عرب وعالم

أمين عام الأمم المتحدة يؤكد الالتزام بدعم جميع الجهود لتحقيق العدالة للإيزيديات

4-8-2021 | 09:08

الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش

الألمانية

 حث الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش السلطات العراقية على التنفيذ السريع والكامل لقانون جديد يساعد الناجيات الإيزيديات اللائي عانين من جرائم داعش.

جاء ذلك في بيان صدر أمس بمناسبة الذكرى السابعة لاستهداف داعش للإيزيديين بوحشية شمال العراق.

وقد تم تبني قانون الناجيات الإيزيديات في الأول من آذار/مارس 2021، ويعترف القانون بالجرائم التي ارتكبها تنظيم داعش ضد النساء والفتيات من الأقليات الإيزيدية والتركمان والمسيحية والشبك، بما في ذلك الاختطاف والاستعباد الجنسي والزواج القسري والحمل والإجهاض، كإبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية.

ونقل موقع أخبار الأمم المتحدة عن المتحدث باسم المنظمة ستيفان دوجاريك القول في البيان: "في هذه الذكرى الحزينة، تظل الأمم المتحدة ملتزمة التزاما كاملا بدعم جميع الجهود لتحقيق المساءلة والعدالة."

وقد شن داعش حملة إبادة جماعية ضد الإيزيديين الذين يعيشون في شمال العراق. وتعرض الآلاف منهم لعنف لا يمكن تصوّره بسبب هويتهم، بما في ذلك العنف الجنسي والإعدامات الجماعية والإجبار على تغيير الديانة وغيرها من الجرائم. ولا يزال الكثيرون منهم في مخيمات النزوح أو في عداد المفقودين.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة