابقة والذين تقل أعمارهم عن 75 عامًا والذين حققوا الحد الأدنى من النشاط البدني أقل عرضة للوفاة بحوالي 80 ٪ من أولئك الذين لم يفعلوا ذلك.

وأشارت الدراسة إلى أن الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 75 عامًا والذين مارسوا الحد الأدنى لم يحصلوا على فائدة أقل ولكنهم كانوا أقل عرضة للوفاة بنسبة 32٪.

وتشير هذه النتائج إلى أن الحصول على الحد الأدنى من النشاط البدني قد يقلل الوفيات على المدى الطويل من أي سبب في الناجين من السكتة الدماغية.

ويقول الفريق إن الأطباء يجب أن يؤكدوا هذا بشكل خاص للناجين من السكتات الدماغية الأصغر سنًا، حيث قد يحصلون على أكبر الفوائد الصحية من المشي لمدة ثلاثين دقيقة فقط كل يوم.

اقرأ ايضا:
الاكثر قراءة
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة